×
×

دراسة: ألعاب الفيديو العنيفة لا تؤثر إلا على المضطربين نفسيا

أعلنت دراسة حديثة حول الجريمة والقانون أن الأشخاص الأسوياء لا يتأثرون بألعاب الفيديو العنيفة.

وقد شمل البحث 110 ولدا و15 بنتا متوسط أعمارهم 14.6 عام، قاموا بممارسة لعبة (Quake II) لمدة 20 دقيقة بعد الحصول على تحليل للشخصية، ثم تم قياس مستويات الغضب بعد ممارسة اللعبة مباشرة، حيث كانت النتيجة أن نسبة 77% من الشباب احتفظوا بنفس مستويات الغضب، و 22% تضاعفت نسبة الغضب لديهم.

في حين ارتفعت هذه النسبة لدي 8 مشاركين إلا أنها عادت لوضعها الطبيعي بعد 20 دقيقة من انتهاء اللعبة.

هذا، وقد ضم البحث مجموعتين من اللاعبين : الشخصيات الثابتة، والشخصيات غير الثابتة التي قد تتأثر حالتها العاطفية بالألعاب.

  • 3323
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE