×
×

إبسون تعلن اطلاق مجموعة مبتكرة من أجهزة العرض الضوئية

أعلنت “إبسون” (Epson)، الشركة العالمية الرائدة في مجال حلول التصوير والطباعة الرقمية، عن استقطاب مجموعتها الجديدة من أجهزة العرض الضوئية اقبالاً كبيراً من زوار جناح الشركة خلال مشاركتها في فعاليات “أسبوع جيتكس للتقنية” (GITEX Technology Week). وتتضمن المنتجات المبتكرة التي عرضتها الشركة خلال الحدث طرازات متنوعة بما فيها “إي. أم. بي-1715″ (EMP-1715) و”إي. أم. بي- تي. دبليو. دي 10″ (EMP-TWD10) و”إي. أم.بي- تي. دبليو 2000″ (EMP-TW2000) و”إي. أم. بي-تي. دبليو 680” (EMP-TW680)، الى جانب طرازي “إي. أم. بي-280″ (EMP-280) و”إي. أم. بي-260” (EMP-260) اللذين سيجري اطلاقهما خلال المعرض، حيث يتميزان بمقاومتهما للغبار وتزويدهما بتقنية “ثري ال. سي. دي” (3LCD).

كما طورت “إبسون” طراز “إي. أم. بي-1715” وهو عبارة عن جهاز عرض ضوئي نقال يضم تقنية العرض بشاشات متعددة هي الأولى من نوعها في العالم الى جانب تزويده بوصلة “الناقل التسلسلي العام” (USB). ويتميز هذا الجهاز بوزنه الخفيف وحجمه المدمج، إضافة الى توفيره صوراً عالية الجودة من خلال درجة سطوع تبلغ 2700 شمعة (حسب معايير المعهد الوطني الأمريكي للمقاييس) وقابليته على نقل الملفات لاسلكياً. علاوة على ذلك، ومن خلال استخدام برمجيات “ايزي أم. بي” (EasyMP) التي تطورها “إبسون”، بات بإمكان المستخدمين ربط أجهزة العرض الضوئية الى شاشات متعددة أو شاشة عرض واحدة كبيرة. كما تم تزويد هذا المنتج المبتكر بتقنية “ثري ال. سي. دي” و”مصباح إبسون المزدوج العاكس المطور” (E-TORL) عالي الكفاءة.

ويعد “إي. أم. بي-تي. دبليو. دي 10” أحدث نظام ترفيه منزلي تطوره شركة “إبسون”، حيث يجمع بين تقنية “ثري ال. سي. دي” الخاصة بأجهزة العرض الضوئية ومزايا قارىء أقراص “دي. في. دي” (DVD)، الى جانب الأداء الصوتي المتميز. ويمثل هذا الجهاز الخيار الأمثل لمشاهدة الافلام والاستمتاع بألعاب الفيديو والرياضة على شاشة كبيرة. ويساهم تزويد النظام بتقنية “الناقل التسلسلي العام” في جعله واحداً من اكثر مراكز الترفيه المنزلي المطروحة في الأسواق تطوراً، حيث انه معزز بمزايا مبتكرة تتيح سهولة التركيب وإمكانية النقل والمرونة.

وتم تزويد جهاز العرض الضوئي من طراز “إي. أم. بي-تي. دبليو 680” بتقنية “ثري ال. سي. دي”، حيث يوفر هذا المنتج صوراً عالية الجودة نظراً لميزة التباين اللوني ودقة عرض تبلغ 1280×720 بكسل وشدة سطوع تصل الى 1600 شمعة (حسب معايير المعهد الوطني الأمريكي للمقاييس). ويعد هذا الجهاز خياراً مفضلاً للباحثين عن تجربة سينمائية منزلية فريدة بسعر مدروس. وتم تزويد هذا الطراز بتقنية العرض عالي الدقة (HD) التي تتيح توفير ألوان حقيقية وصور عالية الجودة. ويدعم هذا الجهاز المتطور تقنية “دايناميك آيريس” (Dynamic Iris)، الى جانب توفير صور عالية الجودة والوضوح نظراً لميزة التباين اللوني التي تعادل 10.000:1.

تم تزويد جهاز العرض السينمائي المنزلي من طراز “إي. أم. بي-تي. دبليو 2000” بتقنية العرض عالي الدقة، الى جانب تميزه بدقة عرض تصل الى 1920×1080 بكسل. ويتميز الجهاز بقدرته على تعديل الألوان ودرجة الإضاءة بهدف ضمان أعلى مستوى من وضوح الصورة، كما انه يوفر ميزة التباين اللوني الفريدة التي تبلغ 50.000:1 من خلال تقنية “ديب بلاك” (DeepBlack) التي تطورها شركة “إبسون”.

وقال خليل الدلو، مدير عام شركة “إبسون الشرق الأوسط”: “في ضوء حرصنا على الإيفاء باحتياجات عملائنا في منطقة الشرق الأوسط الى اقتناء أحدث خيارات الترفيه المنزلي وأكثرها تطوراً، تقوم شركتنا بإطلاق مجموعتها الجديدة من أجهزة العرض الضوئية التي تلبي متطلبات مختلف شرائح السوق. وقد شهدت الطرازات المتطورة المقاومة للغبار والتي تلائم بيئة المنطقة، اقبالاً متميزاً خلال معرض “جيتكس”، حيث نثق أن يتجسد هذا النجاح من خلال ارتفاع معدل مبيعات هذه الأجهزة خلال الأشهر المقبلة”.

  • 7730
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE