×
×

بول أوتيلليني: الإبداع المحلي في تقنية المعلومات يلعب دوراً أساسياً في تنمية الاقتصاد المصري

في زيارته الأولى إلى العالم العربي، وخلال لقاء الرئيس التنفيذي لشركة إنتل بول أوتيلليني اليوم بقادة البلد، تم بحث مواضيع زيادة إمكانات الوصول إلى الحاسبات الشخصية وإلى الإنترنت لتشجيع الإبداع المحلي، ودعم جهود الحكومة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية.

لقد تعهَّد أوتيلليني بمواصلة تقديم الدعم من إنتل للمساعدة في تطوير صناعة تقنية المعلومات والاتصالات المصرية.

وفي هذا الإطار أعلن عن توقيع اتفاقية بين إنتل والصندوق الاجتماعي للتنمية SFD لتقديم تقنيات معرَّبة ذات تكلفة اقتصادية إلى مؤسسات الأعمال الصغيرة والمتوسطة بهدف “زيادة إنتاجية هذا القطاع التجاري المزدهر”.

وعلَّق أوتيلليني قائلاً: “إن مشهد تقنية المعلومات والاتصالات المصري في ازدهار، وسيساعد تطوير خبرة تقنية في مجالات مثل شبكات الواي ماكس، وتقديم حلول محلية مخصَّصة، للشركات المصرية للمساعدة على المنافسة بشكل أفضل في السوق العالمية أكثر من أي وقت مضى.

وتعتبر مذكرات التفاهم الثلاثة هذه أمثلة رائعة عن الشراكة بين القطاعين العام والخاص في سبيل رعاية الابتكار المحلي وتعزيز التنمية الاقتصادية”.

إيضآ كجزء من مذكرة التفاهم الموقعة اليوم بين إنتل والصندوق الاجتماعي للتنمية، تم إطلاق حل متكامل جديد واقتصادي التكلفة موجهاً لقطاع الأعمال المتوسطة والصغيرة. وسوف يقوم شركاء قنوات إنتل المحليين بتقديم هذه الحلول المرتكزة إلى أحدث تقنيات إنتل، ويشمل ذلك أجهزة الخادم المرتكزة إلى معالجات Intel® Xeon™ ثنائية النواة، والأجهزة القائمة على معالجات Intel® Core™ 2 Duo. وتتضمن العروض الموجهة للشركات صغيرة ومتوسطة الحجم خدمات الاتصال بالإنترنت، وبرامج فعالة لخدمات ما بعد البيع، وبرمجيات إدارة علاقات العملاء، ونسخة مصغرة من برمجيات تخطيط موارد المؤسسات، للمساعدة على إدارة كافة الجوانب المتعلقة بالتعامل مع العملاء والعمليات التشغيلية.

وتمثل هذه المبادرة الجديدة مع الصندوق الاجتماعي للتنمية جزءاً من جهود مصر لزيادة استخدام تقنيات المعلومات في البلد عن طريق تقديم حلول متكاملة تتضمن والبرمجيات، والاتصال، والتدريب، ما يعزِّز القيمة المضافة لصناعة تقنية المعلومات والاتصالات المحلية، ويزيد إنتاجية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ويحسن وضعها التنافسي.

كما كشف أوتيلليني عن خطط إنتل للعمل مع معهد تقنية المعلومات (ITI) وأربع جامعات مصرية كبرى (القاهرة، أسيوء الإسكندرية، والمنصورة) لتأسيس معامل أبحاث، وتنظيم برامج تدريب لتطوير البرمجيات اعتماداً على تقنية تعدد النوى الرائدة، ومنح شهادات في هذا المجال. اتفقت إنتل مع معهد الاتصالات الوطني (NTI) على تأسيس معمل أبحاث وبرنامج تدريب وشهادات لأبحاث تقنية واي ماكس اللاسلكية، بالإضافة إلى إعداد محطة واي ماكس في حرم “القرية الذكية” بالجامعة، لتقديم خدمة الاتصال اللاسلكي لمعامل الأبحاث في المنطقة. وتعكس المعامل الجديدة تركيز إنتل على دعم الخبرات المحلية في مجالات تقنيات الاتصالات والحوسبة لتلبية حاجات الأسواق الإقليمية.

  • 6970
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE