×
×

دل تعلن عن إطلاقها لعدد من البرمجيات الجديدة

أعلنت شركة “دل”، إحدى الشركات العملاقة المنتجة لأنظمة الحاسبات الآلية وتكنولوجيا المعلومات في العالم، عن إطلاقها لعدد من البرمجيات الجديدة التي تساهم في تبسيط إجراءات تخزين النسخة الإحتياطية للبيانات والمعلومات “ديدوبليكيشن – deduplication” كجزء من سلسلة حلول “تييرديسك” للتخزين من خلال باقة منتجاتها الواسعة.

وينتظر أن توفر الشركة هذه الأنظمة الجديدة لأصحاب الأعمال الصغيرة والمتوسطة والكبيرة بدءاً من العام المقبل.

وتعتمد سياسة “دل” الاستراتيجية بخصوص تبسيط إجراءات تخزين النسخة المكررة على هيكيلة ثابتة من خلال تطوير الخوادم ومراكز البيانات من طراز “باورفولت” و”إيكوالوجيك” و”دل/إي إم سي”، وبذلك ستوفر الشركة متطلبات عملائها الملحة من أجل تبسيط هذه الإجراءات والتطبيقات من خلال مواقع متعددة من بينها المكاتب الفرعية ومراكز البيانات.

وعلق روبن كويبرز رئيس تسويق منتجات التخزين في شركة “دل الشرق الأوسط”، قائلاً: “نحن في طريقنا إلى إحداث فارق كبير في عمليات التخزين الرقمي وذلك من خلال تلبية حاجة العملاء بتبسيط إجراءات التخزين فالكل يعلم كم كانت هذه العمليات معقدة للغاية لفترة طويلة من الزمن”.

وأضاف “نعمل حالياً مع شركتين من الشركات الرائدة في هذا المجال هما “إي إم سي” و”كوانتوم” من أجل توفير هيكل واحد لا يمتد فقط إلى باقتنا، لكن يمكنه العمل أيضاً مع الآخرين بنفس الكفاءة. ومن الطبيعي أن تمثل هذه الخطوة نهجاً جديداً لمساعدة العملاء على مواجهة التزايد الملحوظ في البيانات وتحقيق رغبتهم في تخزينها بأمان لمواجهة النمو المتزايد لأعمالهم”.

وتعمل “دل” مع أثنتين من الشركات الرائدة في هذه الصناعة وهما “إي إم سي”، و”كوانتم” وذلك لتوفير التوافق بين العلامة التجارية وخطوط الإنتاج المتنوعة. ومن خلال التعاون الوثيق بين “دل” و”إي إم سي” و”كوانتوم” والسياسات التوافقية للشركات الثلاثة، سيتوفر العديد من الخيارات والبدائل أمام العملاء لإقتناء ما يرغبون. وسيكون في مقدور عملاء “دل” في هذه الحالة التعامل بحرية كالمة لتطبيق حلول ونسخ البيانات والمعلومات في نسخ مكررة من “دل” أو “إي إم سي” أو “كوانتوم” على حد سواء.

ومن خلال توفير التوافق والهيكل المشترك للنسخة المكررة، ستوفر “دل” لعملائها فرصة هائلة لتبسيط إجراءات عمليات التخزين بفضل إمكانية أسترداد البيانات المفقودة في حالة الآزمات أو الطوارئ. كما ستوفر حلول “دل” إمكانية التعامل مع الشبكات المحلية بكفاءة عالية مما يجعل من السهل الإحتفاظ بنسخة إحتياطية للمعلومات والبيانات يمكن أستردادها في أي وقت من أرشيف البيانات أو المواقع الإلكترونية المتعددة.

من جانبها، قالت جين روث محللة بيانات التخزين في مجموعة “بورتون”: “في السنتين أو الثلاث المقبلة، نعتقد أن برنامج “ديدوبليكيشن” سيحقق أرقاماً قياسية في المبيعات لأن العملاء سيحتجون إليه كجزء مهم وحيوي للغاية في أي مشتريات خاصة بأنظمة التخزين واستعادة البيانات من النسخة الإحتياطية المكررة”.

وأضافت “الزبائن يتطلعون إلى حلول شاملة ومتكاملة لتخزين النسخة الإحتياطية بحيث يستطيعون الرجوع إليها واستعادة البيانات منها بسهولة وتشغيلها في البيئات المختلطة من خلال مواقع أصغر وجلبها لمراكز البيانات والمعلومات في المؤسسات المختلفة، وبرنامج “ديدوبليكشن” الجديد يوفر بهم كل هذه الإمكانيات”.

كما ستقدم “دل” باقة واسعة من الخدمات لمساعدة زبائنها على تقييم وتنفيذ الحل الشامل لتخزين النسخة المكررة، حيث يمكن الحصول من خلال برنامج “دل داتا ماندجمنت” على استشارات فنية لمعرفة حجم البيانات المخزنة وعمرها، وإذا ما كانت مكررة في ي مواقع متعددة. ومن ثم تقوم “دل” بمساعدة العملاء على استعادة البيانات المخزنة من خلال استخدام تكنولوجيات مختلفة مثل برنامج “ديدوبليكشن” مما يؤدى إلى توفير النفقات وضمان تلبية النمو المستمر في تخزين البيانات.
ومن المزايا الأخرى لبرنامج “ديدوبليكشن” أنه يزيل نسخ البيانات والمعلومات المتكررة أو المتعددة تلقائياً نظراً لكونها محفوظة بالفعل في النسخة الإحتياطية، الأمر الذي يساعد العملاء على إضافة المزيد من البيانات على القرص الصلب من أجل الاسترداد السريع إلى جانب تقليل عرض النطاق الترددي اللازم لتكرار البيانات بين مواقع استرداد المعلومات في حالات الطوارئ

وبالإضافة إلى ذلك، يساعد البرنامج على تخفيض تكلفة النسخة الاحتياطية من خلال إتاحة الفرصة للعملاء لزيادة قدرات التخزين على قرص التخزين الصلب.

  • 9028
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE