×
×

سانيو تطلق آلة تصوير “فيديو” جديدة تتوافق مع الجيل الجديد من أحدث التقنيات الرقمية

أطلقت شركة “سانيو” العالمية الرائدة في توفير المنتجات الكهربائية وأجهزة الترفيه الإلكترونية، آلة التصوير المتحرك الرقمية الحديثة (فيديو كاميرا) من طراز “إكزاكتي دي إم إكس – إتش دي 1000” التي تعد الأحدث والأكثر تطوراً إلى جانب كونها أصغر وأخف كاميرا متكاملة للفيديو في العالم، وتتوافق تماماً مع الجيل الجديد من أحدث التقنيات الرقمية.

وتتميز الكاميرا الجديدة بقدرتها الفائقة على التصوير بدرجة عالية من الوضوح وبدرجة نقاء فائقة جداً، وهي أول كاميرا متكاملة في العالم لا يتجاوز وزنها 268 جراماً وحجمها 272 سنتيمتراً مكعباً مما يتح لمستخدميها سهولة حملها والتحرك بها إلى أي مكان حيث لا تتجاوز أبعادها 90 x 112 x 5ر54 مليمتر.

وتحتوي هذه الكاميرا على شاشة عرض جذابة بمظهر رياضي متميز بمساحة 7ر2 بوصة، مما يمنحها ميزة تصوير وعرض المشاهد المرغوبة بأدق تفاصيلها. ويمكن لهذا الآلة أن تقوم بعملية التصوير المستمر لمدة ساعة و25 دقيقة على بطاقة “سايدهيك” بسعة تصل إلى 8 جيجابايت، وذلك باستخدام نظام “إم بي إي جي – 4 إيه في سي”.

وصصمت ألة تصوير الفيديو الجديدة “إكزاكتي دي إم إكس – إتش دي 1000” لتتواءم مع نظام “إم بي إي جي – 4 إيه في سي إتش 264” المخصص لتسجيل الصور المتحركة، مما يسمح للمستخدمين باستعمال الطاقة الكاملة للآلة (1920 x 1080) على بطاقة ذاكرة بسعة 4 جيجابايت من طراز “إس دي إتش سي” ولمدة 43 دقيقى كاملة وبقوة 8 ميجابيكسل وقدرة تقريب تعادل “10 إكس زووم” و”أي إس أوو 3200″.

وبعدما حظيت آلات تصوير الفيديو من فئة “إكزاكتي” بشعبية طاغية بفضل تصميها المتقن والخفيف الذي لا يسبب أي إرهاق أو إجهاد إاضافي على مستخدميها عند التحرك بها أو نقلها من مكان إلى آخر، فهي، على الرغم من ذلك، تحتوي على الكثير من المزايا المتعددة التي توفر لها المزيد من القدرات والإمكانيات التي تسمح بالتقاط أفضل المشاهد وأدقها من خلال عدسة دقيقة وبمفهوم إنساني جديد يضع راحة المستخدم في المقام الأول,

وتتيح ” إكزاكتي دي إم إكس – إتش دي 1000 ” لمستخدميها إمكانية أخذ اللقطات من كافة الزاويا، كما أنها مصممة لتتاسب بشكل أفضل مع راحة يد المستخدم مما يسمح له بسهولة تسجيل اللقطات المرغوبة في الوقت الذي ينعم فيه بميزة حملها بسهولة بالغة مما يؤدي في النهاية إلى ثبات اللقطات ودقتها وجودتها في أي لحظة.

ومن أجل الوصول إلى أفضل النتائج، عملت شركة سانيو على التعاون والتنسيق مع قسم الهندسة التناسقية في جامعة “شيبا” حيث توصلا إلى إثبات أفضل الزوايا التي يمكن إلتقاط المشاهد منها وقامت الشركة بتطبيقها على هذه الكاميرا الجديدة. وإلى جانب ذلك، وفرت الشركة في “إكزاكتي دي إم إكس – إتش دي 1000 ” خصائص أخري متميزة تجعل من استخدامها متعة حقيقية، فهي تتميز بالسرعة الفائقة في تلبية رغبات المستخدمين وتقدم لهم أفضل النتائج في الوقت ذاته ناهيك عن القدرة العالية للبطارية المستخدمة فيها والتي يمكن أن تستمر في عملها لمدة ساعتين متواصلتين.

ومن أبرز الخصائص الأخرى أنها صممت لمنح المبتدئين الثقة في استخدامها،حيث توفر لهم أعلى معايير الجودة وتمنحهم أفلاماً شديدة الوضوح، وذلك بفضل احتوائها على نظام آلى أتوماتيكي يسمح بتهيئة الكاميرا عند أنسب نقاط استخدامها لحظة التصوير.

وتحتوي الكاميرا أيضاً على نظام متطور “نيرو سفن إيسنشيال” لعرض وإعادة تشغيل الأفلام المسجلة، إلى جانب مسجل بصري “دي في دي” لنسخ هذه الأفلام على أسطوانات مدمجة. والكاميرا مزودة بجهاز تشغيل عن بعد “ريموت كنترول”، وشاشة عرض كريستالية عريضة من طراز “أي أف تي- إل سي دي” بقوة 230 ألف بيكسل.

كما تتميز “إكزاكتي دي إم إكس – إتش دي 1000 ” باحتوائها على بطارية “ليثيوم آيون” متطورة للغاية، ومجهزة لتزويدها بالعديد من الكماليات مثل السماعات الخارجية والأضواء البصرية والميكروفونات. ويمكن أن تجيء هذه الكاميرا بخيار إضافي يتمثل في عدسات أكثر قوة.

وتتوفر هذه الكاميرا في مختلف أرجاء الإمارات العربية المتحدة لدى “الفطيم للإلكترونيات” و”بلج إنز إليكترونيكس” و”كمبيو مي” و”شرف دي جي”.

لمزيد من المعلومات يرجى الإطلاع على الموقع الإلكتروني: www.sanyo.com

  • 7718
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE