×
×

إديوتك تطلق الدورة الثانية من مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات

أعلنت “إديوتك الشرق الأوسط” (Edutech Middle East)، الشركة الرائدة في مجال توفير حلول التعليم المتقدمة، عن تنظيمها الدورة الثانية من مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات”، على مدرج كلية دبي للطلاب يوم 16 أكتوبر/ تشرين الأوّل المقبل تحت رعاية وزارة التربية والتعليم الإماراتية. وستختار لجنة التحكيم فريقين من فئتين مختلفتين لتمثيل الدولة في دورة “أولمبياد الروبوتات العالمي 2007” التي سيجري تنظيمها بين 16 و18 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل في تايوان. وقامت “إديوتك” بمضاعفة عدد الفرق التي سترعاها للمشاركة في المسابقة وذلك في ضوء الأداء المتميز الذي أظهره فريق “مدرستنا الثانوية” خلال العام الماضي، حيث حصل على المركز الرابع عشر من بين 60 مرشحاً من كافة انحاء العالم.

وتهدف مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات” الى تطوير قدرات التفكير الإبداعي ومهارات حل المشاكل والابتكار في تصميم الرجال الآليين الى جانب التنويه بالمواهب الشابة في الدولة.

وستتكفل “إديوتك” بالتعاون مع “ليغو” (LEGO)، المؤسسة الرائدة في تصنيع وتوريد أنظمة الرجال الآليين، بكافة تكاليف رحلة الفريقين الفائزين الى تايبي في تايوان للمشاركة في الحدث الدولي.

وقال إيه. أس. أف كريم، مدير عام شركة “إديوتك”: “تشهد دولة الامارات تحولاً نحو المجتمع المعتمد على المعرفة، لذا يتوجب في هذا السياق مواكبة أحدث التطورات في ميادين العلوم التطبيقية والتقنيات التكنولوجية والعمل على الارتقاء بمستوى المهارات الفردية. وتعد هذه المسابقة خطوة على طريق تحقيق الهدف المنشود، حيث انها توفر منصة فاعلة لتسليط الضوء على الكفاءات والابتكارات في مجال تصميم الرجال الآليين الذي يتطلب بدوره معرفة عملية بالالكترونيات والهندسة الميكانيكية والبرمجيات. ويسرنا الدعم الكبير الذي قدمته وزارة التربية والتعليم والاستجابة المتميزة من قبل المؤسسات التعليمية للمشاركة في المسابقة. ونحرص على توفير كامل دعمنا لانجاح هذه المسابقة ورعاية الفائزين لتمثيل البلاد في “أولمبياد الروبوتات العالمي”.

وتستهدف مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات” طلاب المدارس الثانوية الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و18 عاماً للتنافس ضمن الفئة المفتوحة في موضوع “السلامة المدنية والاستجابة الأمنية في حالات الطوارىء” ورواية قصة من الخيال العملي باستخدام الرجال الآليين الذين قاموا بتصنيعهم. وبالاضافة الى العروض التقديمية، سيقوم الطلاب بالاجابة عن مجموعة من الاسئلة التي يطرحها الخبراء من لجنة التحكيم. ومن جهة اخرى، سيشارك الطلاب الذين تتراوح اعمارهم بين 13 و15 عاماً ضمن الفئة الاعتيادية من خلال موضوع “سباق الرجال الآليين”، حيث يجب على الروبوتات السير على خط محدد وعبور التقاطعات متبعين التعليمات المرورية.

وقال معالي الدكتور حنيف حسن علي، وزير التربية والتعليم في الإمارات: “تم ادخال مادة الروبوت ضمن المناهج الدراسية او النشاطات اللاصفية في العديد من المدارس الاماراتية لما لها من اثر متميز في تنمية المهارات الفكرية والهندسية للطلاب. وتساهم المسابقات بما فيها “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الامارات” في تحفيز الخيال العلمي والقدرات الفكرية لدى الطلاب وبالتالي دفع عجلة نمو قطاع التربية والتعليم في الدولة. وفي هذا الاطار، نشيد بالمبادرات المتميزة التي قدمتها شركتا “إديوتك” و”ليغو”، كما نحث جميع مدارس الدولة على المشاركة في الدورة الثانية من مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات”. ونفتخر بمشاركة الإمارات في “أولمبياد الروبوتات العالمي” للعام الماضي ونتطلع الى احراز النجاح في الدورة الحالية”.

وقد شهدت مسابقة “أولمبياد الروبوتات العالمي 2006” مشاركة 17 دولة بما فيها الإمارات واستراليا وكوريا الجنوبية والصين واليابان والهند وماليزيا وتايلاند وسنغافورة والدنمارك وروسيا وايران. وتستقطب المسابقة التي تم اطلاقها خلال العام 2004 في سنغافورة، مشاركة واسعة، حيث وصل عدد الدول المتنافسة في دورة العام الحالي الى 21. وتشهد دورة العام الحالي حضوراً اكبر من منطقة الشرق الاوسط بما فيها مصر وقطر وعمان، حيث تشارك هذه الدول لأول مرة في المسابقة.

وأضاف كريم: “يعد قطاع التربية والتعليم أحد الركائز الاساسية لنمو الدولة. وتلتزم شركتنا بتوفير احدث التطبيقات التكنولوجية التي من شأنها الارتقاء بمستوى مهارات التعلم لدى الطلاب. ويهدف “اولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الامارات” الى تشجيع دراسة الرجال الآليين بغية مساعدة الطلاب على تطوير مهاراتهم لمواكبة متطلبات القرن الواحد والعشرين بما فيها التفكير الابداعي وكيفية التعامل مع المشاكل والتميز في الرياضيات وبرمجة الكمبيوتر والتفاعل الاجتماعي. وكان فريق “مدرستنا الثانوية” مصدر فخر للدولة، حيث انه ساهم في وضع الامارات على خارطة الابتكار في مجال تصميم الرجال الآليين. كما نحث جميع مدارس الدولة على المشاركة في الدورة الثانية من المسابقة.

  • 7160
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE