×
×

17,78 مليون درهم مبيعات منصات الألعاب الإلكترونية في دولة الإمارات

صرحت “جاكيس للإلكترونيات”، أحد العلامات التجارية في قطاع التجزئة المحلي. أن مبيعات منصات الألعاب الإلكترونية في دولة الإمارات وصلت خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري إلى 17,78 مليون درهم، نتيجة لبيع 4,448 جهاز من العلامات التجارية المختلفة.

أوضح أشيش بنجابي، المدير التنفيذي للعمليات في “جاكيس للإلكترونيات”: “أن منصات بلاي ستيشن 3 من سوني استحوذت على 59% من إجمالي مبيعات منصات الألعاب في الإمارات، تتبعها بنسب متفاوتة كلا من نينتندو وي، ومايكروسوفت إكس بوكس”.

وقال: “يزداد التوجه نحو استخدام تقنية “بلو راي” عوضا عن أقراص الفيديو الرقميه، والذي ساهمت فيه قدرتها على تشغيل الألعاب بشكل أقرب إلى الحقيقة. وتتوافق أجهزة البلاي ستيشن 3 من سوني مع هذه التقنية، الأمر الذي انعكس إيجابا على مبيعاتها. من جهة أخرى تتمتع نينتندو وي بإقبال كبير من هواة الألعاب، لاحتوائها على التقنية التفاعلية «واي فيت» والتي تسمح للمستخدم بالسيطرة على شخصيات اللعبة الالكترونية عند القيام بالتمارين”.

وأضاف: “استقطب سوني بلاي ستيشن فئة جديدة من محبي اللعاب الإلكترونية عبر ما توفره من قابلية للنقل، مؤثرات صوتية وبصرية عالية الجودة، وميزات إضافية كمشغل الموسيقى. بالإضافة إلى ذلك، يتوفر جهاز بلاي ستيشن 3 بعدة ألوان: كالأبيض والوردي وهو ما يناسب المراهقات ويساهم بزيادة المبيعات”.

وقال: “شهدت مبيعات مايكروسوفت زيادة ملحوظة منذ إطلاقها “إكس بوكس” خلال معرض جيتكس في العام السابق”.

سيطرت لعبة “برو إيفاليوشن 6” على سوق مبيعات برامج الألعاب في الدولة باعتبارها أفضل برنامج ألعاب، يليها برنامج “سماك داون في إس راو 2008”. كما حققت كلا من “هالو3″ المركز الثالث، و”فيفا 08” المركز الرابع.

تحظى منصات الألعاب الإلكترونية بشعبية عالية بين المستهلكين من المراهقين والأطفال مقارنة بألعاب الكمبيوتر والألعاب على الانترنت والتي تكتسب أهمية متزايدة عالمياً في حين لا تزال شعبيتها محدودة في الدولة.

يرتبط ازدياد التوجه نحو ألعاب الكمبيوتر الشخصي في دولة الإمارات مرهوناً بنجاح شركات مثل (ديل) و(إتش بي) والتي تمتلك كلا منهما ألعاب شهيرة مثل: (ألين وير) و (فوودو) على التوالي؛ وعلى النجاح الذي يمكن أن تحققه هذه المنتجات في استقطاب عدد أكبر من المستهلكين.

ستقوم “جاكيس للالكترونيات” بتنظيم الدورة الأولى لمسابقة الألعاب الإلكترونية في “جاكيس إكسبريس” في مركز الشارقة سيتي سنترفي الفترة بين 29 – 30 أغسطس 2008، وذلك للمحافظة على التطور الذي يشهده هذا القطاع.

اختتم بنجابي: “يبذل مطورو أجهزة الألعاب الإلكترونية جهداً كبيراُ لتوسيع شريحة المستخدمين لتشمل فئات عمرية تتعدى الفئة من 8 – 21 سنة، وستساعدة هذه الدورة في زيادة الوعي والوصول إلى المستخدمين المحتملين الاخرين”.

ستقام هذه الدورة بالتعاون مع شركة انتل، ويعتبر باب المشاركة مفتوح للجميع في الفترة بين 24 – 27 أغسطس. كما ستبدأ التصفيات في 29 أغسطس، والنهائيات في 30 أغسطس. وسيحصل الفائز على كمبيوتر محمول مزود بتقنية انتل للألعاب، كما سيحصل الفائز الثاني على جهاز كمبيوتر مكتبي مزود بتقنية انتل للألعاب. كما سيتم منح جوائز قيمة لجميع المشاركين، وتعتزم جاكيس عقد دورات مماثلة في مواقع مختلفة من أنحاء الدولة.

  • 8595
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE