×
×

اتحاد أريسبا يدعم تمثيل صناعة الإنترنت والاتصالات العربية على النطاق العالمي عبر حصوله على عضوية مجلس إدارة منظمة “رايب”

أعلن الاتحاد العربي لمزودي خدمات الإنترنت والاتصالات (أريسبا)، الهيئة العربية العاملة في إطار مجلس الوحدة الإقتصادية العربية في جامعة الدول العربية والتي تتخذ من مدينة المنامة في مملكة البحرين مقراً لها، عن عزمه دعم تمثيل صناعة الإنترنت والاتصالات العربية على النطاق العالمي من خلال تقديمه الدعم الكامل لعضو مجلس إدارته المهندس فهد الشيراوي ممثل مملكة البحرين في الاتحاد ورئيس شركة 2Connect البحرين، للترشح لنيل عضوية مجلس إدارة منظمة Ripe، ليكون بذلك ممثلاً لصناعة الإنترنت العربية على النطاق العالمي.

ووجه الاتحاد الذي يهدف إلى دعم صناعة الإنترنت في العالم العربي والارتقاء بها إلى مستويات متقدمة، دعوةً للجهات المعنية من مزودي خدمات الإنترنت والاتصالات في الدول العربية لتفويض المهندس محمد فراس بكور، رئيس مجلس إدارة الاتحاد “أريسبا” ، ليقوم بالتصويت للمهندس فهد الشيراوي خلال الاجتماع الذي ستستضيفه ألمانيا في السابع من مايو القادم، نيابةً عن مزودي خدمات الإنترنت والاتصالات في الدول العربية أو حضورهم الاجتماع المذكور والتصويت للمهندس الشيراوي .

وفي تعليق له بهذه المناسبة، قال المهندس/ محمد فراس بكور، رئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي لمزودي خدمات الإنترنت والاتصالات “أريسبا”: “تأتي هذه الخطوة في إطار رؤية الاتحاد وأهدافه للمساهمة بتمثيل مزودي خدمات الإنترنت والاتصالات في الدول العربية على النطاق العالمي والمشاركة الفعالة في اتخاذ القرارات العالمية الخاصة بهذا القطاع الحيوي والمهم”.

ومن المقرر إقامة فعاليات مؤتمر “رايب” في الفترة ما بين 5 و9 مايو من العام الحالي 2008 في برلين بألمانيا، حيث يلتقي عدد كبير من الشركات المتخصصة في تشغيل الشبكات والجهات المعنية من أوروبا والمناطق المجاورة لمناقشة القضايا المتعلقة بصناعة الإنترنت العالمية.

وأضاف بكور: ” بالنسبة لنا في أريسبا، تعتبر هذه الخطوة الأولى في مسيرتنا نحو دعم التواجد العربي في منظمات عالمية متخصصة تتمتع بذات القدر من الأهمية، الأمر الذي سيسهم بصورة مباشرة في تفعيل المشاركة العربية في صنع القرارات العالمية المتعلقة بقطاعي الإنترنت والاتصالات”.

والجدير بالذكر أن الاتحاد العربي لمزودي خدمات الإنترنت والاتصالات بدأ كجمعية في عام 2004 ثم تم تسجيله رسمياً كأحد الاتحادات العربية النوعية المتخصصة العاملة في إطار مجلس الوحدة الإقتصادية العربية في جامعة الدول العربية في سبتمبر 2006 ليجمع تحت مظلته عدداً من أكبر مزودي خدمات الإنترنت الرائدين في العالم العربي، كما يضم حالياً نحو 15 عضواً يمثلون 7 دول عربية و يتزايد هذا العدد بشكل سريع في ضوء التماس الشركات العاملة في هذا القطاع لأهمية وجودها و تمثيلها ضمن الاتحاد في وقت بدأت تتضح فيه معالم الفترة القادمة وأهمية الدور الذي من شأن الاتحاد لعبه على الصعيدين العربي والعالمي في دعم هذه الصناعة. ويدرك الاتحاد أهمية الإنترنت وتكنولوجيا المعلومات ومدى تأثيرهما على تطوير قطاعات الأعمال والتجارة والتعليم في الوطن العربي و يعمل جاهداً لتحويل هذا القطاع من قطاع مستهلك إلى قطاع منتج و مساهم رئيسي في الناتج القومي العربي.

  • 8147
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE