×
×

سامسونج تعرض "التجربة السلسة" في IFA 2008

كشفت سامسونج للإلكترونيات، وهي شركة رائدة في الوسائط الرقمية والتقنيات الرقمية، النقاب اليوم عن خطط طموحة لتولّي الريادة في تطوير المنتجات والتقنيات التي تساعد المستهلكين من أطياف الحياة كافّة على أن يستفيدوا من المنافع الرقمية التي يقدّمها عصرنا.

في خطاب افتتاحي يحمل اسم “التجربة السلسة”، شدّد الرئيس جونغوو بارك على ريادة سامسونج في صناعة إلكترونيات المستهلك وأفصح عن نيّة سامسونج بتطوير منتجات لا تتعدى المعايير الحالية فحسب، بل تساعد المستهلكين الذين يشعرون بأن القطار قد سبقهم على اللحاق بالوتيرة السريعة التي يتّسم بها التقدّم التكنولوجي.

ويقول الدكتور بارك، رئيس أعمال وسائط الإعلام الرقمية في سامسونج للإلكترونيات: “تعتبر “التجربة السلسة” عبارة شائعة في صناعتنا اليوم، ونحن لم نعتنقها فحسب بل نترأسها أيضاً. إذ يحظى المستهلكون اليوم بقدرة الوصول إلى بعض أكثر الأجهزة تقدّماً، بيد أن الكثير منها لا يعمل معاً جيداً، وبالتالي نحن في مهمّة لتغيير هذا الوضع بغية أن يتمكّن المستهلك من الاستمتاع إلى أقصى حدّ من قدرات الأجهزة التكنولوجية أينما كان ومتى كان.”

بوضع “التجربة السلسة” هدفاً، أعلنت سامسونج أيضاً عن مبادرتها الريادية 4C التي ستدفع بحوث وتسويق منتجات الشركة ضمن إطار أربعة مفاهيم أساسية: المحتوى والخدمات، والتوصيل، والإبداع، والمكوّنات.

ريادة 4C من سامسونج

المحتوى والخدمات
تتعدّى المنتجات الجديدة التي تقدّمها سامسونج التحسّن التكنولوجي الصرف، لأن الشركة تشدّد على المحتوى والخدمات بالقيمة المضافة، على غرار وظيفة InfoLive الفريدة في سلسلة تلفزيونات 7، و8، و9. تسمح InfoLive للمشاهد بالولوج إلى معلومات الأنباء والطقس والبورصة المتدفّقة عبر الإنترنت. وتُشحن التلفزيونات أيضاً مع مجموعة متنوّعة من المحتوى المكوّن بشكل محترف مثل معرض للفنون، وبرامج للطهو اليوغا، وألعاب للأطفال.

بالإضافة إلى ذلك، تحتوي التلفزيونات على سطح مستخدم بيني محدّث وبسيط يسمح للمستخدمين بالتواصل بسهولة مع مجموعة قوية من المزايا على غرار WISELINK Pro. تستعين WISELINK Pro بوصلة USB 2.0 سريعة ليتمكّن المستخدم من وصل كمبيوتره الشخصي، أو الكاميرا، أو كاميرا التسجيل، أو مشغّل ملفّات MP3، ثمّ تصفّحها ومشاهدة محتواها مباشرة على شاشة التلفزيون. إلى ذلك، يسمحSmart Content Manager في التلفزيون للمستخدم بالوصول إلى ملفّات الموسيقى والفيديو والصور وإدارتها باستخدام جهاز تحكّم عن بعد مع مفتاح دوّار حديث التصميم.

التوصيل
لقد تمّ تركيب Anynet+ HDMI-CEC ليتمكّن جهاز تحكّم عن بعد واحد من التحكّم بعدّة أجهزة سمعية بصرية، مثل السينما المنزلية، ومشغّل أقراص Blu-ray، وكاميرا التسجيل، والكاميرا الرقمية، وطبعاً التلفزيون بحدّ ذاته. والجدير بالذكر أن الكثير من الأجهزة السمعية البصرية المعروضة في IFA، مثل كاميرا تسجيل HMX20، والكاميرا الرقمية NV100HD، ومشغّل Blu-ray من الجيل الخامس BD-P2500، تعمل بتناغم تامّ مع تلفزيونات سامسونج من ناحيتي التصميم والتوصيل.

فضلاً عن ذلك، تلفزيونات سلسلة 7، و8، 9 جاهزة لشبكة DLNA، وبالتالي مع تركيب برنامج خاصّ على الكمبيوتر المنزلي، يمكن المستخدم الاستمتاع بمشاهدة المحتوى المنزّل أو الدفقي على تلفزيونات متعدّدة في أرجاء المنزل في الوقت عينه.

وأخيراً، يمكن مشغّل أقراص Blu-ray تحديث نفسه للوصول إلى أحدث مواصفات Blu-ray بسهولة من خلال إيثرنت أو USB كلّما برز برنامج مبيّت تحديثي على الإنترنت.

الإبداع
تضع سامسونج أهمّية كبيرة على التصميم، ويمكن العثور على الكثير من التصاميم المبدعة معروضة في IFA. ومن بينها نجد تلفزيونات Series 8 الفائقة النحول (40، و46، و52 بوصة) بسماكة 44.5 ملم فقط، أو ما يناهز نصف المنتجات السابقة، لتخلق بذلك تخفيضاً كبيراً نسبته 55 بالمئة في السماكة مع تصميم أذكى وأرقى.

وبالتعاون مع جورجيو أرماني، أطلقت سامسونج أيضاً تلفزيون جورجيو أرماني سامسونج الذي يضيف الأناقة والدفء من خلال لونه الأسود الفريد والشكل الخشبي في الإطار.
بالإضافة إلى ذلك، أعادت سامسونج تصميم جهاز التحكّم عن بعد لسلسلة تلفزيونات 7، و8، و9 لكي يعمل جيداً مع السطح البيني المعاد تصميمه حديثاً. ويشكّل المفتاح الدوّار الميزة الأهمّ التي تخوّل المستخدم التنقّل بسهولة عبر المحتوى والبرمجة. وتُشحن سلسلتا تلفزيونات 8 و9 مع جهاز تحكّم فريد بشكل الحصاة ليضيف جمالاً على ديكور المنزل.

المكوّنات
أطلقت سامسونج عدّة منتجات رائدة ومتطوّرة في IFA، ومن بينها تلفزيون LCD بوتيرة 200 هرتز (40، و46، و52) مع تكنولوجيا LCD المتقدّمة من سامسونج، وتلفزيون LCD فائق النحول بقياس 52 بوصة بسماكة بوصة واحدة، وتلفزيون QFHD (تعريف عالٍ كامل رباعي) بقياس 82 بوصة ودرجة وضوح 3840×2160، وتلفزيون OLED بقياس 31 بوصة يرتكز عى شاشة سامسونج SDI بتقنية OLED.

ومن الإضافات المميّزة في مجموعة التلفزيونات سلسلة LCD Series 9 الجديدة (46 و55 بوصة) التي تضمّ تكنولوجيا Smart LED وUltra Clear Panel من سامسونج لإبراز اللون الأسود ومعدّلات التباين الأروع. والجدير بالذكر أن هذه الوحدة تحتوي على ميزة التعتيم المحلّي الذي يخفّف من استهلاك الطاقة الكهربائية أيضاً.

أما كاميرا NV100HD المدمجة فتعطيك الصور الأنصع في فئتها مع 14.7 مليون بيكسل.

تتمتّع شاشتا SyncMaster 2233HZ و2243HZ بتقنية Motion Picture Response Time فائقة السرعة مع Enhanced MPA II معزّزة للألعاب والفيديو. وبالتالي انخفضت الأوقات الجديدة من 30 ميلليثانية إلى 10 ميلليثانية فحسب.

ما المعروض في IFA 2008 من منتجات سامسونج للإلكترونيات

Series 7 – تكنولوجيا للروّاد
تشكّل هذه المجموعة الفاخرة نافذة سامسونج إلى مستقبل تكنولوجيا التلفزيونات، وهي تتشاطر المواد نفسها وإبداع التصميم النقي ذاته التي تتحلّى بها Series 6 مع وضع معيار جديد للحلول الوسائطية والترفيه المنزلي المتعدّد الوسائط.

Series 8 – النحافة بعينها
يكمن التحسين الأهم في التلفزيون الجديد بالتصميم النقي (Crystal Design) هذا في تخفيض هائل في السماكة تصل نسبته إلى 50 بالمئة للحصول على إطار نحيف يبلغ قياسه 44.5 ملم فقط.

Series 9 – قمّة التكنولوجيا
تضمّ السلسلة الجديدة من تلفزيونات LCD بالتعريف العالي الكامل تكنولوجيا Smart LED، وتمنح اللون الأسود الأكثر واقعية، ومعدّلات التباين الأعلى اليوم، وتحتوي أيضاً على أحدث الإبداعات التكنولوجية في نوعية الصورة، والتصميم، والحلول الوسائطية المتقدّمة التي تشكّل ريادة سامسونج في صناعة التلفزيونات بالشاشة المسطّحة.

تلفزيونات المستقبل
ستشمل المجموعة في صالة سامسونج تلفزيونَي OLED (صمّام ثنائي مشعّ عضوي) بقياسي 14.1 و31 بوصة، وتلفزيون LCD بقياس 52 بوصة الأنحف في العالم، وتلفزيون LCD بتعريف عالٍ كامل رباعي، وتلفزيون LCD بوتيرة 200 هرتز.

BD-P2500 – مشغّل Blu-ray الأكثر تقدّماً
يمنح BD-P2500 تحسيناً كبيراً مقارنة بالطرازات السابقة مع معالج HQV ودعم للأنساق الصوتية العالية التعريف الجديدة (Dolby Digital+، وDolby True H، وDTS-HD HRA) مع قنوات 7.1.

Enhanced MPA II – تكنولوجيا شاشات جديدة
كشفت سامسونج عن تكنولوجيا جديدة تدعى Enhanced MPA II، وهي مصمّمة لإعطاء صور أنقى في شاشتَي الكمبيوتر الجديدتَين اللتين تقدّمهما الشركة. وقد تمّ تطوير هذه التكنولوجيا لتخفيف ما يُعرف بـ”تأثير التصاق الصور”، وهي تعتبر نقطة ضعفة في شاشات LCD.

HMX20 – كاميرا تسجيل بتعريف عالٍ 1080i/p بذاكرة فلاش
مع قدرة تسجيل بتعريف عالٍ كامل 1080i/p (25 لقطة في الثانية)، يجعل التصميم الذي يرتكز على ذاكرة فلاش كاميرا HMX20C مدمجة وسهلة الاستعمال. ويرفق هذا الطراز بقاعدة التحام للشحن والوصل المباشر بالتلفزيون العالي التعريف.

NV100HD – تجربة التعريف العالي الأروع
تتميّز كاميرا NV100HD بدرجة وضوح مذهلة تبلغ 14.7 ميغابيكسل وعدسة Schneider المعروفة بطول بؤري بزاوية عريضة قياس 28 ملم، مع زوم بصري 3.6×، وبالتالي تعدنا هذه الكاميرا بصور نقيّة وناصعة ومفصّلة مع كلّ لقطة. ويسمح هذا الطراز أيضاً بالتقاط فيديو عالي التعريف بدرجة وضوح 720p مع تثبيت ثنائي للصورة.

G-Series – برّادات فاخرة جديدة
تقدّم مجموعة برّادات G-Series الفاخرة الجديدة سعة زائدة تبلغ 637 ليتراً، بيد أنه يُعرض بعمق عادي وبصمة قدم إجمالية مخفّضة.

  • 8701
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE