×
×

نوكيا تعرض إستراتيجية التصميم الخاصة بها من خلال الشكف عن ستّة هواتف

جمعت نوكيا في مراكش، إحدى أهمّ الوجهات الراقية في العالم، حوالى 100 شخص من ممثّلي وسائل الإعلام من مختلف الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وافريقيا بالإضافة إلى ضيوفٍ مختارين وشخصياتٍ بارزة ليحضروا Nokia Destination Design. وقد عرضت نوكيا خلال هذا الحدث فلسفتها واستراتيجية التصميم الخاصة بها كما قدّمت عرض أزياء حيوي وجريء مستوحى من أحدث هواتف نوكيا.

فلسفة تصاميم نوكيا

يُعتبر الهاتف المتحرّك غرضاً شخصياً جدّاً يبقيه المرء قريباُ منه طوال الوقت، إن في المحفظة أو في الجيب. وفي هذا الصدد، أفاد السيّد سيلاس غرانت، المدير الأعلى للتصميم: “يُعتبر الهاتف اكثر من مجرّد جهازٍ تكنولوجيّ، فأنت تحمله معك إلى كلّ مكان وتعترف له بأمورك الحميمة، حتى أنّه قد يعكس مزاجك أو شخصيتك. ويحتوي هذا الرفيق الدائم على معظم أمور حياتك من معارفك إلى رسائلك وصورك الشخصية ومقاطع الفيديو بالإضافة إلى أغنيتك المفضّلة.”

وأضاف السيّد مارك ديلاني، رئيس التصميم لفئةConnect :”بالنسبة إلى نوكيا، يتخطّى تصميم الهاتف المتحرّك الجيّد الأسلوب فعلى التصميم أن يوفّر أهدافاً وخدمات جميلة إنما تعمل بالطريقة التي يفضّلها الناس. وجمال الاستخدام هذا جوهريٌّ بالنسبة إلى عمل نوكيا وماركتها التجارية.”

يشكّل الناس وتصرّفاتهم مصدر اهتمامنا الرئيسي فمن الواضح أنّ التصميم خبرة شخصية للغاية، ومن المهمّ للغاية ان نفهم كيفية تدخّل الهاتف المتحرّك في أسلوب العيش وتأثيره عليه. ولهذا السبب، لا تركّز نوكيا على تصميمٍ واحدٍ فقط أو على جزءٍ محدّد من السوق. وفي هذا الصدد، شرح السيّد يونغي جونغ: “يبقى مصمّمونا على اطّلاع دائم بمختلف الاحتياجات وأساليب العيش عبر إجراء أبحاث معمّقة ودراسة علم الإنسان في كافة أرجاء العالم. وبناءً على هذه المعلومات، نستخدم التكنولوجيا لابتكار الأشكال، والأنماء والمواصفات، والخدمات التي يحبّها العملاء ويرغبون في استخدامها.”

التعريف بمجموعة الهواتف الجديدة من نوكيا

تأكيداً منها أنّ أسلوباً واحداً لا يناسب الجميع، كشفت نوكيا ستّة منتجات جديدة تسمح للعملاء بالتعبيرعن تفضيلاتهم الشخصية على أكثر من صعيد، من التصاميم الحديثة إلى إضفاء الطابع الشخصي عبر الغلافات المتعددة الألوان والتي يمكن تبديلها.

تنتمي الأجهزة الأربعة الأولى إلى مجموعة Nokia Supernova، وهي Nokia 7610 و Nokia 7510 و Nokia 7310 و Nokia 7210 التي تمتزج فيها الألوان الجريئة والتصاميم الحديثة المستوحاة من أحدث مجموعات حقائب اليد أوالنظارات الشمسية التي لا بدّ من اقتنائها. إنّ هذه المجموعة مخصّصة للرجال والنساء الذين يهتمّون بالمظهر الفريد ويرغبون في الحفاظ على التواصل، وبالتالي، تمنح فعاليةً استثنائية للاتصالات المتحركة فضلاً على تنوّع الموسيقى وخبرات الإنترنت.

أمّا الجهازين الآخرين، Nokia 6600 المنزلق و Nokia 6600 القابل للثتي، فيجمعان بتناسق بين المظهر الأنيق وأحدث وظائف الهواتف المتحرّكة. ويقدّم هذان الجهازان تصميماً ناعماً وبسيطاً بالإضافة إلى مجموعةٍ واسعة من الخصائص السهلة الاستخدام.

وقال السيّد كريستوف كورسي، رئيس فئة Live في نوكيا الشرق الأوسط وشمال افريقيا و جنوب افريقيا: “يقدّم كلّ من هذه الأجهزة اليوم نظرةً مختلفة قليلاً عن لغة التصميم الرئيسية. ونحن نؤمن أنّ استخدامها جميل وشكلها جميلٌ أيضاً كما أنّها تقدّم خياراً واسعاً.”

مصمّمو الأزياء الشباب يبتكرون مجموعةً مستوحاة من أحدث هواتف نوكيا

قدّم هذا الحدث الراقي ايضاً فرصةً فريدةً لمصمّمي أزياء جدد لإظهار مهارتهم عبر تقديم مجموعة أزياء مستوحاة بالكامل من أحدث هواتف نوكيا.

وتمّ اختيار سبعة مصمّمين يافعين وصاعدين من بين 40 مشترك تقدّموا من كافة منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، وهم: هبة عوادي من مصر، وفايشالي مرجاليا من كينيا، وديان فرجان من لبنان، وإلهام لحمودي من المغرب، وتميتايو اويتنجي من نيجيريا، وجمشيد إيراني من باكستان، وموسا موكوينا من جنوب افريقيا. وقد بنوا ابتكاراتهم على أساس الموضة الجديدة للهواتف بغية إظهار تنوّعها وجمالها.

أمّا المصمّمة اللبنانية عائشة التي اختيرت لتضفي أسلوبها على هاتف Nokia 7900 Prism في أسبوع الموضة الدولي في دبي الذي أقيم خلال شهر اكتوبر/تشرين الأول 2007، فحضرت إلى مراكش لتدعم الحدث وتتشارك خبرتها الخاصة مع المصّمين الجدد.

  • 1020
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE