×
×

نائب الرئيس الأول في “إتش بي” يكشف عن استراتيجية الشرق الأوسط

قام إريك كادور، نائب الرئيس الأول لمجموعة الأنظمة الشخصية (PSG) لأوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، بزيارة الشرق الأوسء تعبيراً عن التزام “إتش بي” المستمر لهذه المنطقة، خاصة بعد إعلان عزمها على توفير الدعم المتزايد للشرق الأوسط من خلال إعادة تشكيل الإطار العملي في المنطقة.

وقد التقى السيد كادور بعدد من شركاء “إتش بي” الشرق الأوسء مسلطاً الضوء على رؤيته المتعلّقة بالفترة المتبقية من السنة المالية 2007، محدداً المملكة العربية السعودية، دول مجلس التعاون الخليجي، مصر والإمارات العربية المتحدة كفرص غاية في الأهمية من حيث توفير التنمية لمجموعة الأنظمة الشخصية في “إتش بي”.

وفي هذا السياق، تستمر “إتش بي” في زيادة نسبة مبيعاتها بفضل حملتها الإعلانية التسويقية العالمية “الكمبيوتر شخصي من جديد”، وزيادة اعتمادية مجموعة منتجاتها بفضل خدماتها ومنتجاتها النقالة والمبتكرة.

وتصب هذه الجولة ضمن جهود “إتش بي” في التركيز على الشرق الأوسء وتحديداً على التزام الشركة تجاه هذه المنطقة وعلى دور سيد كادور الناشط والفعال فيها. وهي تأتي بعد شهر من إعلان “إتش بي” عن إعادة تشكيل الإطار العملي الخاص “بإتش بي” أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، والذي سيتمّ بدءاً من 1 مايو / أيار2007، بهدف التشديد أكثر على منطقة الشرق الأوسط.

“وقال السيد كادور: “شهدت “إتش بي” مؤخراً نجاحات متتالية على مدى الفصول، وقد أظهرت بداية رائعة للعام 2007 خصوصاً لمجموعة الأنظمة الشخصية. هذا خير دليل على قوة فريق العمل المحلي، والتوجهات الاستراتيجية الصائبة إلى جانب البنية التحتية والقيادة السليمة للفريق ككل”. وأضاف: “أما على مستوى منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، فإننا نعي الأهمية المتزايدة التي تكتسبها منطقة الشرق الأوسط ومن المهم أن ندرك هذه الأهمية للاستفادة من الفرص المتاحة. وتبرهن الأرقام الخاصة بالربع الأول من العام 2007 على صحة هذه الأقوال، ونحن حرصون على الاستمرار في هذا الاتجاه”.
الأداء العالمي لمجموعة الأنظمة الشخصية للربع الأول من العام 2007:
• أعلنت “إتش بي” عن تحقيق إيرادات تصل إلى 25.1 مليار دولار، للربع الأول من 2007، ما يوازي 11% من النمو السنوي
• كانت “إتش بي” شركة تكنولوجيا المعلومات أول من حقق إيرادات فاقت 10 مليار دولار أميركي في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في غضون ربع واحد
• خلال هذا الربع، واعتماداً على مبدأ النمو السنوي لنسبة الإيرادات في أوروبا حققت الشرق الأوسط وإفريقيا نمواً بلغ 14%، ليصل إلى 10.7 مليار دولار
• ارتفعت نسبة النمو لمجموعة الأنظمة الشخصية بنسبة 17% سنوية لتصل إلى 8.7 مليار، مع ارتفاع نسبة شحن الوحدات بـ 19%. وشهدت إيرادات الكمبيوتر الدفتري نمواً بنسبة 40%. ازدادت إيرادات العملاء من الشركات بنسبة 8%، والعملاء المستهلكين بنسبة 28%. وصلت أرباح التشغيل إلى 414 مليون دولار، أو 4.7% من الإيرادات، بعد أن كانت 293 مليون دولار أو 3.9% من الإيرادات، في الفترة نفسها من السنة الماضية.
وأكمل السيد كادور قائلاً: “يشهد السوق الخليجي نمواً سريعاً، وما زالت هناك فرصاً عديدة ومهمة في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، خاصة في قطاعي الكمبيوتر الدفتري والمكتبي. ونأمل أن نستمرّ في قيادة الاقتصادات المحلية، من خلال ريادتنا في قطاع تكنولوجيا المعلومات، وتوفير أدوات النجاح اللازمة للشركات والمستهلكين في المنطقة. فتنوّع منتجاتنا يساعدنا في تلبية أكبر عدد ممكن من الاحتياجات”.
وأردف: “إن الثورة في الأجهزة المتنقلة هي واقع يجتاح الحياة اليومية عالميا وعلى الرغم من أننا ما نزال نؤمن بضرورة أجهزة الكمبيوتر المكتبي في بيئة العمل، فإن البيئة الاستهلاكية ستصبح متنقّلة”.

تجدر الإشارة أن “إتش بي” الشرق الأوسط تعتبر حالياً أكبر شركة موفرة للحلول في مجال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات، مع 670 موظف وفرع في دبي وأبوظبي والرياض وجدة وخبر والقاهرة وعُمان ورامالله يخدمون كافة دول المجلس الخليجي ومصر ودول الشرق الأوسط.

  • 6402
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE