×
×

"إبسون" تطلق أحدث مجموعة من ملحقات أجهزة العرض الضوئي في الأسواق العالمية

أعلنت “إبسون” (Epson)، الشركة العالمية الرائدة في مجال حلول التصوير والطباعة الرقمية، اليوم (الإثنين 2 فبراير/ شباط 2009) عن إطلاقها كاميرا عرض الوثائق الفريدة “إبسون إي. إل. بي دي. سي-06” (Epson ELP DC-06) في الأسواق العالمية. جاء ذلك على هامش مشاركة الشركة في معرض “أوروبا للأنظمة المتكاملة” (Integrated Systems Europe) في أمستردام. وتعد هذه الكاميرا الأولى ضمن مجموعة جديدة من الأجهزة الملحقة المبتكرة المصصمة للعمل بسهولة مع أجهزة العرض الضوئي.

وتعتبر الكاميرا “إي. إل. بي دي. سي-06” المدمجة سهلة الإعداد والاستخدام، مثالية للقاعات الدراسية والمراكز التعليمية. ولا تحتاج سوى إلى كابل “الناقل التسلسلي العام” (USB) عند استخدامها مع أجهزة العرض الضوئي “إي. بي-85″ (EB-85) و”إي. بي-825″ (EB-825) و”إي. بي-826 دبليو” (EB-826w)، التي تنتجها “إبسون”، حيث تقوم بعرض الوثائق دون الحاجة لوصلها بجهاز كمبيوتر أو لتغذية كهربائية منفصلة. كما تعمل هذه الكاميرا أيضاً بسهولة مع أجهزة العرض الضوئي الأخرى من خلال ربطها بجهاز كمبيوتر ودون الحاجة لكابل منفصل للطاقة الكهربائية. وتعد الكاميرا “إي. إل. بي دي. سي-06” صغيرة الحجم وخفيفة الوزن للغاية بحيث تعتبر جهازاً ملحقاً مثالياً يسهل نقله من غرفة لأخرى وتخزينه عندما لا يكون قيد الاستخدام.

وتحتوي “إي. إل. بي دي. سي-06” على مجموعة واسعة من المزايا، حيث تعتبر حلاً مرناً لعرض الوثائق. كما يشتمل رأس الكاميرا على ميزة تدوير الصورة بشكل عمودي وأفقي، ما يتيح للمستخدمين التقاط المواد المكتوبة على لوح الكتابة أو المواد ثلاثية الأبعاد بالإضافة إلى الصفحات المسطحة بسهولة. كما يتيح المقرب البصري الرقمي “4 إكس” (4X) في هذه الكاميرا للمستخدمين تكبير الصورة بمقدار يصل إلى أربع مرات.

وكما هو الحال مع جميع منتجات “إبسون”، يعد الأداء المتلائم مع البيئة أمراً أساسياً في هذه الكاميرا، حيث يبلغ مستوى استهلاكها للطاقة 2.5 واط فقط. كما أنها لا تستلزم مصدر خارجي للطاقة عند وصلها بجهاز الكمبيوتر عن طريق “الناقل التسلسلي العام”.
وقال خليل الدلو، مدير عام شركة “إبسون الشرق الأوسط”: “تعكس الكاميرا “إي. إل. بي دي. سي-06″ التزامنا بالابتكار ضمن قطاع أجهزة العرض الضوئي. كما أنها تؤكد على ريادتنا في هذا المجال، حيث قمنا بإنتاج هذه الكاميرا المحمولة لعرض الوثائق بحيث تكون سهلة الاستخدام وذات سعر مدروس، ما يجعلها تتفوق على غيرها من كاميرات عرض الوثائق الأخرى في الأسواق. وسيستفيد العاملون في القطاع التعليمي في الشرق الأوسط على وجه الخصوص من المزايا العديدة سهلة الاستخدام في هذه الكاميرا المبتكرة”.

  • 9536
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE