×
×

وزارة الاقتصاد القطرية تواصل تعاونها مع جمعية برامج الكمبيوتر

أعلن مكتب حماية حق المؤلف في دولة قطر عن مواصلة تعاونه مع شركة “مايكروسوفت” (Microsoft)، باعتبارها عضواً في “جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية” في اطار تنظيم حملات تهدف الي القضاء علي ظاهرة قرصنة المعلومات. وأكد المكتب عن بذل الجهود الحثيثة بغية مكافحة انتهاكات قوانين صون الملكية الفكرية من خلال شنه حملة من المداهمات مؤخراً علي 3 شركات لبيع منتجات تكنولوجيا المعلومات في الدوحة. واسفرت هذه المداهمات عن مصادرة 3 أجهزة كمبيوتر تحتوي علي برمجيات مقرصنة بما فيها (WIN XP) و)(Office 2003) و(Norton Anti Virus) و(Adobe Photoshop) الي جانب 10 أقراص مدمجة تشتمل علي برامج مقلدة بصورة غير مشروعة.

وقال رومي سلطان النعيمي، المفتش بمكتب حماية حق المؤلف والحقوق المجاورة في وزارة الاقتصاد والتجارة في قطر: “حققت دولة قطر نمواً متميزاً في مجال تكنولوجيا المعلومات وازدياد معدل استخدام الكمبيوتر وتطبيقات الانترنت، وفي إطار حماية هذا التطور نحاول القضاء علي انتهاكات حق المؤلف والحقوق المجاورة. وتبذل وزارتنا جهوداً متميزة في سبيل وضع حد لعمليات تداول وتجارة البرمجيات غير المشروعة من خلال تنظيم حملات للتوعية بمزايا اعتماد البرامج الاصلية واثرها في قيام الانظمة الاقتصادية المزدهرة وعمليات دهم للشركات التي تنتهك حقوق الملكية الفكرية عبر تعاملها بالبرامج المقلدة”.

وتؤمن دولة قطر بأهمية دعم مفاهيم الملكية الفكرية في قيام الاقتصاد الوطني المزدهر وتوفير البيئة الاستثمارية الصحية التي تساعد علي قيام المشاريع المتميزة علي الصعيد المحلي والدولي. وتحذو وزارة لاقتصاد والتجارة القطرية حذو العديد من الجهات المختصة في دول مجلس التعاون الخليجي الاخري في مجال صون الملكية الفكرية ومكافحة قرصنة المعلومات بالتعاون مع جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية من خلال مجموعة من الاجراءات الرامية الي الحد من تفشي ظاهرة البرمجيات المقلدة واقامة مجتمع رقمي امن.

وقال جواد الرضا، نائب رئيس “جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية”: “يعكس تعاون وزارة الاقتصاد والتجارة القطرية مع جمعيتنا الحرص علي نشر الوعي بضرورة حماية حق المؤلف واعتماد البرامج الاصلية من قبل المستخدمين افراداً وشركات نظراً الي الاضرار الاقتصادية الناجمة جراء استخدام البرمجيات المقلدة. وتتنوع الاجراءات التي نتخذها بين تنظيم حملات التوعية للتعريف بمزايا اعتماد البرمجيات الاصلية والفوائد الاقتصادية المتحققة من صون حقوق الملكية الفكرية الي جانب شن المداهمات علي الافراد والشركات التي تتعامل بالبرمجيات المقرصنة. وتأتي هذه الخطوات في اطار التزام جمعيتنا بمسؤولياتها الاجتماعية في قيام اقتصاد مزدهر يعترف بحقوق المؤلف والملكية الفكرية”.

وتنتشر نشاطات “جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية” في منطقة الشرق الاوسط من خلال التعاون مع كافة الجهات المعنية في سبيل رفع مستوي الوعي بضرورة اعتماد البرامج الاصلية بغية خلق مجتمع رقمي امن وبيئة استثمارية صحية تساهم في ترسيخ مصداقية المنطقة علي الصعيد الدولي وتوفير فرص العمل ودفع عجلة النمو الاقتصادي.

  • 6741
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE