×
×

أسبوع جيتكس للتقنية يحقق جميع أهدافه ويشكل دفعة قوية لصناعة المعلومات وتقنية الاتصالات في المنطقة

أكدت ردة فعل العارضين تجاه ارتفاع معدل جودة الزوار، والقيمة التجارية التي تم تحقيقها خلال معرض أسبوع جيتكس للتقنية على الأهمية المستمرة للمعرض باعتباره واحداً من أكثر معارض الاتصالات وتقنية المعلومات تأثيراً في العالم. ويأتي ذلك مع تأكيد منظمي المعرض بأن معرض هذا العام نجح في استقطاب أعلى نسبة من صناع القرار في تاريخه، بالإضافة إلى تحقيق مبيعات قياسية في معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات هذا العام.

وبالرغم من التحديات التي واجهت منظمي المعرض نتيجة لتقديم موعده إلى بداية سبتمبر، إلا أن 124,317 شخصاً زاروا معرض أسبوع جيتكس للتقنية 2007، وكان عدد الزوار في الأيام الأربع الأولى للمعرض مقارباً لعددهم خلال الفترة ذاتها في معرض العام الماضي 2006. إلا أن انخفاضاً في عدد الزوار في آخر يوم من أيام المعرض، وهو اليوم الأخير من شهر شعبان (قبل رمضان)، حال دون تجاوز أعداد الزوار للعدد المسجل في العام الماضي.

كما بينت الأرقام الخاصة بالمبيعات في معرض جيتكس للمتسوقين، معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات، التي نشرت في اليوم ذاته، ارتفاعاً في المبيعات نسبته 16%، محققة ما مجموعه حوالي 97 مليون درهم خلال أيام المعرض.

وقال حسام دجاني، كبير نواب الرئيس لشركة أوراكل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: ” لقد أعطانا المعرض انطباعاً مثيراً شاملاً، كما تمكنا من إقامة صلات أكثر مع عدد من كبار صناع القرار. وقد كان للكثير من الملامح الجديدة في المعرض مثل بريوريتي كلوب، دور في التعرف على عملاء ذو مستوىً عالٍ، مما يؤكد على جانب تطوير الأعمال الذي يسعى المعرض لتحقيقه”.

ومن جانبه، قال جون هونهاوت، المدير التنفيذي لشركة HP الشرق الأوسء ومدير مجموعة الحلول التقنية في الشركة: “أنا سعيد جداً بمستوى ونوعية صناع القرار الذين التقيتهم في معرض أسبوع جيتكس للتقنية هذا العام. كما كان مستوى ونوعية التفاعل بين HP وعملائها وشركائها، والاهتمام الذي لمسناه بمنتجات الشركة، مشجعاً للغاية”.

ولتوفير الدعم الكامل للعارضين، أعلن منظمو معرض أسبوع جيتكس للتقنية ومعرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات، أن كلا المعرضان سيقامان في شهر أكتوبر العام المقبل. كما أكد المنظمون أيضاً على أن المعرضان سيقامان في الربع الرابع من العام حتى نهاية هذا العقد.

وفي هذه المناسبة قال هلال سعيد المري: “لقد نجح معرض جيتكس هذا العام في التصدي للتحديات التي واجهته، وذلك عن طريق حجم الأعمال التي تم تنفيذها سواء في معرض أسبوع جيتكس للتقنية، أو معرض سوق التكنولوجيا والإلكترونيات”.

وأضاف المري: “سيتم الاستفادة من الابتكارات التي تم طرحها هذا العام، وستوفر لنا أساساً ثابتاً لضمان استمرار نجاحنا في المستقبل. ومركز دبي التجاري العالمي ممتن جداً للمساهمات التي قدمها العارضون في معرضي 2007، ونتوقع تحقيق المزيد من النجاحات المشتركة في الوقت الذي تواصل فيه علامة جيتكس التجارية نموها وتطورها”.

معرض أسبوع جيتكس للتقنية

عزز معرض أسبوع جيتكس للتقنية 2007 موقعه الريادي الذي لا ينازعه عليه أي معرض آخر باعتباره المعرض الأهم بالنسبة للتجارة بين الشركات في المنطقة، وذلك مع تسهيل المعرض لعقد عدد كبير من الصفقات والشراكات بين أعضاء مجتمع صناعة الاتصالات وتقنية المعلومات الدولي، مخالفاً بذلك بعض ما ذهبت إليه بعض الآراء بأن معرض هذا العام لم يحوي أي جديد.

فأهداف مشاركة العارضين، أو حضور الزوار للمعرض، تمتد إلى ما هو أهم من عرض المنتجات الحديثة. فالاهتمامات التجارية بالنسبة للشركات أو الأفراد المشاركين تتضمن تمتين العلاقة من العملاء الحاليين، أو عقد اتفاقات مع شركاء جدد، أو البدء في مشاريع مختلفة، أو مواصلة المباحثات التجارية، أو الترويج للعامة المؤسسة التجارية، أو إجراء أبحاث السوق، وغير ذلك.

وتبين من ردة فعل الشركات العارضة أن معرض أسبوع جيتكس للتقنية 2007 شهد زيادة في مستوى ابتكار وتوطين الحلول والخدمات المعروضة. كما شاركت في المعرض لأول مرة أكثر من 572 شركة، مما أوجد فرصة مهمة للشركات للتوقيع على اتفاقيات جديدة وطرح حلول جديدة في المنطقة.

وتعليقاً على ذلك قالت زينا جاكوبسون، مديرة التسويق لدى شركة إيماتيل Ematel التي تشارك في المعرض لأول مرة: “لقد كان المعرض فرصة ممتازة بالنسبة لنا. فمعرض جيتكس يصل إلى سوق واسعة جداً. وقد عرضنا خمس منتجات جديدة، وأطلقنا شركة جديدة هي شركة “إيما فون Ema Phone”، وهي شركة شقيقة لشركة إيماتيل. كما تمكنا من الاتصال مع عدد كبير من صناع القرار، الذين تمكنا من توقيع عدد من اتفاقيات البيع معهم. كما نجحنا في تعيين موزعين جدد لمنتجاتنا”. كما علقت جاكوبسون بأن معرض أسبوع جيتكس للتقنية كان في منتهى التنظيم، وهو بحق أكبر وأهم معارض التقنية في المنطقة.

وقال مروان خواجه، أحد مدراء شركة أي دو I Do، التي تشارك لأول مرة في جيتكس: ” حققت مشاركتنا في معرض جيتكس نجاحاً كبيراً. وقد وقعنا اتفاقيات جديدة مع موزعين من إيران وفلسطين وسوريا والمغرب ومصر والأردن، بلغت قيمتها 18 مليون درهم، مع حلول ثالث أيام المعرض. كما حصلنا على صفقات جديدة مع عملائنا الحاليين من سلطنة عمان والبحرين. كما أطلقنا موديلات جديدة في المعرض، وعرضنا علامتنا التجارية الجديدة لاكسيما Laxima. ونعتبر أن معرض جيتكس هو أفضل معرض نشارك به في العالم. ويتوقع السيد خواجه تحقيق زيادة في التعاملات بنسبة 30% بعد المعرض.

وصرح إبراهيم حداد، مدير تطوير الأعمال في شركة برايت بوينت Bright Point أن جيتكس كان منصة مثالية للعاملين في صناعة التقنية. وقال حداد الذي حضر دورات سابقة من جيتكس كزائر، أن شركته تمكنت من التوقيع على ثلاث صفقات بلغت قيمتها 2 مليون دولار خلال المعرض. كما استفادت شركته من تواجدها في المعرض لإطلاق ثلاث منتجات جديدة.

ومن بين أهم الإعلانات عن الصفقات التي تمت خلال المعرض كان إعلان شركة SAP AG، أكبر شركة في العالم لبرمجيات الأعمال، الاستثمار مباشرة في سوق تقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية، وذلك من خلال الاستحواذ على شركة SAP العربية، وهي واحدة من أكبر الصفقات التي يتم الإعلان عنها في تاريخ معرض جيتكس.

أما حجم الأعمال الجديدة، والاستثمارات الأجنبية المباشرة في معرض أسبوع جيتكس للتقنية، بما في ذلك اتفاقيات الشراكات الجديدة، واتفاقيات التوزيع الجديدة، واتفاقيات مبيعات الحلول والخدمات المحسنة، فستبقى عالية ولفترة أشهر بعد المعرض.

وكان الحضور العالمي في دورة هذا العام من جيتكس أوسع من أي وقت مضى، مع بلوغ عدد الدول المشاركة في معرض أسبوع جيتكس للتقنية إلى 82 دولة، وهو عدد يزيد بمقدار 6 دول عن العدد المسجل لعام 2006.

ومن أبرز ما تحقق في المعرض هذا العام النجاح الكبير للمؤتمر العالمي، الذي استقطب أكثر من 1500 من كبار التنفيذيين لحضور جلسات المؤتمر، والتي تواصلت طوال فترة المعرض.

كما كان بريوريتي كلوب ناجحاً ومؤثراً للغاية، وذلك بشهادة أكثر من 2000 من الزوار من كبار التنفيذيين، الذين قالوا أن النادي ساهم بشكل مباشر في خلق فرص أكثر لمزاولة الأعمال بين العارضين.

معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات

استقطب معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات هذا العام، الذي أقيم في معرض مطار دبي، هذا العام أكثر من 125,538 زائر مما يعكس انخفاضاً طفيفاً عند مقارنة ذلك بأرقام زوار المعرض المسجلة في معرض العام الماضي، حيث أغلق المعرض أبوابه في اليوم الأخير من شهر شعبان، مع تفضيل الكثير من الزوار من أنحاء المنطقة التواجد في ديارهم للاحتفال بحلول رمضان المبارك مع أهليهم.

وعلى الرغم من ذلك، فإن الزوار الذين زاروا معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات كانوا متأهبين للإنفاق وبسخاء، حيث بلغت قيمة المبيعات 97 مليون دولار أمريكي، وتشكل زيادة بنسبة 16 بالمائة على المبيعات المسجلة في 2006.

وقال السيد إيلويلين كوتو، مدير التسويق والاتصالات لدى شركة شرف دي جي: “لقد كانت ردة الفعل على الحملة الترويجية التي نظمناها بالاشتراك مع شركة سامسونج إيجابية للغاية. ولقد حققنا زيادة في المبيعات هذه السنة بنسبة 85% على مبيعات العام الماضي”.

وقال معتز خليل، مدير التسويق لدى شركة كومبيومي: “ارتفعت مبيعاتنا هذا العام بنسبة 70% مقارنة بمبيعات العام الماضي.

وإلى جانب الزوار من الإمارات العربية المتحدة، فقد استقطب المعرض زواراً من كل من المملكة العربية السعودية، ومصر، والهند، والبحرين، وإيران، والكويت، وتركيا، والولايات المتحدة، وباكستان.

وساهمت المبيعات العالية في تحقيق رضا العارضين الذين يشاركون لأول مرة، والعارضين منذ سنوات طويلة، مع ملاحظة تركز الطلب هذا العام على أجهزة الكمبيوتر المحمول، وشاشات الكريتسال السائل، وأجهزة التلفزيون.

وقال نيليش بهاتناجار، الرئيس التنفيذي لشركة إيماكس Emax: “باعتبارنا مشاركين للمرة الأولى في معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات، فإن نجاحنا في المعرض قد فاق جميع توقعاتنا. وبغض النظر عن عما دار من أحاديث عن توقيت المعرض، إلا أن حركة الزوار كانت كبيرة جداً، وحققنا بالفعل مبيعات عالية جداً على شاشات الكريستال السائل”.

وعلق جانيش آير، كبير المديرين في شركة سيليكوم Cellucom: “ارتفعت مبيعاتنا بنسبة تقارب 25% مقارنة بالعام الماضي. ووجدنا اهتماماً خاصاً بأجهزة الكمبيوتر المحمول، وأجهزة التلفاز ذات الشاشات المسطحة خلال معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات”.

ويواصل معرض جيتكس سوق التكنولوجيا والإلكترونيات الاستفادة من كونه أكبر مهرجان للتسوق فيما يتعلق بإلكترونيات المستهلكين في دبي، وخاصة بوجود عروض صممت للمتسوقين من الزوار.

وكانت جاكيس للإلكترونيات تقدم خمس شاشات عاملة بتقنية الكريستال السائل في كل ساعة للزوار الذين يشترون من جاكيس. فيما قدمت شركة إيماكس جوائز بلغت قيمتها 1 مليون درهم في جيتكس معرض سوق التكنولوجيا والإلكترونيات. أما مركز اللولو، الذي يشارك لأول مرة في المعرض فقدم سحباً على تلفزيون بشاشة بلازما حجمها 31 بوصة لزوار جناحه.

  • 7909
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE