×
×

الاتصالات السعودية تطرح 70 رقما مميزا في مزاد خيري يعود ريعه لجمعية الأطفال المعوقين

تعتزم شركة الاتصالات السعودية طرح 70 رقما مميزا للهاتف الجوّال لبيعها في مزاد علني الأربعاء المقبل في فندق ماريوت الرياض، على أن يكون ريعه بالكامل لصالح جمعية الأطفال المعوقين ولمشاريع الوقف الخيري التي تتبناها الجمعية في مختلف أنحاء المملكة.

وأكد قصي بن عبد العزيز الفواز مدير عام الشؤون الإعلامية ومساندة التسويق في شركة الاتصالات السعودية، أن هذا الفكرة التي تبنتها الشركة تأتي ضمن إطار برامجها المختلفة في خدمة المجتمع، وإيمانها بأهمية دورها ومسؤوليتها تجاه المجتمع والوطن، واستمراراً لدورها الفعال في دعم هذه الفئة الغالية على قلوبنا، وذلك تحت شعار (ساعد طفلا مميزا واحصل على رقم جوال مميز).

وأضاف الفواز خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في مقر الجمعية في الرياض، أن فكرة المزاد الخيري تعد الأولى من نوعها في المملكة، التي حظيت برعاية كريمة من الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين، مبينا أن هذه المبادرة تهدف إلى فتح المجال لجميع شرائح المجتمع وإعطائهم الفرصة للحصول على أرقام مميزة، والمساهمة في دعم النشاطات التي تقوم بها الجمعية في خدمة الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال الفواز “إن هذه المبادرة الخيرة التي تطلقها شركتنا لصالح الأطفال المعوقين الذين يستظلون برعاية جمعية الأطفال المعوقين، تنبع من عمق انتماء الشركة للمجتمع حيث تعتبر نفسها جزءا لا يتجزأ منه، وحرصها الدائم على أداء دورها في خدمة شرائحه المختلفة بكل تفان، والوصول بهم إلى مستويات ازدهار أرقى بصفتها إحدى أكبر الشركات الوطنية المتخصصة في خدمات الهاتف الجوال”.

وأفاد الفواز أن المزايدة ستتم على بيع الـ 70 رقما مميزا، وذلك من خلال تقسيمها إلى ثلاث فئات: “الخير”، “العطاء” و “الوفاء”، مبينا أن هذا المزاد سيتم بشكل تدريجي إلى الوصول إلى آخر رقم الذي تم تخصيصه ليكون رقم “الحلم” والذي سيكون موعده في آخر المزاد، حيث سيخصص كامل ريع هذا المزاد لصالح جمعية الأطفال المعوقين.

ولفت الفواز إلى أن هذا المزاد الخيري هو علامة بارزة أخرى تضاف إلى برنامج مسيرة الشركة في “الوفاء”، وهو ما خصصته شركة الاتصالات السعودية لخدمة المجتمع، موضحا أن هذه الأعمال الخيرة تأتي تجسيدا لعلاقة التلاحم والتكامل بين الشركة والمجتمع، التي تستثمرها الشركة في تنمية المجتمع من حولها وازدهاره، في الوقت الذي تتمتع فيه الشركة برصيد كبير من البرامج الاجتماعية المتمثلة في عشرات المبادرات والبرامج التي تهدف إلى خدمة جميع فئات المجتمع السعودي.

من جانبه، أوضح بندر بن عثمان الصالح عضو مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين، أن الجهود المخلصة التي تبذلها شركة الاتصالات السعودية لدعم الأطفال المعوقين تأتي في إطار قناعتنا الثابتة بأن الإعاقة قضية المجتمع بأسرة، وأن التصدي لها يتطلب تضامن كافة الجهود من كل أفراد المجتمع. وقال “إننا على يقين أن الشراكة الاستراتيجية بيننا وبين شركة الاتصالات السعودية من شأنها الوصول برسالتنا إلى أكبر قطاع ممكن واستقطاب دعمهم ومساندتهم لجهودها في خدمة أبناء الوطن من ذوي الاحتياجات الخاصة”.

  • 7082
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE