×
×

وزارة الاقتصاد تنظم “منتدى الملكية الفكرية العربي الأول” في أبوظبي 8 يناير الجاري

برعاية معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة الاقتصاد تنظم وزارة الاقتصاد “منتدى الملكية الفكرية العربي الأول” يومي 8 و9 يناير 2008 في أبوظبي بحضور كبار الشخصيات والمسؤولين في القطاعات الحكومية والخاصة ومسؤولي المنظمات العالمية والعربية في مجال الملكية الفكرية ومشاركة الخبراء والمختصين العالميين والعرب وحوالي 300 من المهتمين والتنفيذيين وممثلي الشركات والسلطات المختصة. ويشارك في تنظيم هذا المنتدى المنظمة العالمية للمكية الفكرية و/خصاونة وشركاه/ للإستشارات القانونية.

وقالت معالي الشيخة لبنى القاسمي: “إن هذا الحدث العالمي يوفر فرصة مهمة لمناقشة السياسات التي تحيط بحقوق الملكية الفكرية ويتيح منصة لتسليط الضوء على قصص نجاح الشركات التي صنعت سوقاً جوهرياً وحاجة كبيرة للأعمال القائمة على الملكية الفكرية”.

وأضافت معاليها: “يتيح هذا المنتدى فرصة للتفاعل بين الشركات الإقليمية والعالمية بكل ما يتعلق بحقوق الملكية الفكرية، مشيرة إلى أن المنتدى سيركز على المواضيع المتعلقة بمكافحة القرصنة والتزييف وخصوصا إنفاذ حقوق الملكية الفكرية ومجابهة تيار المنتجات المقلدة”.

كما أشارت معاليها إلى أن المنتدى سيتطرق إلى التجارة الإلكترونية والملكية الفكرية ووسائل التحكم المتعلقة بقوانين الجرائم الإلكترونية والاستغلال غير المشروع لأسماء المواقع الإلكترونية بالإضافة إلى استخدام الملكية الفكرية في إجراءات الإمتياز والترخيص والإدارة للعلامات التجارية كوسيلة لإنجاح الأعمال التجارية .

وأكدت معاليها أن التطرق إلى هذه المواضيع في مجال الملكية الفكرية يمكن الحكومات والقطاع الخاص في الوطن العربي من التعاون للوصول إلى أهدافهم المشتركة الأمر الذي يساعد على بناء بيئة ملكية فكرية آمنة ويسهم في الارتقاء بالثقة الإنتاجية في السوق مما يؤدي إلى التطور الاقتصادي ودعم التبادل التجاري مع الدول الأخرى .

من جانبه أوضح سعادة محمد بن عبد العزيز الشحي وكيل وزارة الاقتصاد – قطاع التخطيط أن المنتدى سيتضمن سلسلة من ورش العمل بحيث تقوم كل ورشة بدراسة عميقة في مواضيع محددة وذات أهمية كبيرة للحقوق العالمية للملكية الأدبية في العالم العربي بمشاركة خبراء في جميع مجالات الأعمال بطريقة توفر فرصاً مناسبة للتواصل والنقاش .

وأشار سعادته إلى أن ورشة العمل الأولى ستتناول محاربة القرصنة والتزييف من خلال بحث تنفيذ الحقوق العالمية للملكية الأدبية في المنطقة ومقاومة تدفق المنتجات المزيفة ودور المستهلك في مقاومة القرصنة ونشر الوعي الجماهيري بشأن التزييف حيث سيتم التعرف من طرف عدد من الشركات ومكاتب المحاماة في المنطقة والعالم على التحديات التي تتسبب فيها القرصنة في الوطن العربي ومناقشة سبل تحسين أوضاع تنفيذ حقوق الملكية الأدبية والمعايير السليمة المتبعة في المنطقة ومناطق أخرى في العالم، مضيفا أنه سيتم إجراء دراسة مستفيضة للتحدي الرئيس المتمثل في مقاومة تدفق المنتجات المزيفة عبر الموانئ والمطارات ومنافذ العبور الحدودية الأخرى وطرح خبرات وتجارب الشركات المتعددة الجنسيات المتطورة في هذه المجال بغية دعم جهود جميع السلطات التنفيذية المعنية بشؤون الإجراءات الحدودية في الوطن العربي.

وأوضح سعادته أن المشاركين في المنتدى سيقومون بدراسة عميقة لوسائل تحسين القوانين والإجراءات ومناقشة دور المستهلك في محاربة مختلف أوجه القرصنة وكيفية نشر الوعي الجماهيري بشكل أكثر فائدة ونجاعة لظاهرة التزييف وأثارها السلبية في المنطقة .

وأضاف سعادته أن المنتدى سيخصص ورشة العمل الثانية حول مناقشة التجارة الإلكترونية والملكية الأدبية والتحكيم عبر بحث التطور في مجال قوانين جرائم الشبكة الإلكترونية وسرقة المواقع الإلكترونية واستغلالها من خلال التركيز على تحديات الملكية الأدبية للعصر الرقمي في الوقت الذي أثبتت شبكة الإنترنت أنها مصدر للتجديد والتطور التجاري، فيما ستركز ورشة العمل الثالثة على الترخيص وإدارة العلامات المسجلة من خلال بحث كيفية استعمال بعض نماذج الملكية الأدبية لتحقيق النجاح في الأعمال واستعمال الملكية الأدبية في إدارة العلامات المسجلة.

  • 7988
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE