×
×

إقبال المستهلكين على التصميم الأنيق يفرض نفسه على الشركات التقنية

في ظل رغبة المستهلكين في أجهزة شخصية أنيقة، تحتاج الشركات المصنعة للأجهزة الإلكترونية وأجهزة الكمبيوتر إلى أكثر من مجرد ألوان زاهية أو حواف مستديرة أو تشطيب معدني أنيق حتى تبرز في السوق المزدحم.

فقد أظهر مستخدمو الكمبيوتر اهتمامًا متزايدًا على المزايا الخارجية تمامًا مثل المزايا الداخلية. وإثر تغير توجه السوق من أجهزة الكمبيوتر المكتبية إلى أجهزة الكمبيوتر المحمولة، أصبحت إمكانية اصطحاب الكمبيوتر في كل مكان أكبر ومن ثم إمكانية رؤيته أكثر. مما سلط عليه نفس الضوء المسلط على حقيبة اليد أو الحذاء.

وفي الوقت التي تقدم فيه العديد من المنتجات التقنية المتنافسة نفس الأداء، يبحث بعض المستهلكين عن الشكل الخارجي تمامًا كما ينشدون مساحة قرص صلب أكبر ومعالجات أقوى وأصغر.

لهذا ركزت بعض الشركات اهتمامها على التصميم والشكل الخارجي. وأبرز من قام بذلك، شركة آبل التي طرحت منتجات أنيقة وصغيرة مثل أجهزة كمبيوتر ماكينتوش وهواتف iPhone. كما قامت شركة ديل، الشركة الثانية على مستوى العالم في تصنيع الكمبيوتر، بطرح 100 تصميم مختلف يمكن دمجها بشكل دائم في الجهاز صممها فنانون منتقون بعناية وذلك مقابل 75 دولارًا.

أما الشركة الأولى على مستوى العالم في تصنيع أجهزة الكمبيوتر، إتش بي فقد بدأت التركيز على التصميم في عام 2006. وأخيرًا تعتزم طرح كمبيوتر دفتري صممته مصممة الأزياء فيفيان تام لجذب المستهلكين.

ولم تفرض الحاجة إلى التصميم الأنيق نفسها على الشركات المصنعة لأجهزة الكمبيوتر فقط، بل شملت أيضًا الشركات المصنعة لكاميرات الفيديو وكذلك الأقراص الصلبة المحمولة.

  • 9205
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE