×
×

حمود القصير: نجاح هيكلة الاتصالات السعودية ساهم في نجاح المنافسة في سوق الاتصالات

استعرض الدكتور حمود القصير، نائب رئيس الشركة لقطاع التخطيط الاستراتيجي والتطوير بشركة الاتصالات السعودية، “عناصر نجاح الاتصالات السعودية ومساهمتها في دعم التطور الحيوي لقطاع الاتصالات بالمملكة” وذلك خلال مشاركته بحلقة النقاش الرابعة في مؤتمر يوروموني Euromoney تحت عنوان (الاتصالات – القطاع الأكثر إغراء في السعودية)، مبيناً أن مرحلة التحويل وإعادة الهيكلة من أبرز المراحل التي مرت بها الاتصالات السعودية بعد تأسيسها قبل تحرير قطاع الاتصالات بالمملكة، مما مكن الشركة من المساهمة بشكل فاعل وملموس بعد تحرير القطاع في عام 2002في العديد من مجالات تطوير القطاع من خلال تقديمها لخدمات الدعم والمساندة للمشغلين وللمنافسين الجدد بالمملكة.

وأضاف أن برنامج التحويل وإعادة هيكلة الاتصالات السعودية ساهم في تسهيل نجاح دخول المنافسين إلى السوق السعودي كما أدى إلى النمو القوي والزيادة الكبيرة في معدل انتشار وتحسين الخدمات المقدمة للعملاء. وأشار الدكتور حمود القصير إلى الفرص المتاحة في قطاع الاتصالات، مبيناً أن هناك إمكانيات كبيرة للنمو بقطاع الاتصالات في المملكة، وخاصة في قطاع خدمات النطاق العريض، مؤكداً في هذا الصدد التزام الاتصالات السعودية بتقديم المزيد من الاستثمارات في مجال تطوير القطاع واستغلال الفرص المتوفرة بالسوق، ولتحقيق ذلك اعتمدت الاتصالات السعودية على منهجية البيئة التنظيمية الجديدة المتفقة تماماً مع تحرير وفتح سوق الاتصالات بالكامل.

يذكر أن مؤتمر يوروموني Euromoney الذي عقد بالرياض ركز على أهمية دور قطاع الاتصالات في تطوير الاقتصاد بالمملكة خاصة بعد تخصيص هذا القطاع وفتحه للمنافسة .

  • 6738
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE