×
×

نوكيا سيمينز نتوركس” تتعاون مع مجموعة ” إم تي سي”

بعد انطلاق عملياتها في المنطقة، عززت شركة “نوكيا سيمينز نتوركس” علاقتها مع مجموعة “إم تي سي” MTC، الرائدة في مجال توريد خدمات الاتصالات النقالة في منطقة الشرق الأوسط والقارة الأفريقية، وذلك عبر عرض أحدث مجموعة من المنتجات في العاصمة الأردنية عمّان خلال الشهر الماضي خلال الحدث الذي نظم تحت شعار “دعونا نبني مستقبلاً أفضل ارتباطاً” حضره أعضاء كبار من الإدارة العليا في كلا الشركتين.

وكانت شركة “نوكيا سيمينز نتوركس” قد بدأت عملياتها في الأول من شهر أبريل/ نيسان الماضي من العام الجاري 2007، لتتبوأ مكانة رائدة في سوق البنية التحتية للاتصالات، وقد باتت على أتم جاهزية لمساعدة مئات العملاء حول العالم على مواجهة التحديات المتمثلة في ربط 5 مليارات شخص تعتقد هذه الشركة أنهم سيكونون على “ارتباط دائم” بحلول العام 2015.

وبعد الانطلاقة الناجحة لعملياتها في مختلف أنحاء المنطقة، شعرت شركة “نوكيا سيمينز نتوركس” أنه بات من الضروري دعم شريكها الرئيسي “مجموعة إم تي سي” أكثر من خلال توفير المجموعة الأفضل من المنتجات. وبما أن شركة “نوكيا سيمينز نتوركس” ترتكز بأعمالها على الإبداع وتلتزم بجعل تكنولوجيا الاتصالات متوافرة للجميع، فإنها تعمل جنباً إلى جنب مع شركات التشغيل العاملة في المنطقة لدفع قطاع الاتصالات إلى الأمام، وتقديم الخدمات الجديدة وجعل الاتصالات الهاتفية عن طريق الخطوط الثابتة والأجهزة المحمولة حقيقة في المناطق التي لم تكن تحظى بالخدمات في الفترات السابقة.

وقال أحمد عثمان، مدير فريق نشاطات العملاء لشركة “إم تي سي” في “نوكيا سيمينز نتوركس”: “من خلال تواجدنا القوي في السوق الأردني وفي الأسواق الأخرى داخل منطقة الشرق الأوسط بشكل عام، فأننا نتطلع إلى مساعدة شركات التشغيل على مواجهة تحديات الربط للعدد المتزايد من مستخدمي الاتصالات في المنطقة. إننا نتمتع بعلاقة قوية جداً مع مجموعة ’إم تي سي‘، ونحن على أتم استعداد لتزويدها بمجموعة منتجاتنا الرائدة في هذا المجال.”

وتعتبر مجموعة “إم تي سي” إحدى الشركات الرائدة في مجال الاتصالات المحمولة في منطقة الشرق الأوسء وباتت هذه الشركة لاعباً رئيسياً في القارة الأفريقية أيضاً، حيث تقوم بتوفير خدمات الاتصالات المحمولة والبيانات إلى نحو أكثر من 30 مليون عميل في 20 دولة، بما في ذلك الكويت والبحرين والأردن والعراق ولبنان والسودان، إضافة إلى 14 دولة من دول شبه الصحراء الأفريقية.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لتكنولوجيا المعلومات في مجموعة “إم تي سي”، خالد الهاجري: “إننا نعرب عن بالغ سعادتنا للعمل مع فريق خدمة العملاء لدى شركة ’نوكيا سيمينز نتوركس‘، ومجموعة المنتجات الواسعة وما تتمتع به هذه الشركة من تاريخ قوي في توفير أفضل مستوى من التكنولوجيا.”

وأضاف”إننا حقاً نتطلع إلى العمل مع شركة ’نوكيا سيمينز نتوركس‘ لأنها تمثل شريكاً مفضلاً لدعم خطط توسعنا على مستوى الدولي.”

وأشار إلى أن مجموعة ’إم تي سي‘ تبحث دائما عن آخر ما توصلت إليه تكنولوجيا الاتصالات المتنقلة لجلبها إلى عملائها وهي حريصة على أن توفر ما تفرزه ثورة الاتصالات من خدمات ومنتجات وهي هنا تلبي طموحات ورغبات عملائها.”

وأوضح أن “فاست لينك” التابعة لمجموعة “إم تي سي” هي الشركة الرائدة في السوق الأدرنية وتعد من أفضل الشركات في المنطقة من ناحية توفير أحدث التكنولوجيا، مشيراً إلى أن شركة “فاست لينك” كانت دائماً سباقة في اقتناء آخر التطبيقات في هذه الصناعة ما أكسبها شهرة كبيرة. وهذه المجموعة الأخيرة من الخدمات تثبت أن مجموعة “إم تي سي” تهدف إلى المحافظة على المكانة التي وصلت إليها شركتها “فاست لينك”.

وانطلاقاً من رغبتها الهادفة إلى ربط العالم، والدعم الذي تحظى به من خلال الخبرة التي تتوفر لدى شركتين عالميتين رائدتين في هذا المجال، سيكون لشركة “نوكيا سيمينز نتوركس” قدرات لا تضاهى لتوفير الحلول المتقاربة الكاملة التي ترتكز على مجموعة واسعة مخطط لها من منتجات وخدمات وأجهزة البنية التحتية للاتصالات الثابتة والمحمولة.

  • 6918
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE