×
×

"ون كارد" تعتزم عرض مجموعة من أحدث الألعاب الإلكترونية

أعلنت “ون كارد” (OneCard)، إحدى أبرز الشركات العاملة في مجال خدمات الدفع الإلكتروني الآمنة المتعددة الوظائف في العالم العربي، أنها أطلقت حملة تسويقية واسعة في الشرق الأوسط بهدف الإستفادة من إمكانيات النمو القوية المحتملة في قطاع الألعاب الإلكترونية على مستوى المنطقة. وتعمل الشركة بالتعاون مع عدد من أضخم الشركات العالمية وأكثرها شهرة في هذا المجال بهدف تلبية الطلب المتزايد الذي تشهده المنطقة والذي يتوقع أن يرفع قيمة هذا القطاع من 11.1 مليار دولار أمريكي حالياً إلى حوالي 15.4 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2011، وذلك وفقاً لدراسة أجرتها كل من “برايس ووتر هاوس كوبيرز” (PricewaterhouseCoopers) و”ولكوفسكي غرون أسوسياتس” (Wilkofsky Gruen Associates).

ومن بين الإتفاقيات الهامة التي وقعتها الشركة إتفاقية تمنحها صفة الراعي الرئيسي لـ “معرض دبي العالمي للألعاب الإلكترونية”، أكبر معرض في الشرق الاوسط وثاني أكبر معرض في العالم في هذا المجال والذي سيفتتح غدا(الثلاثاء 28 اكتوبر) و يستمر لغاية 31 أكتوبر/تشرين أول الجاري في “مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات”. وستستضيف الشركة العديد من شركات تطوير الألعاب البارزة بما فيها “تريفيان” (Travian)،و”ويلي كارد” (Wallie Card), “ و”بلاي انك” (Play Inc) ، الأمر الذي يتيح لموفري الألعاب والزوار فرصة حصرية للقاء بشكل شخصي والتواصل مع الشركات الرائدة في هذا المجال.

وقال مهند عبويني، مدير عام شركة “ون كارد”: “نعمل مع أبرز المتخصصين في العالم في هذا المجال من أجل تزويد مستخدمي الإنترنت في المنطقة بمجموعة واسعة من الخيارات التي تناسب العملاء على اختلاف اهتماماتهم، حيث نوفر لهم فرصة الإختيار من ضمن 4500 لعبة إلكترونية يمكن لعبها مباشرة من موقعنا. ونثق بأن مشاركتنا المتميزة في هذا المعرض سوف تعزز حضورنا وتزيد من نسبة أرباحنا في هذا السوق الذي يشهد تحقيق معدلات نمو سريعة”.

وتم إطلاق “ون كارد” في السعودية خلال العام 2004، حيث تعد حالياً شركة رائدة على مستوى العالم في هذا المجال نظراً لاعتمادها رؤية متميزة فيما يخص الخدمات الإلكترونية بالإضافة إلى إستراتيجية خدمة العملاء. ومن خلال تزويد العملاء في المنطقة بمنصة تمكنهم من طلب المزيد من الخدمات باللغة العربية والتي تم إطلاقها بشكل خاص لتتناسب مع ثقافتهم وطبيعة مجتمعاتهم، تلعب الشركة دوراً بارزاً في تعريف المجتمعات العربية والإسلامية في مختلف أنحاء العالم بأهمية الإنترنت.

وتعمل الشركة خلال هذا العام على تعزيز تغطيتها لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من خلال تأكيد وجودها في كل من مصر ودول مجلس التعاون الخليجي والمشرق العربي وإيران وشمال أفريقيا، وذلك بعد أن أصبحت الموزع المعتمد لمعظم الخدمات مسبقة الدفع وخدمات الحكومات الالكترونية فضلاً عن إطلاق الخدمات الإلكترونية الدولية في كل دولة.

ويتم العمل على تطوير هذه الشركة ودعمها من قبل “المجموعة الوطنية للتقنية” التي تعد أضخم شركة في مجال تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في الشرق الأوسط، حيث يمتد نشاطها ليشمل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا وجنوب آسيا وأمريكا.

  • 8990
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE