×
×

“هيتس” السعودية للاتصالات تتوسع داخل القارة الأفريقية

بعد نجاحها في الإستحواذ على حصة رئيسية من شركة ليبرسل أحد اهم المشغلين للهاتف الجوال في ليبريا وغرب القارة الأفريقية ،قامت شركة “هيتس” السعودية للاتصالات بالتوسع في مجال تشغيل الهاتف الجوال والخدمات المدمجة في عدد من الدول الإفريقية، بالاستحواذ والحصول على رخص جديدة للعمل بها داخل القارة الافريقية من خلال شركتها الجديدة (هيتس أفريقيا) التي يقدر حجم استثماراته بمليار دولار.

ويضم تحالف هيتس أفريقيا العديد من الشركات الدولية ذات الخبرة والتجربة والسمعة الدولية الناجحة للعمل كمشغل إقليمي قادر على النجاح و الوصول والاستفادة من خلال خبرات هذه الشركات في تطوير أنظمة تسويق متميزة وتقديم الخدمات المضافة والمتطورة التي تلبي طلبات السوق في هذه المناطق.

ويضم التحالف الجديد شركة “هواوي” كبرى الشركات الصينية المتخصصة في بناء وإدارة الشبكات حول العالم حيث تقوم الشركة بتطويرالحلول التقنية بما يناسب الأسواق العالمية المستهدفة، حيث ستشرف الشركة على تطوير وصيانة الشبكات وتقديم الدعم التقني في بناء الرخص الجديدة، ويضم التحالف مجموعة “ديفو تيم” لتقديم الحلول التقنية المتخصصة بتطوير برامج إدارة المشاريع وشركة “أم سي أم” من سنغافورة لإدارة المشاريع وتقديم الدراسات الخاصة بالأسواق والشبكات حيث ستقدم خبراتها بأعمال المسح ودراسة المعدات اللازمة لتنفيذ المشاريع، إضافة إلى “سكواير ساندرز” المكتب الاستشاري القانوني. وتهدف الشركة في خطتها في الخمس سنوات القادمة للوصول إلى 4 إلى 6 ملايين مشترك داخل القارة الأفريقية، بقرب انتهائها من الحصول على ثلاث رخص للاتصالات في ثلاث دول أفريقية أخرى هي أوغندا والكونغو الديموقراطية وتنزانيا.
وتعتبر شركة الدار للاتصالات (هيتس) إحدى أسرع الشركات نمواً في قطاع الاتصالات السعودية والخليجية والعربية. وذلك خلال قيادتها لتحالفات اقليمية مهمة للأستحواذ على العديد من رخص الجوال وتقنية المعلومات في سوق الاتصالات السعودية والمنطقة ،كما استطاعت الشركة بخبراتها وعلاقاتها الدولية الواسعة، أن تتبنى تجربة رائدة في هذا المجال من خلال الشركات التابعة لها لتقديم العديد من الحلول التقنية في هذا المجال وتمتلك هيتس شركتي قنوات وفوراً اللتان تعملان مع المشغلين الرئيسيين للهاتف الجوال في السعودية ،ففي حين تعتبر شركة قنوات الموزع الرئيسي للمشغل الثاني شركة موبايلي ، تقوم شركة فوراً بالعمل على تسويق أجهزة الاتصالات للعديد من الماركات العالمية وطرح العديد من الحلول التقنية المساندة لخدمات الهاتف الجوال، وقد كانت شركة الدار الرائدة في تقديم خدمة الدفع عن طريق الجوال من خلال شركة كيو بي (Q Pay).

وقد توجهت الشركة للقارة الأفريقية بعد أن أصبح من الملحوظ جدوى الاستثمار في هذه الأسواق بعد قيامها بدراسة معمقة للسوق الافريقية و اثبت نتائج هذه الدراسة ان هناك فرصة نمو كبيرة مقارنة مع الأسواق الأخرى.

وقد جاءت هذه الدراسة متوافقة مع تقرير العديد من كبرى البنوك الدولية ودور الاستثمار العالمية، حيث أكد تقرير بنك “مورغن ستانلي” ان وجود نسبة 20% اختراق للهواتف النقالة في منطقة يبلغ تعداد سكانها 900 مليون، يتيح الفرصة لحدوث طفرة في نسبة نمو المستخدمين هذه الخدمة، فيما ركزت تقارير بنك “أي أن جي” و”كرديت سويس” على أن حدود النمو قد تكون قوية وقد تتعدى معدلات النمو فيها العديد من مشغلي الهواتف النقالة في الدول المتقدمة، وتوقع البنك عوائد استثمارية قوية، إضافة لنمو تقوده زيادة نسبة المستخدمين المتوقعة، إلى جانب دخول عدد كبير من الدول الأفريقية في اتفاقيات منظمة التجارة العالمية، مما سيساهم في إيجاد مناخ استثماري مطمئن ومجدي.

ويؤكد الدكتور محمد باهبري، عضو مجلس إدارة شركة “هيتس” والعضو المنتدب لهيتس افريقيا أنها أنهت إجراءات تملك حصة رئيسية في شركـة ( ليبرسيل ) احد أكبر المشغلين للهاتف الجوال في ليبيريا. وبموجب الصفقة، فان الشركة الجديدة سيطلق عليها اسم “هيتس ليبريا”، وسيتم ضخ زيادة في رأس مال الشركة التي تعتبر أسرع شركات الهاتف النقال نموا في ليبريا، كما ستقود شركة “هيتس” إدارة الشركة الليبيرية وتطوير أعمالها.

وقال ان شركة “لييرسل” تتميز بأحدث شبكة في السوق الليبيرية والعديد من الخدمات المضافة . كما أن الشركة تعد أكبر الشركات التي توفر تغطية جغرافية للبلاد، حيث باشرت الشركة أعمالها في بداية العام 2006م لتقدم الكثير من الخدمات المضافة داخل السوق الليبيرية.

وأكد أن خطوة الاستحواذ على هذه الحصة تأتي ضمن خطة الشركة للاستثمار في قطاع الاتصالات في الأسواق الناشئة في القارة الأفريقية.

ومن المقرر أن تزيد الشركة حصتها في نهاية العام لتصبح 75% من إجمالي الشركة.

وتتميز الشركة الجديدة “هيتس أفريقيا” بدخولها وبتقديمها شبكات حديثة للسوق الأفريقية، حيث ستكون المشغل الأفريقي الأولي الذي يعمل بنظام الخدمات المدمجة في أكثر من ثماني دول في القارة الأفريقية لتقديم خدمات الهاتف الجوال والجيل الثالث ونقل البيانات ، والخدمات الدولية والهاتف الثابت ، فمن خلال دمج الخدمات سيشهد قطاع افتصالات نقلة نوعية ستجعل من الخدمات أسرع وباسعار أفضل وفعالة أكثر تجاه إضافة التطبيقات التقنيات الحديثة بشكل مستمر ودائم.

  • 7044
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE