×
×

نائب رئيس مجموعة الحلول التقنية فى “إتش بي” ومديرها العام يزور السعودية

زار فرانسيسكو سيرافيني, نائب رئيس مجموعة الحلول التقنية والمدير العام فى “إتش بي” لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا, المملكة العربية السعودية فى إطار إلتزام الشركة المتواصل لخدمة المنطقة وخصوصاً المملكة التى تتصدر قائمة أسواق المنطقة فى مجال الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وتسعى “إتش بي” دائماً إلى توسيع نشطاتها فى المنطقة وخصوصاً فى المملكة التى تشهد حالياً طفرة فى مجال تكنولوجيا المعلومات. وخلال زيارته للمملكة ناقش سيرافينى الخدمات التى توفرها “إتش بي” للقطاعات المختلفة فى السعودية مثل قطاع الإتصالات والبنوك والبريد, وتوفر أيضاً “إتش بى” خدماتها للمدينة الإقتصادية فى المملكة.

وقال سيرافيني أن تطوير تكنولوجيا المعلومات والإتصالات يعتبر من أهم خطط الحكومة السعودية لذلك تسعى “إتش بي” إلى المشاركة فى خطة التطوير ليس فقط على المدى القصير وإنما على المدى الطويل ايضاً.

وأضاف سيرافينى أن من أهم أهداف “إتش بي” , الشركة رقم خمسة على العالم فى مجال البرمجيات, هى تلبية إحتياجات العملاء والإهتمام بالناحية الإبتكارية وتقليل التكلفة. وتسعى “إتش بى” إلى توفير الخدمات المختلفة لعملائها فى المجالات المختلفة حيث تساعدهم على الإستفادة من تكنولوجيا المعلومات لتطوير أعمالهم. ولتحقيق هذا, أرسلت “إتش بي” عدداً من خبرائها إلى منطقة الخليج لتطوير استراتيجيات الشركة لتلبية كافة إحتياجات عملائها.

وتسعى “إتش بى” أيضاً الى توسيع قاعدة حلول البرمجيات الخاصة بها وأيضاً زيادة إستثماراتها. وتلعب “إتش بي” دوراً كبيراً فى عملية إعادة تخزين التكنولوجيا لدى المؤسسات المالية. وتعمل الشركة على زيادة عدد مراكز البيانات الخاصة بها فى الدول المختلفة.

ومن ناحية أخرى توفر “إتش بي” تسهيلات متطورة فى مجال تخزين البيانات حيث تعتمد أكبر الشركات على خدمة تخزين البيانات وحماياتها. وتعتبر هذه الخدمة من أهم ما توفره “إتش بي” للمؤسسات الحكومية والغير حكومية. وتعمل الشركة حالياً على تطوير تطبيقاتها فى عدة مجالات.

وعن سوق الإتصالات السعودي, أوضح سيرافيني أن العديد من شركات الإتصالات السعودية تواجه الكثير من التحديات فى ظل المنافسة الشديدة. لذلك تلعب “إتش بي” دوراً فعالاً فى مساعدة هذه الشركات على مواجهة هذه التحديات من خلال حلول البرمجيات والتكنولوجيا التى توفرها. وأضاف أنه من المتوقع أن تنمو “إتش بى” فى هذا المجال وهذا لأن 30% من أعمال “إتش بي” تأتى فى سوق الإتصالات.

بالإضافة إلى ذلك تسعى “إتش بي” إلى تحقيق نمواً كبيراً على المدى الطويل وأيضاً تطوير مهارات العاملين السعوديين لزيادة مشاركتهم فى التطوير الذى تشهده المملكة. ولذلك يضم فريق الإدارة فى الشركة عدداً كبيراً من السعوديين. وتسعى “إتش بي” بذلك إلى تطوير الموارد البشرية فى المملكة وباقى دول المنطقة وخارجها.

تسعى “إتش بي” إلى مواصلة نموها من خلال زيادة إيرادات أعمالها فى العالم من خمسة إلى سته مليار دولار أمريكى. وتعتمد “إتش بي” إستراتيجية واضحة قوامها الإبتكار وتعزيز خدماتها للعملاء من خلال رؤية تطوير طويلة الأمد.

وتعليقاً عما حققته الشركة فى العام الماضي, قال سيرافيني أن عام 2006 كان مثمراً جداً حيث وفرت الشركة الكثير من الخدمات والحلول لكافة عملائها فى جميع الدول.
وأوضح سيرافيني أن سبب إنقسام منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من أوروبا يرجع لأهمية منطقة الشرق الأوسط فى مجال الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات وخاصة المملكة.

  • 6328
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE