×
×

أحدث أعجوبة للوسائط المتعددة من “أو 2” صممت للمكافح في الحياة

بات كل شخص الآن على معرفة تامة إزاء مصطلح “محارب الطريق”، إنه ذلك الشخص الذي يسافر بصورة دائمة لأغراض العمل.

ومع إطلاق أحدث نسخة من أجهزة هاتف المساعد الرقمي الشخصي الذي يحمل اسم “إكسدا أتوم لايف” Xda Atom Life، تكون شركة “أو 2” O2 قد قدمت مفهوم “محارب الحياة”، وهو ذلك الشخص الذي يبلغ قصارى جهده في الحياة ويعيشها إلى أقصى حد ممكن، كما أنه يولي أهمية فائقة للغاية ليس فقط للجانب المتعلقة بالإنتاجية، وإنما من أجل الإبداع أيضاً.

ويقول مارك بيلينغتون المدير التنفيذي لشركة O2 في آسيا الباسيفيكي ومنطقة الشرق الأوسط: “لا يزال الكثيرون من العملاء في هذه المنطقة يرون في أجهزة هاتف المساعد الرقمي الشخصي واحدة من أدوات العمل. لكننا من المؤكد أننا قمنا بإحداث ثغرة في هذه الفكرة المغلوطة عندما أطلقنا الجهاز “إكسدا 2 ميني” Xda II mini، حيث أظهرنا من خلاله أن أجهزة هاتف المساعد الرقمي الشخصي يمكن أن تكون جميلة إلى جانب احتوائها على التطبيقات الحديثة، ونجحنا أيضاً في تحقيق اختراق آخر عندما أطلقنا “إكسدا أتوم” Xda Atom. وفي هذا اليوم نودّ أن نفتح الأبواب واسعاً على مصراعيها من خلال قيامنا بطرح جهاز “إكسدا أتوم لايف” Xda Atom Life، وذلك لكي نفتح المجال حقاً لسوق الأجهزة المتقاربة أمام المزيد من العملاء لإظهار أن أجهزة هاتف المساعد الرقمي الشخصي قادرة على إدارة شؤون حياتك من جميع الجبهات، لاسيما وأنها تجمع بين العمل واللعب بشكل منقطع النظير، كما أنها تحقق احتياجاتك، سواء من حيث الربط أو الإنتاجية أو الإبداع في جهاز مدمج واحد”.

ويبدو هذا الجهاز مدهشاً في حلة من درع أسود اللون لمّاعة فيما تظهر معالمه الفاتنة من خلال حلقة أنيقة مصنوعة من الكروم، ويساعد جهاز “إكسدا أتوم لايف” على تلبية أقسى المطالب الملحة في الحياة اليومية، حيث يمكن الاستفادة منه داخل البيت ولأغراض العمل واللعب. ومع أن وزن هذا الجهاز لا يزيد على 145 غراماً، ويبدو أصغر بكثير من جهاز “إكسد أتوم”، إلا أن هذه الأداة العصرية فائقة الجودة تعمل وكأنها جهازاً محمولاً لتصاحبك في أي مكان تقودك الحياة إليه.

حياة مليئة بالترفية

لقد صمم هذا الجهاز ليكون أداة قائمة على الوسائط المتعددة وبتركيز فائق على أغراض الترفيه الشخصي، وتظهر قوة الوسائط المتعددة في جهاز “إكسدا أتوم” بصورة واضحة عندما يتم تشغيله، وذلك بفضل وجود شاشة ملونة رائعة من نوع TFT QVGA LCD تعرض الصور من خلال ما يقرب من 262 لوناً تقترب من الواقع ويبلغ قياسها 2.7 بوصة. وبالاعتماد على الواجهة البينية “ميديا بلاس” MediaPlus التي ابتكرتها “أو 2” واستخدمتها لأول مرة في جهاز “إكسدا أتوم”، فقد تم تطويرها الآن لتكتسب مظهراً جديداً جذاباً، حيث يمكن لمستخدم الجهاز قراءة المقطوعات الكوميدية أو مشاهدة الأفلام القصيرة أو حتى الشعور بسعادة بالغة عندما يقوم بتشغيل الكاميرا المدمجة مع الجهاز وذات التركيز العالي الذي يصل إلى 2.0 ميغا بكسل. ويمكنك أيضاً تشغيل مجموعة الملفات من نسق MP3 والتشغيل الفوري للموسيقى، أو حتى الاطلاع على أحدث تصنيف لآخر الأعمال الفنية بفضل وحدة التقاط الموجات الإذاعية لمحطات “إف إم” المدمجة مع جهاز “إكسدا أتوم”، إلى جانب وظائف RDS.

إن جهاز “إكسدا أتوم لايف” يوفر تجربة سمعية لا مثيل لها، ويعني توظيف تكنولوجيا الوضوح العالي في بيئة الصوت SRS WOW أنه يمكن للمستخدم الاستغراق في بعد موسيقي مفعم بالمشاعر الجياشة، في الوقت الذي تعمل فيه سماعات الستيريو المزدوجة على إتاحة الفرصة لك لمشاركة من حولك بالمقطوعات الموسيقية التي تستمع إليها.

الربط مع الشبكة

قد تكون الوسائط المتعددة لا تبعث على الإعجاب من دون الربط السريع مع شبكة الإنترنت، ونظراً لتعزيز جهاز “إكسدا أتوم لايف” بتكنولوجيا HSDPA والتقنيات التي تنتمي إلى الجيل 3.5، فإنه يتيح لك إجراء المكالمات المرئية، وإضافة أحدث المقطوعات الموسيقية التي يتم بثها إلى مكتبتك بمستويات عالية جداً من سرعة التنزيل، إضافة إلى مشاهدة مقاطع الفيديو على موقع “يو تيوب” YouTube أو حتى استقبال المقاطع المرئية الرياضية بطريقة سلسلة وناعمة.

وعلى ضوء توافر تقنية “بلوتوث” المدمجة وشبكة المنطقة المحلية اللاسلكية Wireless LAN، سيكون متوافراً أمامك طيف واسع من خيارات الربط لاختيار واحد منها، الأمر الذي يساعدك على الاستفادة من الراحة التي توفرها الشبكات اللاسلكية في كل مكان. ويأتي هذا الجهاز مزوداً أيضاً بذاكرة هائلة على اللوحة تصل سعتها إلى 1 غيغا بايت، والتي يمكن الاستفادة منها على النحو الأمثل لتخزين الملفات من نسق MP3 وملفات الفيديو والنغمات والألعاب.

وبالنسبة إلى أولئك الأشخاص الذين يتمتعون بروح إبداعية، سيكون بمقدورهم أيضاً الاستفادة من جهاز “إكسدا أتوم لايف” كوسيلة للتعبير عن الذات، فالكاميرا المدمجة مع هذا الجهاز بقوة 2.0 ميغا بكسل، ستساعدك على إنتاج أفلامك الموسيقية المرئية وأفلام الفيديو المنزلية الخاصة بك. ويمكن استخدام الكاميرا الثانوية في إجراء مكالمات الفيديو من الجيل الثالث في أثناء الترحال، في الوقت الذي يمكن فيه الاستفادة من خيارات الربط العديدة التي تتيح لك تبادل أفلام الوسائط المتعددة أو الدخول إلى مدوّنات الصور وأفلام الفيديو للمشاركة في أحدث المغامرات الحضرية في أثناء سفرك وتبادلها مع العالم.

حياة إنتاجية

يأتي جهاز “إكسدا أتوم لايف” معززاً بمعالج فائق السرعة من طراز “إنتل إكس سكيل بيه إكس أيه 270” Intel XScale® PXA 270 الذي تصل سرعة النابض فيه إلى 624 ميغا هيرتز، وبالتالي يكون هذا الجهاز الأسرع بين أجهزة هواتف المساعد الرقمي الشخصي المتوافرة حالياً والتي تعمل على منصة التشغيل “ويندوز” للأجهزة المحمولة، وذلك لتحصل منه على أقصى فائدة ممكنة. وكلما زادت سرعتك في أثناء عملك، يكون أمامك متسع من الوقت للعب.

وبسهولة تامة، يمكنك أن تبقى على اتصال دائم مع معلومات “مايكروسوفت أوفيس أوتلوك موبايل”Microsoft® Office Outlook® Mobile في أي مكان تذهب إليه، والاستمتاع بأفضل مستوى من الحماية للبيانات الموجودة في الجهاز من خلال حزمة أدوات خصائص الرسائل والأمن التي توفرها “مايكروسوفت” Messaging and Security Feature Pack. ومن بين التطبيقات المألوفة الأخرى، نذكر هنا أجندة التقويم وقوائم أرقام الاتصال وصندوق الرسائل الواردة التي يمكن تحديثها بشكل مستمر من خلال تكنولوجيا “أكتيف سينك” ActiveSync® و “دايريكت بوش” Direct Push للبريد الإلكتروني. وبفضل وجود ما يزيد على 25 من التطبيقات البرمجية المدمجة في هذا الجهاز، والتي تم تطوير الكثير منها من قبل شركة “أو 2” O2 لمنتجاتها بشكل حصري (مثل O2 Connect و O2 SMS Plus و O2 Phone Plus)، فإن هذا الجهاز “إكسدا أتوم لايف” يكون قادراً على الاهتمام والتعامل مع جميع احتياجات عملك وحياتك.

الأسعار والتوافر

سيتم طرح جهاز “إكسدا أتوم لايف” بسعر تجزئة مقداره 3399 درهماً، بما في ذلك الضمان لمدة عام واحد، وذلك في منتصف شهر مارس/ آذار الجاري. وسيكون جهاز “إكسدا أتوم لايف” في جميع قنوات التجزئة المعتمدة من قبل “يونيتيك” Unitech، بما في ذلك Plug-Ins و “فيرجين ميغا ستور” Virgin Megastore و “راديو شاك” Radio Shack.

  • 6633
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE