×
×

الجيل الجديد من معالجات إنتل للحواسيب الشخصية يحمل الاسم "إنتل كور"

 أعلنت شركة إنتل اليوم أن المعالجات المكتبية المستندة إلى المعمارية الدقيقة الجديدة التي ستطلقها الشركة، ستحمل رسمياً الاسم التجاري "المعالج إنتل كور" (Intel® Core™ processor). وستحمل المنتجات الأولى من هذه العائلة من المعالجات، بما فيها نسخة الإصدارة الفائقة Extreme Edition، رمز التعريف i7 ، وسيطلق عليها رسمياً الاسم التجاري "المعالج إنتل كور آي سفن" (Intel® Core™ i7 processor). وهذا هو أول رمز تعريف من بين مجموعة رموز جديدة ستظهر مع إطلاق معالجات متنوعة خلال العام المقبل.

وستقدم المنتجات المستندة إلى المعمارية الدقيقة الجديدة مستويات عالية من الأداء والكفاءة في استهلاك الطاقة. ومن المتوقع أن يعزز هذا المنهج الجديد المتبع لتقديم "أفضل ما في عالمي الأداء وكفاءة الطاقة"، ريادة معالجات إنتل في قطاعات الأنظمة المحمولة والمكتبية والخوادم المستقبلية.

اكتسب الاسم التجاري "المعالج إنتل كور" بالفعل شهرة وجاذبية واسعة النطاق لدى المستخدمين، وحظي كذلك بزخم قوي في السوق على مدى السنوات الماضية. ويظل الاسم "إنتل كور" الاختيار المنطقي لأحدث عائلة من معالجات إنتل. وسيتاح شعار العلامة التجارية Intel Core i7 processor للحواسيب الشخصية المكتبية عالية الأداء، بينما سيخصص شعار أسود منفصل لنسخة الإصدارة الفائقة Extreme Edition وهي الأعلى أداء على الإطلاق. وستميز إنتل بين المعالجات المختلفة باستخدام رقم طراز خاص بكل معالج.

ومن المتوقع أن تدخل منتجات إنتل المستندة إلى هذه المعمارية الدقيقة عملية الإنتاج الفعلي في الربع الأخير من العام الجاري. وتمتاز هذه المعالجات بتقنية تعدد الخيوط الفائقة (Intel® Hyper-Threading)، والتي تعرف أيضاً بتعدد الخيوط المتزامن، فهي قادرة على معالجة ثمانية "خطوط" من الشيفرات البرمجية على نوى المعالج الأربعة.

  • 8552
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE