×
×

اختراق البيانات يكلف 6.6 مليون دولار أمريكي في المتوسط

أكدت أحدث الدراسات التي أجريت على عدد من الشركات التي تعاني من خرق لبياناتها أنها تتكبد تكلفة تصل 6.6 مليون دولار أمريكي بالإضافة إلى أكثر من 200 دولار أمريكي لكل سجل معلوماتي معرض للخطر.

وقد قامت الدراسة التي أجراها معهد بونيمون بفحص التكلفة التي تكبدتها 43 مؤسسة جراء خرق بياناتها. وقد وصلت درجة الخرق إلى ما يزيد عن 113.000 سجل معلوماتي، وتراوح متوسط التكلفة الكلي لكل شركة من أكثر 613.000 دولار أمريكي لكل خرق إلى ما يقرب من 32 مليون دولار أمريكي.

وأشارت الدراسة التي أجريت برعاية مؤسسة (بي جي بي) أن معظم تلك التكلفة التي يصل متوسطها إلى 4.6 مليون دولار أمريكي يرجع إلى فقد هذه الشركات لأعمالها.

وقد وجدت الدراسة أن 44 في المائة من المؤسسات التي خضعت للدراسة أبلغت عن حدوث خرق لبياناتها من قبل جهات خارجية كالمتعاقدين معها أو المتعهدين الذين يتعاملون معها، فيما تضمنت 88 في المائة في كل الحالات التي ظهرت هذا العام حوادث اختراق ناتجة عن إهمال داخلي.

وهذا وقد قدرت شركة “مكافي” الأسبوع الماضي أن جرائم الفضاء الإلكتروني تكلف المؤسسات في كل أنحاء العالم ما يصل إلى تريليون دولار سنوياً.

  • 9537
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE