×
×

مايكروسوفت تعقد اتفاقية تبادل المعلومات التكنولوجية مع شركة (Xandros) الموزعة لنظام التشغيل لينوكس

أعلنت مايكروسوفت بالأمس عن عقدها لاتفاقية تبادل المعلومات التكنولوجية مع شركة (Xandros) التي تقوم بتوزيع نظام التشغيل (Linux). و هذا الاتفاق هو الأحدث في سلسلة الاتفاقيات التي تعقدها مايكروسوفت والهدف منها مساعدة نظام التشغيل (Windows) في العمل بشكل أكثر سلاسة مع البرامج المفتوحة المصدر.

وبموجب بنود الاتفاقية فأن شركة (Xandros) التي تقوم بإنتاج وتوزيع برمجيات مفتوحة المصدر للحاسبات المكتبية وأجهزة الخوادم ستعمل على ترخيص كود وحدة الخدمة من مايكروسوفت كما ستعمل على تطوير أدوات مبرمجة يمكنها التوافق مع أنظمة مايكروسوفت.

وستعمل الشركتان على تطوير التقنية المعنية بعمليات التحويل والنقل بين نمطين من المستندات وهما تنسيق (Open Document Format) و تنسيق (OpenXML) الذي طورته مايكروسوفت والتي من شأنها تطوير التوافق التشغيلي بين كل من مجموعة مايكروسوفت المكتبية (Office) و التطبيقات المنافسة المفتوحة المصدر.

و أعلنت مايكروسوفت أنها ستصادق على تطبيقات (Xandros) للأجهزة المكتبية وأجهزة الخوادم كأحد منتجات لينوكس المفضلة. والجانب الأهم في الاتفاقية يهدف إلى حماية مستخدمي (Xandros) من انتهاك براءات الاختراع الخاصة بمايكروسوفت من خلال العمل بشكل متعارض مع المنظومة القانونية لمايكروسوفت ولم يتم الكشف عن التفاصيل المادية للاتفاق.

ومن المعروف أن قطاع تطبيقات أجهزة الخوادم الخاص بنظام تشغيل لينوكس تهيمن عليه شركتي (Red Hat) و (Novell) وتشير مجموعة (IDC) لأبحاث السوق أن حصة (Xandros) في هذا القطاع تكاد لا تذكر. أما بالنسبة لتطبيقات الحاسبات المكتبية فتؤكد (IDC) أن (Xandros) امتلكت نسبة تقل عن 1% في العام الفائت وهو ما يجعلها بعيدة تماما عن الشركات المسيطرة على هذا القطاع مثل (Red Flag Software) و (Turbolinux).

وهذا الاتفاق الجديد مشابه للاتفاق الذي عقدته مايكروسوفت في نوفمبر الماضي مع (Novell) والذي دفع العديد من مبرمجي تطبيقات المصدر المفتوح إلى التعبير عن احتجاجهم على الاتفاق. وقد أكد مناصرو المصدر المفتوح أنه بموجب الترخيص العام الذي يحكم الكود الخاص بشركة (Novell) فيجب على مايكروسوفت أن تتوقف عن الادعاءات الخاصة ببراءات الاختراع. وكانت (Novell) قد أشارت مؤخرا إلى احتمال انسحاب مايكروسوفت من الاتفاق لتتجنب نشر الالتزامات الخاصة ببراءة اختراعها أمام عدد أكبر من المستقبلين.

يذكر أن هناك العديد من الشركات والهيئات الحكومية التي تعتمد على عناصر خاصة بأنظمة (Windows) بجانب عناصر أخرى من إصدارات متنوعة لنظام (Linux) في إدارة مكاتبها ولكنها حاليا تخشى من لجوء مايكروسوفت للقضاء حيث تدعي مؤخرا أن التطبيق المفتوح المصدر انتهك المئات من براءات اختراعها.

  • 3663
  • المصدر المفتوح
  • open-source-news
Dubai, UAE