×
×

مايكروسوفت تعلن إطلاق الإصدارة التجريبية "بيتا" باللغة العربية من Windows 7

ضمن فعاليات معرض Cairo ICT الذى عقد فى القاهرة خلال الفترة من 8-11 فبراير أعلنت شركة مايكروسوفت عن إطلاق الإصدارة التجريبية “بيتا” من نظام التشغيل الجديد Windows 7 أحدث أنظمة التشغيل التى تستعد لطرحها فى الأسواق، وأعلنت الشركة عن توافر هذه الإصدارة للتنزيل والتجربة عبر موقعها على الانترنت، وتتوافر هذه الإصدارة باللغة العربية.

وكانت مايكروسوفت قد بدأت العمل على إنجاز هذه الإصدارة يدا بيد مع عملائها وشركائها حول العالم لإدخال كل اقتراحاتهم وأفكارهم ضمن عملية تطوير نظام التشغيل الجديد، بالإضافة إلى استمرارها فى العمل مع مجموعة شركاءها حول العالم لضمان تجهيز منتجاتهم وخدماتهم وأجهزتهم للعمل مع Windows 7 لتكون جاهزة للعمل فور ظهور النظام فى نسخته النهائية.

وقد عمل فريق مصرى على اختبار جميع وظائف النظام للغة العربية داخل مركز مايكروسوفت للإبداع بالقاهرة CMIC، وقد بدأ الفريق العمل فى شهر إبريل 2008 لضمان الوصول لأفضل خبرات المستخدم العربى مع النظام الجديد، وقد تضمن العمل اختبار وفحص الخطوط العربية المتضمنة فى النظام وإدخال ملاحظات المستخدمين ضمن الإصدارات العربية الجديدة لنظام التشغيل، وقد تضمنت هذه الإصدارة الكثير من التحسينات فى البحث باللغة العربية، كما أن جميع الوظائف الجديدة متاحة باللغة العربية.

ويقول “محمد صلاح” مدير تسويق منتجات ويندوز فى مايكروسوفت مصر: “أن الشركة تسعى دائما لتقديم أحدث وأفضل الخبرات والتقنيات للمستخدمين، وأنها لا تتوقف عن تطوير أنظمة التشغيل بما يتلاءم مع احتياجات ومتطلبات العملاء فى كل مكان، وعندما يشاهد المستخدم الإصدارة الجديدة من نظام ويندوز الذى نعلن إطلاقه يمكنه أن يلمس بوضوح حجم المجهود والعمل وراء منتجات الشركة وعلامتها التجارية، وقد اختارت الشركة أن تكون اللغة العربية ضمن خمس لغات ستتاح للمستخدمين على مستوى العالم بالنسبة للإصدارة التجريبية “بيتا” من النظام الجديد، وهى النسخة المتاحة حاليا للتنزيل للمستخدمين فى أنحاء الوطن العربى لاختباراتها وتجربتها”.

ويضم نظام تشغيل Windows 7 العديد من المميزات والقدرات الجديدة والمتطورة حيث قامت مايكروسوفت بتحسين أساسيات نظام التشغيل وهى أكثر ما يهتم به العملاء، مثلا سيتم تشغيل وإغلاق نظام التشغيل بطريقة أسرع، مع ظهور المزيد من التحسينات فى طرق الإعتمادية وزمن العمل على البطارية، وظهور القليل من إشارات التحذير لمنح المستخدم المزيد من الوقت لإنجاز الأعمال التى يرغبون فى إنجازها دون مقاطعة.

أيضا يسهل نظام Windows 7 كثيرا أداء المهام التى ينفذها المستخدمون يوميا عبر أجهزة الكمبيوتر، مع انسيابية أفضل وتصميم مبتكر وطرق أسهل للوصول إلى الملفات وأجهزة الكمبيوتر والأجهزة الأخرى، ومع وجود العديد من الخصائص الجديدة مثل اللمس المتعدد multi-touch وهى الخاصية التى تمكن المستخدم من استخدام عدة أصابع للتفاعل مع شاشة جهاز الكمبيوتر الأمر الذى يقدم نموذجا مبتكرا للتعامل مع الكمبيوتر، ومع زيادة عدد أجهزة الكمبيوتر المتوافرة فى المنازل فإن خاصية Home Group الجديدة تسهل على المستخدمين أيضا ربط أجهزتهم بعضها البعض وسهولة الوصول للملفات، والموسيقى، والصور، والفيديو بغض النظر عن مكان تخزينها. ومع نظام Windows 7 فعندما يقوم المستخدم بربط جهاز معين مثل أجهزة الموبايل، ومشغلات الموسيقى المحمولة، والكاميرات أو الطابعات إلى جهاز الكمبيوتر يتم ذلك من خلال واجهة استخدام سهلة للغاية لمساعدته على التعامل مع هذه الأجهزة بطريقة أفضل وتنفيذ المهام المألوفة من مكان واحد.

ويقول عمرو الحريرى مدير عان شركة IT Egypt “خلال السنوات العشر الأخيرة، قام نظام ويندوز بتغيير الطرق والأساليب التى يعمل الناس بها وكان تاثير هذا النظام الإيجابى واضحا على شكل تكنولوجيا المعلومات فى العالم كله، ولم تتوقف مايكروسوفت عن التطوير الدائم خلال تلك الفترة، ويعتبر نظام Windows 7 أحدث وأقوى تكنولوجيا قدمتها مايكروسوفت على الإطلاق، وأعتقد أنها تمثل بداية موجة جديدة من الإبداع سيكون لها أوضح تأثير على طرق إنجاز الأعمال خلال العقد القادم، ومع إطلاق هذا النظام أعتقد أن مايكروسوفت تبنى الأساس المتين لتقديم خبرات غير مسبوقة للعملاء من خلال التطبيقات والخدمات والأجهزة المختلفة”.

ولا تتوقف التحديثات الجديدة فى النظام على طريقة العمل أو الشكل الخارجى، ولكنه يقدم خبرات وأساليب غير مسبوقة فى مجال الترفيه، فمع استخدام Windows 7 سوف يتمكن المستخدم من الوصول إلى أنماط وأنواع أكثر من الوسائط الرقمية، الأمر الذى يزيد اعتمادهم على استخدام جهاز الكمبيوتر كمركز للترفيه الالكترونى، وتسمح خاصية Play-to المتوافرة فى نظام التشغيل الجديد بانسياب الموسيقى والفيديو والصور بطريقة سهلة إلى الأجهزة المرتبطة بالشبكة المنزلية، وتضم تطبيقات Windows Media Player و Windows Media Center المدمجة فى نظام التشغيل الجديد المزيد من الدعم لأنواع الملفات الأخرى، الأمر الذى يسمح باستخدام أجهزة الكمبيوتر الشخصية لعرض المزيد من محتوى الوسائط الرقمية وعمل التزامن بينها وبين مجموعة واسعة من الأجهزة.

  • 9701
  • Cairo ICT 2009
  • cairo-ict-2009
Dubai, UAE