×
×

المنطقة الحرة برأس الخيمة” تعتمد برنامج الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر

أعلنت “هيئة المنطقة الحرة برأس الخيمة” اعتمادها معيار شهادة “الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر” لنشر الثقافة المعلوماتية مطلباً أساسياً في العمل لكل من موظفيها الحاليين أو الذين سيتم تعيينهم مستقبلاً. وتأتي هذه الخطوة تماشياً مع أهداف إدارة المنطقة الحرة الرامية إلى تنويع وتطوير الخدمات التي توفرها للموظفين والعملاء والمجتمع ككل.

من جهتها، صادقت مؤسسة “الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر لمجلس التعاون الخليجي” الجهة المعنية بالإدارة والإشراف على عمليات توفير التدريب والإختبار للحصول على “شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر” في منطقة الخليج، على اعتماد ” مركز التدريب لتميز الأعمال في المنطقة الحرة برأس الخيمة” لتدريب واختبار كافة العاملين في المنطقة الحرة وموظفي الشركات التي تتخذ منها مقراً لها. وسيقدم المركز خدماته في مجالي التدريب والإختبار لموظفي القطاع الحكومي والطلاب وسواهم من شرائح المجتمع، حيث يتوقع أن يصل العدد إلى ما يقارب 1000 متدرب سنوياً.

وقال أسامة العمري، مدير عام هيئة المنطقة الحرة برأس الخيمة”: “تلعب مهارات استخدام الكمبيوتر عاملاً مهماً في مجال العمل حالياً. وسيقدم المركز الذي تم اعتماده في هذا المجال فائدة كبيرة لطاقم عملنا بالإضافة إلى موظفي الشركات التي تتخذ من المنطقة الحرة مقراً لها. ونثق بأن هذه الفكرة المتمثلة في إحداث وحدة متخصصة في تقديم البرامج والشهادات المعتمدة عالمياً، بما فيها “الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر”، ستلقى ترحيباً كبيراً من الشركات العاملة في المنطقة الحرة نظراً لما توفره من مرافق لتطوير مهارات الموظفين وتحسين كفاءتهم”.

وأضاف العمري: “نلتزم برفد عملائنا والمجتمع بشكل عام بالحلول المبتكرة والمتخصصة التي تلبي احتياجاتهم، حيث يشكل مركز التدريب لتميز الأعمال اضافة قيمة إلى الخدمات التي نقدمها للشركات ومؤسسات المجتمع”.

ويقدم المركز حزمة واسعة من برامج التدريب بالاضافة إلى “شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر” ومنها شهادة “التوفل” (TOFEL) ودورات تدريبية في إدارة الموارد البشرية وادارة المشاريع.

ويعطي الكثير من أرباب العمل أفضلية للمرشحين الذين يتمتعون بمعرفة جيدة في مجال تكنولوجيا المعلومات، الأمر الذي يجعل الباحثين عن عمل من حاملي شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر يتمتعون بفرص أكبر في الحصول على عمل لدى الشركات التي ترغب في تعيين موظفين جدد.

وقال جميل عزو، المدير العام لمؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر: “نشيد بالخطوة التي اتخذها مركز التدريب لتميز الأعمال في “المنطقة الحرة برأس الخيمة” بهدف نشر الثقافة المعلوماتية بين موظفي الشركات في رأس الخيمة. ونرحب بالثقة التي أبداها القيمون على المركز حيال برنامجنا الرامي إلى تفعيل دور هذا النوع من المعرفة كونه يمثل خطوة أخرى على طريق نشرها في الإمارة”.

وأضاف عزو: “في إطار التوجه الذي تشهده المنطقة نحو الاقتصاد القائم على المعرفة الرقمية وعمليات الأتمتة باتت مهارات استخدام الكمبيوتر مطلبا أساسيا في بيئة العمل فضلاً عن دورها في تحسين جودة الحياة في المجتمع. ونعبر عن التزامنا الكامل بشراكتنا مع الحكومات في منطقةالخليج العربي بهدف نشر المعرفة الرقمية بين كافة شرائح وفئات المجتمع”.

  • 7675
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE