×
×

نوكيا تفتتح أول استوديوهاتها للتصميم في الهند

اختارت شركة نوكيا – الرائدة في قطاع الاتصالات المتحرّكة عالمياً – الهند لإنشاء أول استوديوهات التصميم، ضمن السلسلة التابعة التي تعتزم تأسيسها في عدة مواقع حيوية في مجال التصميم حول العالم. وتشير هذه الخطوة إلى المرحلة الحيوية التي تشهدها البلاد في صناعة الهواتف المتحرّكة. وبتأسيس هذه الاستوديوهات عن طريق شراكة تمتد نحو سنتين مع كلية “سريشتي” للفنون والتصميم والتكنولوجيا في بانغالور، سيحظى مصمّمو نوكيا إلى جانب المواهب الشابة في الهند بفرصة رائعة للعمل سوية على وضع أفكار وتصاميم جديدة للأسواق الهندية والعالمية.

وقال ألاستاير كورتيس، رئيس المصمّمين في نوكيا: “تعتبر الهند موطناً حيوياً وملهماً للمصمّمين، بفضل ما تحتضنه من مزيج متنوّع من الثقافات، والتقاليد، والألوان. وسيساعدنا الأستوديو الجديد والتابع على تعزيز فهمنا لهذه البلاد النابضة، وعلى العمل عن كثب مع مصمّميها الشباب الموهوبين. وفي حين أن الهند تعتبر واحدة من الدول الأكثر استقطاباً للمصمّمين في الوقت الحالي، فإنني أتوقع أن عملنا هنا سيكون له الأثر الكبير ليس على طريقة تفكيرنا والتصاميم الجديدة للأسواق الهندية وحسب، وإنما لكافة الأسواق الأخرى حول العالم”.

وسيكتشف الأستوديو التابع طيفاً من توجّهات التصميم والسمات، بما في ذلك الأبحاث الشاملة عن نزعات الألوان والمواد في الهند، واستخدامات الأجهزة المتحرّكة لشبكة الإنترنت في الهند وتأثيراتها على التصاميم، فضلاً عن التوصّل إلى ابتكار مزايا واستخدامات جديدة للأجهزة المتحرّكة. وسيتولى فريق متخصّص من مصمّمي نوكيا مهام إدارة الأستوديو الجديد، إذ سيعملون مع الطلبة في كلية “سريشتي”، ومع نخبة من المصمّمين في شتى أنحاء الهند. ومن الجدير بالذكر أن الموقع الجديد سيكون بمثابة وجهة رئيسية يزورها فريق نوكيا العالمي بغية مشاركة واستلهام الأفكار.

وقالت غيتا ناريانان، مؤسسة ومديرة كلية “سريشتي”: “يعكس استثمار نوكيا هذا الأهمية المتنامية التي يحظى بها المصمّمون في الهند، والثروة القيّمة للمواهب الشابة هناك. وسيمنح هذا الأستوديو مواهب الغد الفرصة المناسبة للعمل مع خبراء التصميم في نوكيا من شتى أنحاء العالم. ومما لا شك فيه أن الاحتكاك مع المصمّمين العالميين في أحد أسرع المنتجات نموّا في العالم، سيعود بالنفع الكبير على الطلبة في الهند”.

ويندرج الأستوديو التابع في بانغالور ضمن استثمارات نوكيا المستمرة في حقل التصميم. هذا وقد أسّست الشركة مطلع هذا العام أستوديو جديد لفريق التصميم في مقرّها العالمي الرئيسي في إسبو، فنلندا. وتعتزم نوكيا افتتاح أستوديو مماثل للتصميم في لندن في وقت لاحق من هذا العام. وعلى المستوى العالمي، عزّزت الشركة فريقها للتصميم بتوظيف 50 مُصمّم خلال العام الماضي.

وتضم نوكيا 300 مُصمّم في فريقها العالمي، يمثلون 34 جنسية مختلفة. وتتضمن هذه المجموعة الفريدة مصمّمين، ومحللين نفسانيين، وباحثين، ومتخصّصين بعلوم الإنسان، ومهندسين، وخبراء تقنيين، موزّعين جميعهم على المدن الرئيسية حول العالم. ويعمل هؤلاء على اكتشاف التوجّهات الجديدة المتعلقة بالمواد والألوان والتصاميم، كما يتعاونون مع نخبة من المصمّمين والطلبة والفنانين والمصنّعين للارتقاء بصناعة التصميم بوجه عام.

  • 7422
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE