×
×

"حكومة دبي الإلكترونية" توقع اتفاقية شراكة مع جامعة زايد

وقعت “حكومة دبي الإلكترونية” اليوم (الثلاثاء 16 سبتمبر2008) اتفاقية مع جامعة زايد للتعاون في مجال توفير فرص التطوير الوظيفي لطالبات وخريجات الجامعة في مجال تكنولوجيا المعلومات.

تُعد اتفاقية الشراكة، التي تمت المصادقة عليها مؤخراً، جزءاً من برنامج “حكومة دبي الإلكترونية” للمساهمة في ترسيخ مكانة الإمارات كدولة متخصصة بين دول الشرق الأوسط ضمن مؤشر الجاهزية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

يشير التقرير العالمي لتكنولوجيا المعلومات، وهو دراسة مشتركة يصدرها المنتدى الاقتصادي العالمي، إلى أنه تم تصنيف الإمارات ضمن أعلى 30 دولة في مؤشر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، متقدمة على الدول المجاورة لها في المنطقة. وتسعى “حكومة دبي الإلكترونية” من خلال شراكتها مع جامعة زايد، إلى مواصلة تعزيز تصنيف دولة الإمارات ضمن مؤشر الجاهزية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال تحسين كفاءة طالبات الجامعة وخريجاتها في هذا المجال عبر تنفيذ برامج التدريب الداخلية المختلفة ومشاريع الأبحاث والأنشطة الأخرى ذات الصلة والتي من شأنها تطوير مهاراتهم وكفاءتهم في مجال تكنولوجيا المعلومات.

قال سالم الشاعر، مدير الخدمات الإلكترونية في حكومة دبي الإلكترونية: “تعد تكنولوجيا المعلومات عاملاً رئيسياً في تشكيل مستقبل الدولة، لذا نعتقد أنه من المهم تعزيز كفاءة الجيل الشاب في مجال تكنولوجيا المعلومات، لا سيما الطالبات اللاتي يخضعن لدورات مختلفة في هذا المجال. وتقع على عاتقنا مسؤولية المساهمة الفعالة في تنمية قدرات الطلاب عبر توفير الفرص الملائمة للاستفادة من مهاراتهم وتنمية قدراتهم من خلال برامج التدريب الداخلية ذات الصلة. وتعد شراكتنا مع جامعة زايد خطوة مهمة نحو تحقيق هذه الرؤية، حيث نتطلع قدماً لإيجاد طرق مبتكرة تصب في صالح الطالبات”.

من جانبه، قال الدكتور سليمان الجاسم، مدير جامعة زايد: “يفتح تعاوننا مع حكومة دبي الإلكترونية فرصاً كبيرة أمام الطالبات لتطوير كفاءاتهم في مجال تكنولوجيا المعلومات من خلال الخبرة العملية التي سيكتسبونها ضمن بيئة احترافية وفعالة في مجال تكنولوجيا المعلومات. وتعتبر “حكومة دبي الإلكترونية” سباقة في تعزيز دور تكنولوجيا المعلومات في مختلف قطاعات المجتمع. ويسرنا أنها وضعت برامج محددة تأخذ بالاعتبار متطلبات واحتياجات الطالبات أيضاً”.

أكد الدكتور الجاسم على أن هذا التعاون يترجم توجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس الجامعة بشأن توسيع قاعدة الشراكة بين الجامعة والمؤسسات المجتمعية في الدولة، ومن خلال تنفيذها لهذا التعاون مع حكومة دبي الإلكترونية فإن الجامعة تدرك عظم المسؤولية الموقعة على عاتقها كبيت للخبرة الوطنية في الدولة والمنطقة خاصة بعد حصولها على الاعتماد الأكاديمي العالمي من منظمة الولايات الوسطى للاعتماد الأكاديمي، وفي ضوء ما تملكه الجامعة من خبرات أكاديمية وتطبيقية ووجود نخبة من أعضاء هيئات التدريس العاملين بها الذين ينتمون إلى جامعات ومراكز بحثية عالمية مرموقة، وهو ما يعزز من آليات نجاح هذا التعاون بين الجامعة وحكومة دبي الإلكترونية ويتيح فرصاً تدريبية ووظيفية للطالبات والخريجات، كما يضاعف أيضاً من جهود الباحثين والأكاديميين في الجامعة بشأن تنفيذ مشاريع بحثية متطورة في مجال تقنية المعلومات و”الحوكمة” الالكترونية، ورصد القضايا والمشكلات ذات العلاقة بتطبيق برامج الحكومة الالكترونية ووضع الحلول المناسبة لها من خلال توظيف جهود وخبرات الباحثين بالجامعة في هذا المجال.

بموجب الاتفاقية، ستقوم “حكومة دبي الإلكترونية” بتوفير برامج تدريب داخلي لطالبات جامعة زايد. وسيتعاون الطرفان كذلك في تحديد المشاريع التي سينفذها طالبات تكنولوجيا المعلومات في إطار برامج التدريب الداخلي. كما سيقوم الطرفان أيضاً بتحديد مجالات الابتكار وتنفيذ مشروع مشترك للبحث والتطوير والذي سيتم تنفيذه في النهاية على نحو تجاري.

  • 8812
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE