×
×

سانديسك تطرح قرص مقاس 2.5 بوصة

توسعت شركة “سانديسك” في خط إنتاجها للأقراص الثابتة “سوليد ستيت درايف” solid state drive (SSD) التي تعمل في أجهزة الكمبيوتر المحمولة السائدة في السوق حيث قامت الشركة بطرح طراز جديد من الأقراص المتوافقة مع معظم أشكال أجهزة الكمبيوتر المحمولة سعته 32 جيجابايت مقاس 2.5 بوصة “ساتا” SATA.

وهذا الطراز ظهر بعد شهرين فقط من طرح “سانديسك” للأقراص الثابتة مقاس 1.8 بوصة لأجهزة الكمبيوتر المحمولة البالغة الصغر. وتتوفر حالياً أقراص 2.5 بوصة الثابتة بحيث تتيح لمصنعي أجهزة الكمبيوتر تركيبها كبديل عن الأقراص الثابتة المعتادة.

تستخدم الغالبية العظمى من أجهزة الكمبيوتر المحمولة المصنعة اليوم أقراص ثابتة مقاس 2.5 بوصة. إن أقراص “سانديسك اس أس دي” SSD مقاس 2.5 بوصة الجديدة يمكن تركيبها في نفس الشق الداخلي مثل القرص الثابت مقاس 2.5 بوصة ولذلك يستطيع مصنعو أجهزة الكمبيوتر المحمول أن يتحولوا إلى تركيب اقراص “سانديسك اس اس دي” الثابتة بدون أن يغيروا تصميم أجهزتهم.

وأهم مزايا اقراص “سانديسك اس اس دي” الثابتة سواء لمصنعي اجهزة الكمبيوتر أو لعملائهم هي :
• الموثوقية .في مقدور أقراص “سانديسك اس اس دي” الثابتة أن تشغل متوسط (2) مليون ساعة فيما بين الأعطال وهو أكثر من اقراص الكمبيوترات المحمول بنحو 6 أمثال. وبالنظر إلى عدم وجود أجزاء متحركة في أقراص “سانديسك اس اس دي” فاحتمال اعطالها اقل بكثير لو أن الكمبيوتر المحمول سقط أو تعرض لدرجات حرارة شديدة الارتفاع.
• الأداء. في أجهزة الكمبيوتر المحمولة تنتقل البيانات إلى أقراص “اس اس دي” ومنها اسرع 100 مرة من انتقال البيانات إلى الاقراص الثابتة ومنها، حيث تتميز أقراص “سانديسك اس اس دي” بسرعة قراءة مستديمة تقدر بـ 67 ميجابايت في الثانية.
• استهلاك طاقة أقل. تستهلك أقراص “سانديسك اس اس دي” اقل قدر من الطاقة بنسبة 50% من الطاقة التي يستهلكها القرص الثابت (0.9 وات اثناء التشغيل الفاعل نظير 1.9 وات) وهذا يفيد جداً في إطالة عمر البطارية للذين يقطعون مسافات طويلة حيث تتيح الأقراص الجديدة لهم أن يعملوا أثناء تحركاتهم وسفرياتهم.
• البرودة والسكون. بالنظر إلى أن أقراص “سانديسك اس اس دي” الثابتة لا يلزمها محرك ولا كراسي تميل ولا آلية رأس تحريك فهي تصدر حرارة أقل كثيراً من الأقراص الثابتة. كذلك تتميز سواقات “سانديسك اس اس دي” بأنها ساكنة تماماً بينما نجد أن سواقات القرص الثابت تصدر دائماً بعض الضوضاء على أقل تقدير أثناء عمليات القراءة والكتابة.

ويعلق السيد/ جوزيف انسوورت كبير محللي بحوث الذاكرة السريعة “فلاش ميموري” flash memory في شركة “جارتنر للبحوث” قائلا: “هناك عدد من الأسباب ينبغي على مستخدمي أجهزة الكبيوتر ومصنعيها أن يستخدموا أقراص “سانديسك” الثابتة “اس اس دي” حيث أن الأسعار أصبحت في متناول الجميع ، فعلى سبيل المثال أثبتت بحوث جارتنر أن أعطال القرص الثابت “هارديسك” Hard Disk مرتبطة في المقام الأول بأعطال اللوحة الأم motherboard كأهم سبب لعطل الاجهزة في الكمبيوترات المحمولة عموماً حيث تمثل 25 إلى 45 في المائة من الأعطال. أما أقراص “اس اس دي” الثابتة بما تتميز به من موثوقية عالية فهي تقلل إجمالي تكلفة ملكية الجهاز. وهذا يعتبر حافزاً مغرياً لاستخدام أقراص “سانديسك اس اس دي”. هذا لا يمثل سوى بعض التوضيح للسبب وراء أن “جارتنر” تخطط وتتوقع أن يرتفع استخدام أقراص “اس اس دي” الثابتة العالمي في الكمبيوترات المحمولة للأفراد والشركات من 4 ملايين وحدة في عام 2007 إلى 32 مليون وحدة في عام 2010″.

تتوفر أقراص “سانديسك اس اس دي” مقاس 2.5 بوصة سعة 32 جيجابايت حالياً لدى مصنعي أجهزة الكمبيوتر بسعر يبدأ من 350 دولار أمريكيا لطلبات الأعداد الكبيرة.

إن شركة “سانديسك” هم المخترعون الأصليون لبطاقات الفلاش التخزينية وهم أكبر مزود عالمي لمنتجات بطاقة فلاش لتخزين المعلومات والتي تعتمد على تقنية ذاكرة وضبط تعرف بـ”فلاش ميموري أند كونترولر” memory and controller flash المدعمة بتقنية “هاي دينستي” high-density الحاصلة على براءة اختراع. يقع المركز الرئيسي لشركة “سانديسك” في أميركا ولديها نشاطات في كافة أنحاء العالم. هذا ومن الجدير ذكره أن أكثر من نصف مبيعات الشركة هي خارج أميركا.

  • 471
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE