×
×

نظرة على أجهزة الترفيه المنزلي خلال فعاليات المعرض

كان جهاز”سيراوند بار 360″ الذي أنتجته شركة “بولك أوديو” واحد من أهم المعروضات في قسم أجهزة الترفيه المنزلية داخل معرض إلكترونيات المستهلكين 2008.

ربما تأتي أجهزة مكبرات الصوت اللاسلكية المنزلية علي رأس كبري منتجات أجهزة الصوت المنزلية التي أُعلن عن إنتاجها ولم تظهر بعد. فمنذ سنوات مضت وعد العديد من البائعين بأنظمة صوت محيطيه لاسلكية، لكن إلى الآن لا تظل الحلول الموجودة بالسوق قليلة ومتباعدة.

وخلال دورة المعرض هذا العام سنري، بلا شك، شركات متعددة تعلن عن حلول مكبرات صوت عالية وضخمة لاسلكية.

لكن تذكروا أن أجهزة مكبرات الصوت اللاسلكية المنزلية الحقيقية هي فقط أمل كاذب– ما لم تتوافر طاقة البطارية لتشغيلها، فإن السماعات نفسها ستحتاج إلى كبل واحد علي الأقل — وهو كبل الطاقة.

تعتبر مشغلات المحتوي الصوتي عبر الشبكات هي “ثاني أكبر حدث” في معرض إلكترونيات المستهلكين. فهذه المنتجات بدأت فعلياً في الدخول إلى تصنيف التكنولوجيا الناضجة في هذه المرحلة.وكثير من المنتجات المستقلة– بدء من جهاز تشغيل المحتوي الصوتي الرقمي”سونوس” المخصص للغرف المتعددة، ومروراً بخط الإنتاج المتاح بكثرة لشركة “لوجي تك سكويز بوكس”، وحتى أجهزة تلفاز “أبل”– أتقنت بشكل كبير خبرة تشغيل المحتوي الصوتي عبر الشبكات. وستجد أجهزة استقبال إذاعات الـ “واي فاي” التي يمكن توليفها لاستقبال محطات الإذاعة عبر شبكة الإنترنت حول العالم كلها بسعر يقل عن 200 دولار أمريكي.

بالإضافة إلى مزيد من مشغلات المحتوي الصوتي المخصصة عبر الشبكات، ابحث عن المزيد من أجهزة التي تستطيع تشغيل كل من المحتوي السمعي والبصري عبر الشبكات وذلك لدمج تشغيل المحتوي الصوتي كميزة إضافية (مثل خدمات الموسيقي من “رابسودي” علي أجهزة “تي فو”، وخدمات الموسيقي من “باندورا” علي أجهزة مشغلات الـ”بلو راي” “سامسنونج بي دي-بي2550”).

وتعتبر خاصية استعداد أجهزة الصوت المنزلية هذه لاستقبال أجهزة “آي بود” و”آي فون” ميزة أخري انتقلت من كونها قيمة مضافة رئيسية إلى نقطة افتراضية خلال العقد الماضي. وتشتمل كل من منتجات أجهزة الصوت المنزلية الآن علي منصة استقبال متوافقة مع أجهزة أبل ( أو متاحة علي شكل جزء إضافي).
ابحث عن الشركات التي توفر تكامل أقوي– مثل استخدام قوائم تشغيل جهاز التلفاز لاستعراض أدلة المحتوي السمعي والمرئي علي جهاز “آي بود”، أو استخدام أجهزة “آي فون تاتش” أو “آي فون” كجهاز للتحكم عن بعد عبر تقنية الـ “واي فاي”.

ستكون توافقية أجهزة الصوت المنزلية مع تقنية الـ”بلو راي” بلا شك هي الكلمة الطنانة في عام 2009.
فمنذ حوالي سنة (في الواقع خلال دورة معرض إلكترونيات المستهلكين 2008) قامت تقنية الـ”بلو راي” بتسديد لكمة عنيفة لنظام الأرشفة علي اسطوانات الـ”دي في دي” عالية الدقة، مصبحة بذلك الخيار الافتراضي لتنسيقات الأقراص العالية الدقة.
وفي العام الماضي كانت أنظمة المسرح المنزلي المدمج بها تقنية “بلو راي” استثناء للقاعدة. ابحث عن تلك التقنية في دورة المعرض هذا العام واجعلها معيار لك عن الاختيار من أنظمة المسرح المنزلي العالية المستوي أو حتى المنخفضة المستوي.

ابحث عن منتجات أجهزة الصوت المنزلية أحادية مكبر الصوت والمحيط الافتراضي لتلم بخطوط إنتاج العلامات التجارية الرئيسية لأجهزة الصوت المنزلية التي يقدمها المعرض في دورته القادمة.

وسوف تتوفر المنتجات في العام الجديد 2009 بأسعار في المتناول عما قبل– تبدأ تقريباً من متوسط أقل 500 دولار أمريكي، بدلاً من ما يقرب من 800 دولار أمريكي أو 1.000 دولار أمريكي.

وإذا لاحظت أنه لا يوجد شيء جديد مقارنة بالسنوات الماضية. فإنك بالتأكيد علي صواب. فتصنيف أجهزة الصوت المنزلية يظل الابن المظلوم في أسرة إلكترونيات المستهلك، العالق لسوء الحظ بين أجهزة التلفاز ذات الألواح المسطحة التي تجذب العيون بجمالها وأجهزة الهواتف المحمولة والأجهزة المحمولة الأخرى التي أصبحنا بشكل متزايد لا نستطيع الاستغناء عنها.

  • 9218
  • CES 2009
  • ces-2009
Dubai, UAE