×
×

دلتا بارتنرز تدرس ظاهرة الشركات العملاقة في أسواق الاتصالات العالمية

أصدرت دلتا بارتنرز Delta Partners، شركة الخدمات الاستشارية والاستثمارية الرائدة في مجال الاتصالات من مقرها الرئيسي في مدينة دبي، تقريرا حول ” ظاهرة الشركات العملاقة في أسواق الاتصالات العالمية وأثر ذلك في شركات الأسواق الناشئة”.

يناقش التقرير تطور سوق الاتصالات العالمية وإمكانية حدوث المزيد من عمليات الدمج والاستحواذ في الصناعة، كما يناقش أيضا الآثار المتزايدة للعولمة على عالم الاتصالات.

علق كريستوف بولينكس، الشريك الإداري، دلتا بارتنرز، وأحد مؤلفي التقرير، قائلا:” يمر قطاع الاتصالات بعملية تحول سوف تجعل منه صناعة عالمية بكل معنى الكلمة، كما حدث مع قطاع الخدمات المالية في العقد الماضي. أدركت شركات الاتصالات أنها تستطيع إدارة أعمالها على مستوى عالمي. ولا شك أن طلب حملة الأسهم المتزايد على اقتحام أسواق جديدة سوف يجعل من العولمة أمرا لا مناص منه. مع التحسن المتواصل في أوضاع الشركات المالية، فإن السؤال لم يعد إن كان هذا الأمر سوف يحدث أم لا، ولكن متى سيحدث ومن سيكون البادئ.”

يقسم التقرير شركات الاتصالات إلى خمسة فئات، ويصنفها حسب الحجم وقاعدة النشاط والحماس للتوسع. وتقع أهم الشركات تحت واحدة من هذه الفئات الخمسة: العمالقة الدوليون، الأوروبيون المترددون، النمور الآسيوية، الناشئون المليئون بالتحدي، والشركات الوطنية.

كما يسلط التقرير الضوء على أهمية تفهم التوجه الجديد، وآثاره المتوقعة على الشركات العاملة في مناطق الشرق الأوسط وأفريقيا. فمع تزايد عدد الشركات الإقليمية الساعية إلى التوسع عالميا، فإن فهم أساليب واستراتيجيات العمالقة الدوليون يصبح أمرا في غاية الأهمية.

يقول بولنكس:” يجب على الشركات الإقليمية أن تحدد توجهاتها وأهدافها المستقبلية، وأن تسأل نفسها أي نوع من الشركات تريد أن تصبح. وذلك يتطلب نقاشا مفتوحا بين الإدارة وحملة الأسهم، فالخيار الوحيد هو بين أن تشتري أو تشترى. وكلاهما خيار صائب إذا تم اتخاذه على أسس سليمة فسوف يعود بالفائدة على حملة الأسهم.”

يمكن الآن الاطلاع على تقرير دلتا بارتنرز “ظهور العمالقة الدوليون وأثر ذلك على شركات الأسواق الناشئة”.
أهم الأرقام والمواضيع التي تهم أسواق الاتصالات الناشئة في الشرق الأوسء من دلتا بارتنرز:

 حتى اليوم فإن الشركات الدولية العملاقة تنشط حول العالم في أسواق تتراوح أعدادها من 30 إلى 40 سوقا.

 يقدر حجم السيولة النقدية المخصصة لعمليات الشراء والاستحواذ لدى الشركات العملاقة الخمسة الكبرى في العامين القادمين بحوالي 170 مليار دولار.

 تتفرد الصين بأكبر الشركات حجما من حيث عدد المشتركين، والذي يصل إلى 200 مليون مشترك، والعدد في ازدياد مطرد. من المتوقع أن تحشد شركات الاتصالات المتنقلة الصينية مبلغا يصل إلى 100 مليار دولار في السنوات القليلة القادمة، أي أنها ستستطيع ما تشاء أينما تشاء.

 رغم نمو معدلات الانتشار، فإن معدل نمو المشتركين على مستوى العالم يشهد شيئا من التباطؤ، ليصل إلى 6% في عام 2010، مما يحتم على شركات التشغيل البحث عن مصادر جديدة للدخل والتركيز على الأسواق الناشئة.

 العديد من الشركات الإقليمية غنية بالسيولة النقدية، وتبحث عن مزيد من الفرص. وحتى بعض الشركات المحلية، مثل STC، تبلغ سيولتها النقدية حاليا أكثر من 20 مليار دولار، مما يتيح لها القيام بعدد من عمليات الشراء الجريئة، وأن تغير من هويتها التجارية بين ليلة وضحاها في المنطقة وخارجها.

  • 7077
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE