×
×

فيليبس تحتفل باليوبيل الفضي لإنتاج أول قرص مدمج في العالم

خمس وعشرون سنة مرت على خروج اول قرص مدمج في 17 اغسطس/آب 1982 من مصنع مجموعة “فيليبس” للمنتجات الالكترونية في لانجينهاجن على أطراف مدينة هانوفر الألمانية حيث شكل إختراع القرص المدمج ثورة حقيقية في مجال صناعة الموسيقى حيث مجسدا بداية التحول من عالم تقنية الموسيقى التناظرية والدخول إلى عالم الموسيقى الرقمية, من خلال جودة الصوت العالية التي يتمتع بها ومقاومته للخدوش. وأصبح القرص المدمج محفزا لمزيد من الإبداع في قطاع الترفيه الرقمي مما ساعد في تمهيد الطريق لإطلاق قرص الفيديو الرقمي DVD ومؤخرا تدشين تقنية Blu-rayللوسائط البصرية. وفي ظل الدور الرئيسي الذي لعبه القرص المدمج في مجال إبداعات الموسيقى الرقمية سواء في المنزل أو في وضعية الحركة, فإن المستهلكين يواصلون الإستمتاع تطورات ضخمة في تقنيات الترفيه وأسلوب المعيشة.

وشهد مصنع فيليبس في ألمانيا إنتاج أول قرص مدمج لصالح شركة Polygram للتسجيلات الموسيقية التي إمتلكتها فيليبس في ذلك الوقت. وكان أول قرص مدمج يتم تصنيعه في المصنع بعنوان The Visitors لصالح فرقة ABBA الموسيقية وبحلول الوقت الذي تم فيه تقديم الأقراص المدمجة إلى الأسواق في نوفمبر 1982, تم إنتاج ألبوم ضم نحو 150 مقطوعة معظمها من الموسيقى الكلاسيكية في اليابان في نوفبمر تبعه تقديم الأقراص المدمجة في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا في مارس 1983.

فيليبس وسوني تعاونتا لتطوير قرص مدمج – التعاون إعتمد على الإبداع المفتوح وساهم في تعزيز مكانة الأقراص المدمجة كمعيار أساسي لصناعة الموسيقى.
في بدايات العام 1979, أسست كل من فيليبس وسوني فريق عمل مشترك من المهندسين لتصميم القرص الصوتي الرقمي المدمج وشهد العام التالي إتخاذ العديد من القرارات مثل تحديد قطر القرص وكانت قدرات التخزين الأصلية المستهدفة لقرص مدمج هى ساعة واحدة من المحتوي الصوتي مما يجعل قرصا مدمجا قطره 115 ميليميتر كافيا لذلك إلا أن الجانبين قررا تمديد قدرات تخزين القرص إلى 74 دقيقة لإستيعاب السيمفونية التاسعة لبيتهوفن بشكل كامل وشهد شهر يونيو 1980 تقديم كل من فيليبس وسوني لمعيار جديد حمل إسم Red Book ضم جميع المواصفات الفنية لجميع الأقراص المدمجة ومشغلات الأقراص المدمجة.

وفي معرض تعليقاته على جهود العمل المشترك التي جمعت كلا من فيليبس وسوني, قال المهندس بيت كرامر -الذي كان عضوا في المجموعة البصرية في فيليبس وساهم بشكل كبير في إنطلاق تقنية الأقراص المدمجة- :”عندما تضافرت جهود فيليبس وسوني لتطوير القرص المدمج, تجسد هدفنا الأساسي هو الفوز بقطاع الأقراص المدمجة في العالم وهو ما فعلنا عبر التعاون بصدق للإتفاق على معيار جديد, وبالنسبة لفيليبس فإن هذا الإبداع المفتوح كان مفهوما جديدا أثمر بشكل ممتاز”. وأضاف كرامر :“لم يخطر لنا يوما في نهاية السبعينات ومطلع الثمانينات ان الصناعات الترفيهية والمعلوماتية ستختار ذات يوم القرص المدمج لتخزين حجم متزايد من البرامج والافلام”.

في العام 1985 تحالفت فيليبس و Dire Straits للترويج للقرص المدمج:
في ظل إرتفاع مبيعات صناعة الموسيقى من الأقراص المدمجة في العام 1983, كان بالأسواق أكثر من 1000 أغنية مختلفة . في العام 1985 اصدرت فرقة داير سترايتس، احدى اشهر الفرق في تلك الفترة، اول اسطوانة مسجلة حصرا على اقراص مدمجة بعنوان “براذرز اين ارمز” كأول تسجيل رقمي متكامل DDD يتم طرحه في الأسواق لتصبح أعلى الألبومات مبيعات في ذلك الوقت كما أنها ثالث أعلى الأقراص المدمجة مبيعا في هذه الحقبة, وقد ساهم التعاون المشترك بين فيليبس و Dire Straits في الترويج المشترك لجودة الصوت التي يتمتع بها القرص المدمج لجمهور المستهلكين مما جعل ألبوم “برازرز اين ارمز” أول ألبوم يبيع أكثر من مليون نسخة بهذا الشكل الجديد مما ساهم في جعل الأقراص المدمجة الجيل الصاعد لجودة الموسيقى.

ويقول لوكاس كوفرز, نائب الرئيس الأول ومسؤول التسويق الرئيسي في فيليبس للإلكترونيات الإستهلاكية :”أثبت القرص المدمج تميزه الواضح في توفير أرقى أنواع الموسيقى جودة للمستهلكين الذين رغبوا في التمتع بموسيقى خالية من الخدوش, كما أن النجاح الباهر للقرص المدمج طوال الخمس وعشرين عاما المنصرمة فتح الباب أمام المزيد من الفرص للمستهلكين لتحقيق أفضل إستفادة ممكنة من موسيقاهم في المنزل وفي حالة الحركة, كما لعب القرص المدمج دورا محوريا في التحول من الموسيقى التناظرية إلى الموسيقى الرقمية سواء في قطاع الموسيقى أو الفيديو الرقمي كما ساهم في وضع الأساس لتقنيات أكثر تطورا مثل تقنية Blu-ray في يومنا الحالي”.

بيع أكثر من 200 مليار قرص مدمج عالميا خلال 25 عاما:
يعد القرص المدمج الأب الشرعي لما نتمتع به اليوم من مجموعة مكثفة من الأقراص البصرية لمجموعة عريضة من التطبيقات مثل CD-Rom وCD-R وCD-RW وDVD وDVD R وDVD RW و Blu-ray حيث تقدر فيليبس أنه طوال فترة الخمس وعشرين عاما الماضية منذ إنتاج أول قرص مدمج في مصنع الشركة بالقرب من هانوفر, تم بيع أكثر من 200 مليار قرص مدمج بمختلف أنحاء العالم, وعلى الرغم من أن ثخانة القرص المدمج تبلغ 1.2 ميليميتر لإنها إذا ما وضعنا جميع الأقراص المدمجة التي تم إنتاجها فوق بعضها البعض فإن ذلك يعادل 6 دوائر كاملة حول محور الأرض. وتواصل الأقراص المدمجة وأقراص DVD في التمتع بشهرة كبيرة بمجال الموسيقى والفيديو نظرا لجودتها الرقمية وسهولة حملها ومقاومتها للعطب لتظل بذلك أكثر الهدايا شعبية.

  • 7544
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE