×
×

موتورولا توسع نطاق منتجاتها العاملة بتقنيات هوية الترددات الراديوية RFID

أدخلت وحدة الأعمال المتنقلة في موتورولا عدداً من التحسينات على منتجاتها العاملة بتقنية RFID (تقنية الترددات الراديوية)، كما عملت الوحدة على توسيع الرقعة الجغرافية التي توزع فيها هذه المنتجات، وذلك لتلبية الاحتياجات التجارية للعملاء في مختلف أنحاء العالم.

ساعد التعاون القائم بين موتورولا وشبكة شركائها العالميين الشركة على تعزيز ريادتها للسوق العالمية لهذه التقنية، أمام عدد من المؤسسات العاملة في قطاعات مختلفة.

تتصدر موتورولا جهود الكثير من المؤسسات الهادفة إلى تطوير تطبيقات تقنية RFID إلى ما هو أبعد من مجرد المرحلة التجريبية، وفي مجالات مختلفة من مجالات الأعمال مثل تعقب مستوى مواد المخزون في قطاع مبيعات التجزئة، وتتبع حقائب المسافرين وأمور الصيانة والإصلاح والفحص الشامل في صناعة الطيران، وإدارة أصول تقنية المعلومات في القطاع المالي، وإدارة الأصول الثمينة في صناعة الطاقة. ومن بين العملاء الذين طبقوا هذه التقنية في الآونة الأخيرة في أنحاء العالم كل من: مؤسسة البريد القطرية في الشرق الأوسط؛ وYCH Logistics and Yayasan Sabah في آسيا؛ ولوفتهانزا تكنيك في أوروبا؛ وآنجلو أميركان في تشيلي، وليفربول، وفولكسفاجن المكسيك، في أمريكا اللاتينية؛ وأميركان آباريل، وCostPlus World Market، وشاحنات دايملر، في الولايات المتحدة.

بحسب مؤسسة الأبحاث ABI Research، فإن موتورولا تتصدر هذه الصناعة من ناحية الأداء ومن ناحية النمو سنو بعد أخرى، الأمر الذي يبرهن على مستوى قوي من الإنتاج، وإبداع في المنتجات، وحضور قوي في السوق. وحازت موتورولا على أعلى تصنيف على قائمة ABI Research للشركات من ناحية ابتكار المنتجات وتنفيذ تقنيات RFID. كما حازت قارئات RFID من إنتاج موتورولا على أعلى تصنيف في البحث الذي أجرته Retail Information System News لمنتجي الأجهزة.

تقول جوي وايت، نائب رئيس تطوير الأعمال وتسويق تقنية RFID في وحدة الأعمال المتنقلة لدى موتورولا: “يبرهن التقدير الذي حصلت عليه موتورولا في هذه الصناعة، لكل من عملائنا وللأسواق بشكل عام، على التزام موتورولا بقيادة تطوير تقنية RFID، ودمج هذه التقنية في حلول الأعمال في العالم. وتدرك موتورولا أن حلول RFID تلعب دوراً مكملاً في مساعدة العملاء في الحصول على نظرة شاملة على عملياتهم، في الوقت الذي تعزز فيه جهودهم الرامية إلى توحيد وأتمتة تلك العمليات. وسنواصل العمل بتقاليد موتورولا القوية فيما يتعلق بالابتكار في جميع منتجاتنا العاملة بتقنية RFID، وسندعم تحسين التطبيقات المطورة لاستخدامات معينة لمساعدة عملائنا على تحقيق أهدافهم التجارية”.

يقول مايكل شيفرهوف، مدير برنامج تقنية RFID لدى لوفتهانزا تكنيك: “قليل من الشركات فقط توفر مزيجاً من المنتجات المبتكرة والخبرة في التنفيذ، والدعم العالمي اللازم لكي تتحقق فوائد تقنية RFID. فقد كانت منتجات ودعم موتورولا مميزاً طوال الفترة السابقة، وتواصل الشركة لعب دور الشريك القوي والمهم لنا في طريقنا نحو تحقيق مزيد من النجاح”.

تحرص موتورولا على تعزيز منتجاتها العاملة بتقنية RFID في العالم والمصممة لتلبية احتياجات الشركات الدولية، فقد أعلنت موتورولا اليوم عن توسيع نطاق حلولها من هذه المنتجات لتتوافق مع أحدث معايير الصناعة في مناطق مختلفة، ويشمل ذلك قارئات RFID الحديثة المحمولة باليد في الأسواق الأوروبية، واعتماد قارئات RFID المستخدمة أثناء التنقل في ستة دول جديدة في آسيا، كما قامت الشركة بترقية الأجهزة الثابتة لزيادة مرونة وأداء سلسلة XR من القارئات الثابتة.

يلبي قارئ RFID طراز MC9090-G المحمول باليد أحدث المواصفات الأوروبية، أما النسخة الأوروبية الحديثة R1 من قارئ RFID عالي الأداء من موتورولا فهو متوافق مع المعيار ETSI 302 208 اللازم للتشغيل في دول الاتحاد الأوروبي. وتتضمن النسخة الجديدة R1 قدرات لقراءة وكتابة RFID، ومسح الباركود، كما أنه قادر على التحول للعمل على قنوات متعددة وعلى البث طوال الوقت. وتجعل نطاقات القراءة الطويلة، المتوفرة بفضل الهوائي الخطي، هذا القارئ مثالياً للاستخدام في مختلف القطاعات مثل تطبيقات مبيعات التجزئة، والصناعة، والنقل، واللوجستيات، بما في ذلك الشحن والاستلام، وإجراءات العمل، وإدارة وجرد المخزون والأصول، وتتبع الحقائب وتتبع الشحنات.

يقول جوزيف أوسو، الشريك والمؤسس لشركة ميلوو آند آليكسندر، وهي واحدة من كبرى الشركات المزودة لحلول RFID في هولندا: “هناك حاجة كبيرة في أوروبا لقارئات RFID الاقتصادية المحمولة باليد المتوافقة مع المعيار ETSI 302 208. فمع تصميم يوفر أقصى درجات الراحة، مصحوباً بإلغاء Duty Cycle وتقييدات LBT (الاستماع قبل التحدث)، فإن أحدث قارئات RFID من موتورولا، وهو القارئ MC9090-G المحمول باليد سيلائم تماماً احتياجات الأعمال اليومية لجميع الشركات في مختلف الصناعات، ويضمن بذلك استمرار إنتاجية الموظفين”.

يبسط قارئ موتورولا الثابت XR عمليات استخدام القارئات على نطاق واسع. فقد أعلنت موتورولا ترقية كبرى للأجهزة الثابتة ستتضمن واجهة بروتوكول قارئ منخفض المستوى LLRP لزيادة مرونة منتجاتها من عائلة XR من قارئات RFID الثابتة. ويمكن لمنتجات عائلة XR، عن طريق استخدام LLRP، أن تعمل بطريقة اشبك وشغل في عدد من أنظمة RFID الموجودة حالياً، مما يسمح بتنفيذ سهل، وأداء محسن، وتعديلات أسهل للأنظمة التي تم تطويرها. وبالإضافة إلى ذلك، سيكون هذا القارئ متوافقاً مع أحدث معايير ESTI 302 208، ملغياً الحاجة إلى Duty Cycle، ويعمل على زيادة قوة الترددات للمستخدمين في دول الاتحاد الأوروبي. وستوفر الترقية دعم ذاكرة قراءة وكتابة Gen 2 (مع حزم بحجم أقصى 512 بت)، مما يمكن قارئات XR من معالجة كميات كبيرة من المعلومات الموجودة على البطاقات بكفاءة عالية.

ستنطبق ترقية القارئات الثابتة على القارئات الثابتة XR440، وXR450، وXR480، ويتوقع أن تتوفر في الأسواق خلال شهر أكتوبر، عن طريق التنزيل مجاناً من موقع موتورولا.

أعلنت موتورولا أن القارئ المبتكر RD5000 المستخدم أثناء التنقل حصل على الاعتماد لاستخدامه في كل من ماليزيا، وتايلند، وهونج كونج، وسنغافورة، وسيحصل على الاعتماد في كل من الصين وتايوان في نهاية العام. وصمم هذا القارئ المدمج الذي يتضمن هوائي مدمج، في الأصل لاستخدامه على الرافعات الشوكية والعربات الأخرى، غير أنه يمكن استعماله في أي مكان لا يمكن فيه تثبيت سلك لقارئ ثابت. ويتضمن القارئ RD5000 مجسات للحركة والأجسام القريبة لإطالة عمر البطارية، بالإضافة إلى اتصال مع شبكات المناطق المحلية بحيث يمكن تتبع الأصول بسهولة باستخدام معلومات حقيقية.

  • 8799
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE