×
×

معسكر صيفي تجريبي للحد من الإدمان على الإنترنت في الصين

قامت الصين بالإعلان عن إطلاق معسكر صيفي تجريبي وذلك في محاولة لوقف الإدمان على الإنترنت التي تسيطر عليهم وهو ما أكدته العديد من وسائل الإعلام.

وهذا البرنامج الممتد لمدة عشرة أيام سيقبل صغار الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و 22 وذلك بعد أن يخضعوا لاختبار و تقييم نفسي وهو ما أكدته جريدة (China Daily).

ومن المنتظر في المعسكر الصيفي أن يتم علاج المدمنين من الكآبة والإحباط والخوف وعدم الرغبة في التفاعل مع الآخرين والذعر والاهتياج. ومن الواضح أن المعسكر الصيفي يوفر فرص ألطف من تلك التي يقدمها مركز علاج إدمان الإنترنت بالقرب من بكين حيث يستخدم المركز مزيج من العلاج النفسي والتدريبات العسكرية الشاقة وذلك لعلاج الأطفال المدمنين على استخدام الألعاب على الإنترنت ومتابعة المواد الإباحية على الويب.

وكانت الحكومة الصينية قد أعربت عن قلقها من ارتفاع معدلات الجريمة والوفيات في هذه المراحل السنية الصغيرة والمرتبطة على الدوام بإدمان الإنترنت حيث حظرت إنشاء أي مقاهي إنترنت جديدة بالإضافة إلى وضع قيود على ممارسة ألعاب الكمبيوتر العنيفة. ووفقا لأرقام الحكومة فأن الصين تضم نحو 113 ألف مقهى إنترنت.

وفي خطوة مساعدة للمعسكر الصيفي فأن مفوضية التربية في مدينة شنغهاي قامت بتنظيم حملات لمتطوعين وذلك لمراقبة وحماية شوارع المدينة ومنع الصغار من الدخول إلى مقاهي الإنترنت.

يذكر أن 2.6 مليون مستخدم أي نحو 13% من مستخدمي الإنترنت في الصين الذين تقل أعمارهم عن سن 18 عام والذين يبلغ تعدادهم الإجمالي 20 مليون مستخدم قد تم تصنيفهم كونهم مدمنين على استخدام الإنترنت.

  • 2506
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE