×
×

300 ألف مشترك في اتصالات مصر خلال 3 أسابيع

أعلنت شركة اتصالات مصر عن نجاحها في استقطاب أكثر من 300 ألف مشترك خلال الأسابيع الثلاثة الأولى بعد إطلاق خدمات الهاتف المتحرك مطلع الشهر الجاري، مؤكدة أن الإقبال على خدماتها من الجيلين الثاني والثالث المتطور كان كبيراً ويفوق التوقعات وأنها تسعى للحصول على 3 ملايين مشترك في العام الأول و10 ملايين مشترك خلال 3 سنوات.

وكشف مسؤولون في الشركة خلال مؤتمر صحافي عقد أمس بحضور محمد حسن عمران رئيس مجلس إدارة شركة اتصالات الإمارات أنهم نجحوا في تغطية 40 مدينة رئيسية في مصر بالخدمات بدلاً من 6 مدن كما كان مخططاً له من قبل، مشيرين إلى أن الشركة قامت حتى الآن ببناء 700 محطة في مختلف أنحاء مصر.

وقال صالح العبدولي الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات مصر إن خدمات المحتوى التي تقدمها الشركة شهدت إقبالاً منقطع النظير إذ وصلت نسبة المستخدمين الفعليين فيها ما يقارب 75% بالنسبة إلى عدد المشتركين، مشيرا إلى انه من المتوقع أن تحصل الشركة على رخصة البوابة الدولية للاتصالات في مصر خلال الأسبوعين المقبلين وهي الرخصة التي ستمكنها من تقديم خدمات متميزة لعملائها.

وأوضح العبدولي ان استثمارات الشركة إضافة إلى قيمة العطاء البالغ 7,16 مليار جنيه مصري ستبلغ خلال السنوات الثلاث المقبلة من 6 إلى 8 مليارات جنيه مصري أي ما يساوي (1ـ 4 .1 مليار دولار). وأوضح العبدولي أن الشركة قامت حتى الآن بإنفاق ملياري جنيه على البنية التحتية للشركة، مشيرا إلى أن الشركة حصلت على قرض في وقت سابق لتمويل عملياتها في السوق المصري.

من جانبه قال جمال السادات رئيس مجلس إدارة شركة اتصالات مصر إن الشركة لديها خطط لطرح نسبة منها للاكتتاب العام خلال العامين المقبلين وذلك تمهيداً لإدراجها في السوق المالي، مشيرا إلى ان هذا الأمر مازال في إطار الخطط التي وضعتها الشركة ولم يتخذ أي إجراء بشأنه حتى الآن.

وقال إن بداية أي عمل لابد وان تواجه بمعوقات ولكن الشركة استطاعت التغلب على جميع العقبات التي واجهتها، مشيرا إلى ان الشركة لن تتردد بالدخول في أي فرصة استثمارية تراها مجدية في السوق المصري خلال المرحلة المقبلة.

وأوضح ان الشركة طرحت العديد من الخدمات المتميزة للعملاء منذ إطلاق أعمالها ومن ضمنها خدمة الهاتف المرئي الذي يستطيع من خلاله العميل استخدام الخدمة مجانا خلال الدقائق الثلاث الأولى دون احتساب أي تكلفة عليه.

وفي رده على سؤال حول ما يشاع عن وجود صعوبة في الترويج لخدمات الجيل الثالث من الهاتف المحمول قال السادات ان خدمات هذا الجيل لا تقتصر على الاتصال المرئي بل تشمل خدمات الاتصال الصوتي لذا فان الشركة لم تواجه صعوبة في ترويج خدماتها وأوضح ان الشركة لديها العديد من الخطط للتوسع في خدماتها خلال المرحلة المقبلة كما ستقوم بتوقيع اتفاقية مع البريد المصري لتقديم خدمة الفواتير وخدمات أخرى للعملاء.

وقال صالح العبدولي انه ومن باب حرص اتصالات مصر على توفير فرص عمل للمصريين فقد وفرت حتى الآن 850 فرصة عمل يشغل المصريون ما نسبته 98% منها. وحول توقعاته للعائد على رأس المال والاستثمار قال العبدولي ان الشركة لديها طبعا خطة بهذا الخصوص دون ان يذكر اي نسب متعلقة بالموضوع خلال السنوات الخمس المقبلة ومكتفيا بالقول ان اتصالات وعندما فكرت بالدخول إلى السوق المصري كان هدفها الاستثمار طويل المدى وليس تحقيق عوائد سريعة.

يشار إلى أن التحالف الذي قادته اتصالات بالتعاون مع هيئة البريد المصري والبنك الأهلي المصري والبنك التجاري الدولي فاز العام الماضي بالرخصة الثالثة لتقديم خدمات الهاتف المتحرك من الجيلين الثاني والثالث في مصر وبلغت قيمة العطاء أكثر من 16 مليار جنيه مصري. وكان محمد حسن عمران، رئيس مجلس إدارة «اتصالات» عبر عن سعادته بإطلاق خدمات «اتصالات مصر»، مطلع الشهر الجاري حيث هنأ العاملين فيها وشكرهم على الجهود التي بذلوها في مرحلة بناء الشركة وإطلاقها.

وقال عمران: «يسرني ان أرحب بزملائنا في «اتصالات مصر» وأتمنى لهم التوفيق في تحقيق أهداف «اتصالات» الرامية إلى تعزيز تواصل عملائها في المجتمعات التي تدير المؤسسة أعمالها فيها، حيث تخاطب «اتصالات مصر» سوقا واعدا يتمتع بعدد كبير من العملاء المحتملين، وستوظف الشركة جهودها لاستقطاب اكبر عدد من هؤلاء العملاء، ونحن ملتزمون بدعم القائمين على الشركة المصرية من خلال ما لدينا من خبرة وكل ما توصلنا اليه من تكنولوجيا متطورة على مدى الثلاثة عقود الماضية، اضافة إلى خبرتنا في التعامل مع الأسواق الخارجية في كل من السعودية وإفريقيا، وباكستان لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم المنشودة في تقديم اعلى مستويات الخدمات لسوق الاتصالات المصري.

وتتطلع «اتصالات» إلى استقطاب 10 ملايين مشترك بحلول العام 2010، أي ما يعادل 30% من العملاء المحتملين في سوق الاتصالات المصري، حيث تنفرد الشركة بتوفير عدد من المزايا التي تجعل منها الخيار الأنسب للعملاء، فتعتبر «اتصالات مصر» هي أول شبكة اتصالات تطرح تكنولوجيا ما بعد الجيل الثالث «5,3» في مصر مما يوفر لهم محتوى متطوراً من خدمات الوسائط المتعددة، ويتيح المجال امام فرص التجارة عبر الهواتف المتحركة. كما تطرح «اتصالات مصر» خدمات التلفزيون عبر الهاتف المتحرك، والانترنت السريع، والاتصال المرئي التي ترى النور لأول مرة في السوق المصري.

وأضاف: توفر مصر فرصا هائلة لنمو خدمات الاتصال عبر الهواتف المتحركة فلا يتجاوز انتشار استخدامات الهواتف المتحركة نسبة 20% من إجمالي عدد السكان، الأمر الذي يجعلنا مطمئنين إلى إمكانية وصول «اتصالات مصر» إلى 30% من المشتركين خلال السنوات الثلاث المقبلة، بما يرفع نسبة انتشار شبكات الهواتف المتحركة في مصر إلى 50% من إجمالي عدد السكان، اخذين بعين الاعتبار النمو السريع الذي يشهده الاقتصاد المصري حاليا.

جدير بالذكر ان «اتصالات مصر» تعتبر واحدة من 13 شركة اتصال عاملة خارج دولة الإمارات تديرها «اتصالات» في كل من الشرق الأوسء واسيا، وإفريقيا، وتطمح «اتصالات» مع بدء أعمال شركتها في أفغانستان إلى رفع عدد شركاتها العاملة في هذا القطاع إلى 16 شركة حول العالم بما في ذلك «اتصالات الإمارات».

وتعمل «اتصالات» حاليا في أسواق تضم أكثر من 400 مليون مشترك محتمل، وتقديم خدماتها لأكثر من 32 مليون مشترك، وتوظف اتصالات أفضل التقنيات في مجال الهواتف الثابتة، والانترنت، والهواتف المتحركة والخدمات البيانية اضافة إلى خدمات الاتصالات المباشرة وغير المباشرة المختلفة.

  • 6836
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE