×
×

أكاديمية اتصالات تحتفل بالبرنامج الصيفي السابع للأطفال 2007

تحت رعاية الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، نظمت “أكاديمية اتصالات” إحتفالها السنوي بالبرنامج الثقافي والرياضي والترفيهى للأطفال والذى يعقد للعام السابع علي التوالي. وأكد علي بن محمد الشارد، الرئيس التنفيذي لشركة إتصالات للخدمات القابضة– اتصالات، على أن المؤسسة تحرص كل الحرص على التواصل مع كافة شرائح المجتمع ولا تدخر جهدا في دعم المجتمع عموما والأطفال خصوصا عبر برامجها ومبادراتها الاجتماعية المتواصلة، حيث استقطب البرنامج هذا العام أكثر من 160 طفلاً من مختلف إمارات الدولة، في إقبال متزايد نظرا لفعالياته المتميزة.

وأشار الشارد إلى انه يولي عناية كاملة للتأكد من توفر كافة الوسائل اللازمة لضمان قضاء الأطفال صيفاً مثمرا وممتعاً، وحصولهم على الفوائد المرجوة من خلال العديد من الأنشطة الثقافية والرياضية والترفيهية والاجتماعية للأطفال من سن السادسة وحتى الثانية عشرة عاما، في إطار متكامل من الثقافة والتعلم والتوعية والرياضة والمرح وازكاء التراث.

وأضاف خلال جولته على الأنشطة المعدة للأطفال التي ستقدم خلال البرنامج،: ” أن تنظيم هذا البرنامج السنوي يأتي في إطار من المبادرات المتواصلة التي تقوم بها اتصالات بهدف دعم ونشر الثقافة المعلوماتية في مجتمع الإمارات، ويعد البرنامج الصيفي لأكاديمية اتصالات من أقوى البرامج الثقافية والتعليمية والترفيهية المطروحة داخل الدولة، كما نقلته بعض المؤسسات الإقليمية وقد ساعدناهم في ذلك بالفعل، ويجدر بالذكر أن البرنامج قد حقق منذ اطلاقه في صيف 2001 نجاحات متتالية ليصبح اليوم إحدى الإختيارات الهامة التي تترقبها العديد من الأسر سنوياً.”

ومن جانبه ذكر د. دعاء فارس، مدير عام الأكاديمية: “يتضمن البرنامج الصيفي والذي أعد خصيصا للأطفال العديد من الفعاليات التي تم تصميمها بعناية، كما تتناول الأنشطة اليومية تعليم أساسيات الكومبيوتر و الإبحار الآمن والبحث في صفحات الإنترنت عن المعلومات الدراسية والثقافية والصحية واستخدام عدد من البرمجيات والألعاب المنتقاة بعناية لجذب انتباه الأطفال وتنمية مداركهم المعلوماتية، إلى جانب الأنشطة الرياضية المختلفة مثل السباحة والجودو والكارتيه وألعاب كرة السلة والكرة الطائرة والبلياردو وتنس الطاولة والكشافة وممارسة العديد من الهويات الفنية في مجالات الرسم والتلوين والتشكيل وتجليد المطبوعات وحفظ الكتب والمجلات، حيث تجري مسابقات يومية للمشاركين لاختيار أفضل هذه الأعمال وتوزيع الهدايا على الأطفال المتميزين، حيث يشرفنا مشاركة عدد من الشركات الرائدة في تلك الفعاليات تتقدمهم شركة عمان للتأمين ووايلد وادي ولانكور والروابي ومستر بيكر”.

وأضاف فارس: “لقد تم تنسيق لقاءات أسبوعية للتوعية بالتعاون مع أحد الهيئات الصحية الكبرى لتعليم الأطفال العديد من العادات الصحية السليمة في إطار ترفيهي شيّق. إلى جانب ذلك، تقدم مكتبة الأطفال بالأكاديمية العديد من القصص والمجلات والكتيبات عن تراث الإمارات وأشهر معالمها السياحية. كما تم ترتيب زيارات خاصة لعدد من المشاركين لعدد من المعالم التراثية في إمارتي دبي والشارقة للوقوف على العديد من المظاهر والسمات الحضارية لدولة الإمارات.”

كما يتضمن البرنامج ندوات ثقافية مبسطة للتوعية البيئية التي تم تنسيقها بالتعاون مع جهات الإختصاص، لتعريف الأطفال بالعادات الاجتماعية والسلوكية والبيئية السليمة من خلال العديد من المواد المصورة والمطبوعات وأشرطة الفيديو والمسابقات المختلفة، فضلا عن المحاضرات الدينية و ندوات التوعية المرورية، ويجري حاليا التنسيق مع وزارة الشئون الإجتماعية لتنظيم اسبوع خاص للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة دعما لإنخراطهم وتواصلهم المجتمعي.

وقد وفرت الأكاديمية كافة الخدمات للأسر المشاركة بغية الوصول إلى مقر الأكاديمية بسهولة ويسر يومياً حيث يبدأ البرنامج اعتبارا من الساعة 8:30 صباحاً وحتى الساعة 1:30 بعد الظهر، من السبت إلى الأربعاء أسبوعياً، كما تقدّم للأطفال وجبات الإفطار والغداء الخفيف خلال مشاهدة نخبة من الأفلام الترفيهية الحديثة التي تعرض يوميا.ً

  • 7385
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE