×
×

“العلوم والتقنية” توقع مذكرة تفاهم لدعم الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات

وقعت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في مقرها مؤخراً مذكرة تفاهم مع الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات لمدة خمس سنوات قابلة للتجديد، بهدف تحقيق التعاون بين الجانبين في مجالات هندسة الاتصالات.

ووقع المذكرة كل من سمو نائب رئيس المدينة لمعاهد البحوث الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود، ورئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس .

ونصت مذكرة التفاهم على التعاون في تنظيم ودعم المؤتمرات والندوات العالمية التي ينظمها أحد الجانبين في مجال هندسة الاتصالات، إلى جانب مشاركة المدينة في إعداد وتنفيذ المسابقات والمنافسات الوطنية الموجهة للباحثين والطلاب في هذا المجال . كما نصت المذكرة على وجوب التعاون لإنشاء فرق بحثية متخصصة في مجالات تقنية محددة لتوطين الخبرة ونقل التقنية للمملكة، مع قيام المدينة بدعم المجلات المحكمة والإصدارات العلمية الأخرى التي تصدرها الجمعية .

ويأتي توقيع هذه المذكرة في إطار حرص المدينة على دعم الجمعيات العلمية المميزة والتعاون معها بما يحقق التقدم البحثي والتقني والتعليمي في المملكة في العديد من المجالات ومنها هندسة الاتصالات، خاصة مع ما يشهده هذا المجال من تقدم سريع ومتلاحق يحتم التعاون والتكاتف ومتابعة المتغيرات الجديدة خاصة في المجالات البحثية والتعليمية .

يذكر أن الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات قد تم إنشاؤها في العام 1423ه ومقرها جامعة الملك سعود كإحدى الجمعيات العلمية والمهنية المتخصصة، ومن أهدافها تنمية الفكر العلمي والهندسي في مجال هندسة الاتصالات وتقنية المعلومات، والتنسيق بين القطاعات العاملة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، وتشجيع إجراء البحوث والدراسات وتقديم المشورة العلمية في مجال قطاع الاتصالات في المملكة، وعقد الندوات والدورات في مجال هندسة الاتصالات وتقنية المعلومات .

  • 6874
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE