×
×

مليون مستخدم إنترنت أمريكي ضحية للعمليات الاحتيالية عبر البريد الإلكتروني خلال السنتين الماضيتين

أكدت دراسة حديثة لمركز (Consumer Reports) أن السنتان المنصرمتان شهدتا وقوع نحو مليون مستخدم أمريكي كضحايا للعمليات الاحتيالية عبر البريد الإلكتروني. وقدرت الخسائر بـ 7 مليار دولار نتيجة التعرض للفيروسات وبرامج التجسس والخدع الإلكترونية الاحتيالية.

وأشارت الدراسة إلى أن المستخدمين يواجهون احتمالات كبيرة للتعرض لمخاطر الإنترنت حيث بلغت نسبتها نحو 25% أما المستخدمين الذين تجاوبوا مع الرسائل الإلكترونية المخادعة فقد بلغت نسبتهم 8%.

وقد حذرت أن الشباب الصغار والمراهقين معرضين لمخاطر كبيرة على الشبكات الاجتماعية مثل (MySpace) و (Facebook)، فقد أجريت دراسة على 2000 أسرة تضم مراهقين مستخدمين للإنترنت وجاءت النتائج لتشير أن 13% من المشتركين في شبكة (MySpace) عمرهم أقل من 14 عام وهو الحد الأدنى الرسمي للعمر الذي يمكنهم من المشاركة، كما أن 3% منهم كانت أعمارهم أقل من 10 أعوام وفي حالات قليلة كان الوالدين على دراية بنشاط أطفالهم.

ووفقا للدراسة فإن المشاكل التي تسببت فيها الفيروسات وبرامج التجسس بلغت خسائرها الإجمالية نحو 5 مليارات دولار.

الجدير بالذكر أن 1.8 مليون أسرة اضطرت لتغيير أجهزتها طوال العامين الماضيين نتيجة الإصابة بالفيروسات كما أن 850 ألف أسرة قامت باستبدال أجهزتها نظرا للإصابة بتطبيقات تجسس فضلا عن 33% من المشاركين لم يستخدموا أي برمجيات لمنع برامج التجسس.

  • 3383
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE