×
×

ويسترن ديجيتال تطرح أول أقراص صلبة بسعة تخزين 2 تيرابايت

أعلنت شركة ويسترن ديجيتال، WD، عن طرحها أول أقراص صلبة ذات سعة تخزين 2 تيرا بايت، لتكون أعلى الأقراص سعة في العالم، وتشكل أحدث الإضافات إلى تشكيلة WD من أنظمة التخزين الهادئة والباردة وصديقة البيئة: WD Caviar Green.

يتكون النظام الجديد من أقراص 3.5 إنش تعتمد على تقنية WD الرائدة والتي تصل بسعة التخزين على الاسطوانة الواحدة إلى 500 جيجابايت، مع كثافة تخزين سطحية 400 جيجابايت في الإنش المربع، وذاكرة تخزين وسيطة 32 ميجابايت، مما يتيح الحصول على أقراص تصل سعتها التخزينية إلى 2 تيرابايت.

علق مارك غينن، رئيس تريند فوكس، قائلا:” عندما كان يتساءل بعض العاملين في صناعة التخزين حول إمكانية أن يشتري المستخدم النهائي أقراص 1 تيرابايت، وصلت نسبة مبيعات هذا النوع من أقراص 3.5 إنش سعة 1 تيرابايت أو أعلى إلى 10 %، فلقد نجحت هذه الأقراص في تلبية احتياجات تطبيقات الفيديو ومكتبات الوسائط المتعددة المتنامية باطراد في مكاتب المستخدمين ومنازلهم. وسوف تواصل أقراص 2 تيرابايت تلبية الطلب المتنامي والحاجة إلى المزيد من السعة لتخزين كميات أكبر من البيانات على أقراص أكبر.”

إن أنظمة التخزين الخارجية هي المكان المثالي للأقراص ذات السعات العالية، والتي تساعد العملاء على التعامل مع مكتبات الوسائط . لذلك ستكون سلسلة أقراص My Book من أوائل الأنظمة التي ستستفيد من سلسلة أقراص Caviar Green 2 TB من WD.

تعد أقراص WD Caviar Green من أنجح منتجات الشركة في تاريخها القريب، حيث لاقت انتشارا واسعا بسبب إمكانياتها وتقنياتها المتطورة مثل الجيل الثالث من تقنية GreenPower، وها هي اليوم توفر 2 تيرا بايت من سعات التخزين ذات الاعتمادية العالية لحفظ الملفات البيانية كبيرة الحجم والرسومات ذات الدقة العالية. لقد صممت أقراص WD Caviar Green للعمل في أنظمة التخزين الخارجية المزودة بمنافذ USB أو فاير واير أو eSATA، وأجهزة الكمبيوتر المكتبية ومحطات العمل وأنظمة تخزين RAID المكتبية.

علق ديدييه ترازيه، المدير الأول، ويسترن ديجيتال، أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، للمنتجات التي تحمل علامات تجارية، قائلا:” إن ما يبحث عنه المستهلكون هو توفير الطاقة دون أن يكون ذلك على حساب الجودة أو سعة التخزين، وهذا ما تشترطه أيضا كثير من الشركات العصرية. واليوم بعد طرح أقراص WD Caviar Green 2 TB، فلقد أصبح لدى المستهلكين كل ما يحتاجونه من سعات وإمكانيات إضافية للتعامل مع البرامج والتطبيقات المتطورة والملفات الرقمية ذات الدقة العالية، في نفس الوقت الذي يوفرون فيه في استهلاك الطاقة، مقارنة بالعديد من الأقراص المنافسة ذات السرعات والسعات المماثلة”.

هنالك العديد من التقنيات المتطورة التي تجعل من السرعة العالية والسعة الكبيرة والأداء الرفيع الذي تتمتع به أقراص Caviar Green 1.5 و2 تيرا بايت، أمرا ممكنا. تقنيات مثل: StableTrac™: والتي تعمل على تثبيت محور المحرّك من كلا الطرفين مما يقلل من الاهتزاز الناشئ عن تشغيل النظام ويساعد الأقراص على التمتع بدرجات أعلى من الثبات، كما يؤدي إلى زيادة دقة النظام أثناء عمليات القراءة والكتابة.
وتقنية : IntelliPower والتي تعمل على الوصول إلى توازن دقيق بين سرعة الدوران ومعدل نقل البيانات وألغوريثمات الذاكرة المخبئية، لضمان الحصول على توفير أكبر في الطاقة والأداء الرفيع. تقنية IntelliSeek™: والتي تقدر السرعة المثالية للبحث عن المعلومات مما يؤدي إلى خفض استهلاك الطاقة وتقليل الضوضاء والاهتزاز في أطوار البحث النشطة ودون أن يكون ذلك على حساب الأداء. وتقنية NoTouch™ ramp load: والمصممة بحيث تضمن ألا يلمس رأس التسجيل قرص التخزين، مما يقلل من نسبة تآكل كل من الرأس والقرص، ويوفر حماية أفضل للنظام خلال عمليات نقله أو تحريكه.

  • 9482
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE