×
×

جوجل تطور خطة جديدة لذاكرة بحث قصيرة الأمد

كشفت جوجل (Google) عن نيتها لتغيير أساليبها وسياساتها الخاصة بحفظ معلومات وبيانات مستخدميها. ففي كل مرة يقوم فيها مستخدم بعملية بحث على محرك بحث (Google) تقوم قاعدة بيانات بتسجيل كلمات رئيسية من بحثه أو بحثها كما تقوم بتسجيل عنوان (IP) الخاص به وذلك بالإضافة إلى أرقام ثنائية (bits) من بيانات معينة محفوظة في ملفات (Cookies).

وحاليا يتم تخزين المعلومات بشكل غير محدد ولكن مع خطط جوجل الجديدة التي سيتم تطبيقها في الشهور القليلة المقلبة فستكون المعلومات والبيانات مجهولة بشكل أكبر وذلك للحفاظ على خصوصية مستخدميها. وقد أكد مسئولي جوجل في بيانهم أنه إذا لم توجد حاجة قانونية إلى تلك المعلومات فسيتم تحويل تلك المعلومات إلى معلومات مجهولة المصدر في فترة زمنية محددة.

وتؤكد جوجل أنها ستقوم بمسح أخر ثمانية أرقام ثنائية (bits) من عنوان(IP) الخاص بالمستخدم وذلك بعد فترة تتراوح من 18 إلى 24 شهر بعد التسجيل الأولي للمعلومات. ومع ذلك فأن الحروف الباقية ستظل كما هي ولن تمس بأي تعديل وهو ما قد يوفر فرصة مناسبة للسلطات المعنية لمعرفة المستخدم الأصلي. فحتى مع إخفاء أو عدم معرفة الثمانية أرقام الأخيرة لعنوان (IP) الخاص بالمستخدم فمن الممكن تحديد مكان وشركة تقديم الخدمة التي يتعامل معها المستخدم. وهو ما أكدته جوجل لوسائل الإعلام حيث أشارت إلى أن جعل المعلومات مجهولة المصدر لا يضمن عدم تعرف الحكومة على الكمبيوتر أو المستخدم الذي يمثل مصدر البيانات ولكنها أكدت أن خطتها الجديدة توفر طبقة حماية جديدة لخصوصية المستخدم.

يذكر أن الحكومة الأمريكي تضغط بشدة على شركات تقديم خدمة البحث وذلك لتقوم الشركات بالاحتفاظ بسجلات خاصة لأنشطة مستخدميها وذلك بداعي المحافظة على الأمن القومي. وعلى جانب أخر فأن المدافعين عن حق المستخدم في الخصوصية يضغطون على شركات البحث مثل جوجل حتى لا تقوم بعمل أي سجلات للمستخدمين. وقد أشارت جوجل في بيانها إلى اعتقادها بأن خطتها الجديدة وفرت قدر لا بأس به من التوازن بين مطالب الجانبين وذلك في محاولة منها لتطوير خدمتها البحثية لمستخدميها.

  • 2322
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE