×
×

بلجيكا تسعى لتكون الدولة الأولى التي تعتمد الدفع عبر الرسائل النصية

تستعد بلجيكا لتكون أول دولة في العالم تنفذ نظام دفع من خلال الرسائل النصية حيث يمكن للعشرة ملايين مستخدم للهواتف المحمولة في بلجيكا استخدام الرسائل النصية لدفع مقابل أي شيء بداية من تأجير التاكسي وحتى شراء البيتزا

وقد أكد المنظمون المعنيون بهذا النظام أنه الأول في العالم حيث لا يوجد مثيل له عالميا. وقد أشار فينسنت رولاند المدير التنفيذي لشركة (Banksys) البلجيكية أنه لا توجد أي دولة في العالم قامت بتطوير نظام مماثل. يذكر أن شركة (Banksys) هي من طورت وستقوم بتشغيل الخدمة الجديدة.

وعندما تنطلق الخدمة في منتصف مايو سيحتاج المستخدمون إلى وجود حساب بنكي في بلجيكا واشتراك هاتف محمول في إحدى الشبكات الثلاث المقدمة للخدمة في بلجيكا وهي (Proximus) و (Mobistar) و (Base). ويقوم التاجر أو مقدم الخدمة بإرسال طلب للدفع عبر رسالة نصية إلى العميل والذي سيقوم بدوره بتأكيد عملية الشراء من خلال كود سري وبعد ذلك سيتلقى كلاهما رسالة نصية لتأكيد هذا التعامل أو الإجراء.

ولا توجد أي مصروفات للاشتراك في الخدمة ولكن سيقوم المشترون بدفع نحو 25 يورو سنت شاملة ضريبة على القيمة المضافة لكل عملية شراء كما سيكون على البائعون دفع نحو 49 سنت غير شاملة ضريبة على القيمة المضافة. وسيتم تقسيم الأرباح بين شركة (Banksys) وشركات المحمول والبنوك. يذكر أن الخدمة الجديدة سيتم تطبيقها على المشتريات التي تفوق قيمتها 6 يورو. وأكد رولاند أن الخدمة الجديدة ستجذب عدد من أصحاب المهن الذين لا يستطيعون تحصيل أموالهم عبر بطاقات الائتمان التقليدية مثل سائقي التاكسي وعمال التوصيل.

وإذا انتشرت الخدمة في بلجيكا ووجدت نجاح كبير فأن (Banksys) تخطط مع شركتها الأم الفرنسية (Atos) لتطوير خدمات مماثلة في كل من بريطانيا وايطاليا وفرنسا. وقد أكد مسئول من (Mobistar) أن تطوير هذا النظام تتطلب ثلاث سنوات كما تحملت كل شبكة مئات الآلاف من اليورو لتطويره.

  • 2329
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE