×
×

إعادة الهيكلة الإدارية لشركة الاتصالات السعودية

بدأت شركة الاتصالات السعودية استعدادات مبكرة للمنافسة المقبلة من المشغل الثالث للهاتف المتنقل والمشغلين الجدد في الاتصالات الثابتة وقد كشف مصدر مسؤول بشركة الاتصالات السعودية عن قيام الشركة بإعادة هيكلتها الإدارية للإسهام في توسع من قاعدة خدمة العملاء.

وأشار المصدر إلى أن الهيكلة الجديدة تضم أربعة وحدات جديدة ووحدة متعلقة بالتخطيط الاستراتيجي والأربع هم: الأفراد والشركات والمنازل والبيع بالجملة وذلك بدلا عن الوحدات القائمة حالياً التي تشمل: الجوال والثابت وسعودي نت وسعودي داتا وخدماتي.

الجدير بالذكر أن شركة الاتصالات السعودية منذ تأسيسها في العام 1998م قامت على تحويل أعمالها لتصبح شركة تعمل وفقاً للأسس التجارية المعمول بها في شركات القطاع الخاص وقد اعتمدت برنامجاً طموحاً للتحول وإعادة الهيكلة استطاعت من خلاله الوصول إلى نتائج أهلتها للتخصيص.

وبنهاية العام 2002م تم الإعلان عن الاكتتاب في 30% من أسهم الشركة، خصص 20% منها للمواطنين السعوديين بصفتهم الشخصية وخصصت 5% للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية و 5% أخرى لمصلحة معاشات التقاعد.

وقد كان الإقبال كبيراً جداً من المواطنين حيث تمت تغطية ثلاثة أضعاف ونصف الأسهم المكتتب عليها خلال فترة الاكتتاب مما يدل على ثقة كبيرة في الشركة وخططها الناجحة.وكان سوق الاتصالات المتنقلة في المملكة قد نما كثيرة في السنوات الست الأخيرة بحيث زادت قاعدة المشتركين في الاتصالات المتنقلة من 1.45 مليون في نهاية (ديسمبر) من عام 2000 إلى 19 مليونا بحلول (ديسمبر) من عام 2006.

يذكر أن خدمة الهاتف الثابت تقدم في السعودية من خلال شركة الاتصالات السعودية التي استقطبت عدداً كبيراً من مشتركي الهاتف الثابت بالمملكة، حيث سجّلت آخر إحصائية ارتفاع عدد عملائها إلى 4 ملايين عميل في الهاتف الثابت خلال سوق الاتصالات الكبيرة والنامية، واحتلت المركز الـ62 من بين أكبر 500 شركة عالمية من حيث القيمة السوقية للعام 2005.

  • 6486
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE