×
×

قطر تُنفذ أوسع تحديث لشبكة HSUPA في التاريخ

باتت قطر إحدى أكثر دول المنطقة تطوراً في مجال الشبكات من خلال تفعيل مشروع HSUPA الخاص بشبكة كيوتل.

وسيزوّد التحديث الجديد للشبكة، الذي سيشهد تنفيذ بروتوكول تقنية 3G الجوالة في جميع أنحاء قطر، العملاء بسعة أكبر لتحميل البيانات على الأجهزة التي تدعم تقنية 3G وزيادة سرعة تحميل المحتوى.

ومع التحسينات الواسعة التي تم تنفيذها في أواخر يناير 2009، سيتمتع العملاء في كافة أنحاء قطر بسرعات إنترنت متقدمة على مدار الساعة وبدون تكلفة إضافية.

وبات الآن بإمكان الشبكة الجديدة الوصول إلى سرعات تحميل تصل إلى 1 ميغابت في الثانية لكل جوال، أي أسرع بثلاث مرات عن الشبكة القديمة والأسرع في المنطقة.

ونظراً للاستخدام المتزايد للجوّال في الشركات في قطر، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة استخدام الهواتف الذكية والأجهزة الجوالة في تحميل الأفلام والأغاني والألعاب على المستوى الاجتماعي، سيوفر التحديث الخاص بشبكة HSUPA قيمة إضافية ملحوظة على كافة الأصعدة.

وقد أتاحت التحديثات المستمرة التي تقدمها كيوتل لشبكات البيانات اللاسلكية في قطر إطلاق العديد من الخدمات المبتكرة مثل الاتصال المرئي والنقل التلفزيوني الحي وخدمة الفيديو الخاصة برسائل الوسائط المتعددة.

وقال عادل المطوع، المدير التنفيذي لمجموعة الاتصال والعلاقات في كيوتل: “تستمر كيوتل في تسخير أحدث التقنيات لتزويد عملائها بخدمات عالمية المستوى. وهذا التحديث يُعد محطة مُهمة في مشوار كيوتل لتحقيق “برودباند قطر”، وهي رؤية تتبناها كيوتل لتجعل خدمة الإنترنت فائقة السرعة مُتاحة للجميع في قطر. إن توفيرنا لخدمات الإنترنت فائقة السرعة يُعد مساهمة منا في تعزيز تواصل الناس مع أفراد المجتمع في البلاد وخارجها، مما سيسهم في دعم توجه الدولة لبناء اقتصاد يرتكز على المعرفة”.

وتُطبق تقنية HSUPA قناة بث مُخصصة تُقلل من وقت البث من أجل زيادة تأثير إعادة البث، وهي جزء من تقنية حديثة في مجال الاتصالات تسمح بطاقة استيعاب أكبر والاستخدام المبتكر لخدمات الإنترنت.

وتأتي هذه التحسينات عقب التحديث الذي قامت به كيوتل لشبكة HSDPA للجوال، مما أتاح للعملاء الاستمتاع بإحدى أسرع الشبكات الموجودة في العالم.

وقد تم تحديث شبكة قطر الآن لتوفر سرعة تحميل تصل إلى 7,2 ميغابت في الثانية، وهي ضعف السرعة الخاصة بالشبكة السابقة، ويتم توفيرها للعملاء بدون أي تكلفة إضافية.

وقد حظيت سياسة كيوتل في تنفيذ أحدث تقنيات الشبكات بدعم كبير من العملاء في قطر، بدءاً من عشاق التقنيات من الشباب إلى المبدعين في مجال الأعمال. وتمثل البنية التحتية للاتصالات أهم الأدوات في بناء اقتصاد يستند على المعرفة وخلق قنوات اتصال قوية مع الشركات والمؤسسات الحكومية حول العالم.

  • 9735
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE