×
×

الدكتور جيمس بويسنت يزور مصر لمتابعة ترتيبات تنظيم مؤتمر السياسات العامة لصناعة المعلومات

تستعد مصر لاستضافة حدث عالمي بارز في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والذي ينظمه كل عامين ” الاتحاد العالمي لتكنولوجيا المعلومات والخدمات” والذي يعرف اختصاراّ بال WITSA “ويتسا ” والتى تعد اكبر منظمة عالمية غير حكومية (NGO) متخصصة في صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. “الويتسا” تجمع في عضويتها أكثر من 70 دولة, ويعقد هذا المؤتمر خلال الفترة من 4 إلى 6 نوفمبر 2007 تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية. وتنظمه جمعية ” اتصال” المصرية. ويعمل المؤتمر علي وضع السياسات العامة لصناعة المعلومات والاتصالات علي المستوي العالمي.

ومع الترتيبات العديدة التي تتم لاستضافة هذا الحدث الكبير قام بزيارة مصر دكتور/ جيمس بويسنت الأمين العام للاتحاد العالمي لتكنولوجيا المعلومات والخدمات ” ويتسا “, للوقوف علي الترتيبات التي تتم لاستضافة هذا الحدث الذي من المتوقع أن يحضره 300 شخصية من 60 دولة وهم نخبة من الشخصيات الدولية وكبار رجال الأعمال والحكومات والهيئات الأكاديمية. ومن جانبه أكد الدكتور جيمس ثقته في قدرة مصر وجمعية “اتصال ” من خلال الدعم الذي تجده من الحكومة المصرية علي تنظيم حدث عالمي بهذا الحجم والذي سيكون بالتأكيد إضافة للمؤتمرات التي نظمها الاتحاد خلال الثمانية أعوام الماضية “.

وأضاف : ” تأتى الدورة القادمة من مؤتمر السياسات العامة لصناعة المعلومات GPPC في توقيت بالغ الأهمية في ظل التنامي الكبير الذي تشهد هذه الصناعة وانتشارها, مما يحتم علينا العمل علي وضع حلول وأطرات عامة تنظم العمل في مجالات عديدة مرتبطة بصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وهو ما ستعمل عليه دورة القاهرة والتي سيتم تصعيد نتائجها إلي الهيئات للدول الممثلة في الاتحاد والمنظمات الدولية ذات الصلة”.

وكانت جمعية “اتصال ” وهي عضو في هذه الاتحاد هي التي بادرت بعرض الملف المصري للمنافسة لاستضافة هذا الحدث الذي يعقد كل عامين ويعد أحد أهم المؤتمرات الدولية في مجال صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات, وأكد المهندس/ وليد جاد رئيس مجلس إدارة جمعية ” اتصال : ” أن هذه هي الدورة الثالثة التي يعقد فيها هذا المؤتمر وسبق عقده في الأرجنتين وماليزيا من قبل, ومصر هي أول دولة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا التي تفوز بتنظيم هذا المؤتمر الهام الذي يناقش القضايا الهامة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتأثيرها العام علي المجتمع “.

وأوضح أن فوز مصر واختيارها كثالث دولة بعد الأرجنتين وماليزيا لتنظيم هذا الحدث، يعدُ خطوة هامة نحو تنظيم مؤتمر ” ويتسا ” المعلوماتي الأكبر وهو “الكونغرس العالمي لتكنولوجيا المعلومات 2012 مشيراً إلى أن جمعية “اتصال” تسعى لتنظيم مؤتمر السياسات العامة لصناعة المعلومات والاتصالات بصورة متميزة, بدعم كبير من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممثلة في هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ITIDA ومختلف أطراف الصناعة من أعضاء جمعية ” اتصال ” من الشركات المحلية والعالمية مما كان له اثر طيب منذ بداية تقديم الملف المصري للمنافسة”.

وفيما يخص العملية التنظيمية فيؤكد المهندس/ علي شعراوي المدير التنفيذي لجمعية ” اتصال ” أن جميع الترتيبات الخاصة ببرنامج المؤتمر وتنسيق الندوات والمتحدثين تم الانتهاء منها وفي زيارته الأخيرة لمصر قام الدكتور/ جيمس بويسنت الأمين العام للاتحاد العالمي لتكنولوجيا المعلومات والخدمات ” ويتسا ” بوضع اللمسات الأخيرة علي أجند المؤتمر التي ستضم عدد كبير من الشخصيات العالمية والوزراء من مختلف دول العالم, بالإضافة إلى تمثيل قوي من دول منطقة الشرق الأوسط باعتبار أن هذا الحث يقام في المنطقة لأول مرة.
وأشار إلى انه لم يتبقى غير الانتهاء من ترتيبات الاستضافة والعمليات اللوجيستيكية خلال الأسابيع القليلة القادمة.

  • 7693
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE