×
×

موزيلا تؤكد أن فايرفوكس 3.0 يفتح الباب أمام تطبيقات الويب

قامت شركة موزيلا (Mozilla) مؤخرا بالإعلان عن خصائص متصفحها المرتقب (Firefox 3.0) والذي من المتوقع أن يتم طرحه العام الجاري.

وأكدت موزيلا أن المتصفح الجديد المفتوح المصدر سيتمتع ببعض الخصائص الجديدة حيث سيقدم الدعم لتطبيقات الويب بدون الحاجة إلى الإنترنت.

بالإضافة إلى خصائص فريدة من نوعها في عمليات البحث والتسجيل. يذكر أن موزيلا قامت بإطلاق النسخة الثانية قبل التجريبية (Alpha) من متصفح (Firefox 3.0) في وقت مبكر من الشهر الحالي.

ومن الجدير بالذكر أن موعد إطلاق النسخة النهائية من المتصفح لم يتحدد بعد.

وقد أكد مايك شوبفاير المسئول في موزيلا أن متصفح (Firefox 3.0) سيحمل بعض خصائص الإصدار الرابع والإصدارات التالية كما أكد أن المتصفح سيتم إطلاقه في النصف الثاني من هذا العام.

وربما تظل أهم خاصية جديدة في متصفح فايرفوكس 3.0 هي تلك المتعلقة بكتابة رسائل البريد الإلكتروني بالتوافق مع خدمات البريد الإلكتروني.

حيث يسعى مبرمجي موزيلا لإيجاد حالة من التكامل بين المتصفح من ناحية وبين الخدمات التي تعتمد على الإنترنت من ناحية أخرى. وحتى الآن قام مهندسو موزيلا بعمل ربط بين المتصفح وبين تطبيق (Zimbra) المفتوح المصدر والذي يقدم خدمات البريد الإلكتروني والمحادثات والاتصال الصوتي عبر الإنترنت.كما تأمل موزيلا في أن تساعدها الشركات الأخرى لعمل ترابط بين المتصفح وخدمات البريد الإلكتروني مثل (Gmail) و (Hotmail) بالإضافة إلى الخدمات الأخرى.

ولتقديم الدعم بدون الإنترنت (Offline) تطلب هذا من المهندسون التغلب على عقبة كيفية تخزين البيانات على الكمبيوتر وهو ما أكده شوبفاير والذي أشار كذلك إلى عدم الانتهاء بعد من تصميم واجهة المستخدم. كما ستطرأ بعض التغيرات في خصائص (History) و (Bookmarks) حيث تؤكد موزيلا أنها ابتكرت خاصية جديدة يمكنها تصنيف علامات التسجيل بشكل أوتوماتيكي بالاعتماد على معدل الاستخدام بدلا من التقديم الثابت المُستخدم حاليا.

وسيحتوي متصفح (Firefox 3.0) على قاعدة بيانات صغيرة مدمجة (SQL Lite) وذلك للفهرسة النصية الكاملة لخاصية (History). ويمكن للمستخدمين البحث عن الصور والنصوص و أشار شوبفاير إلى احتمال عدم ظهور الخاصية في الإصدار الثالث.

وقد أكد شوبفاير أن أهم ما يميز المتصفح هو أنه سيكون سريعا ومتوافقا مع المعايير القياسية. وكان عدد من مستخدمي المتصفح قد عبروا عن شكواهم من استنفاد المتصفح للقدرات التشغيلية للجهاز وذلك بسبب الامتدادات التي يتميز بها فايرفوكس وهي عبارة عن تطبيقات صغيرة يتم تنزيلها على المتصفح لإضافة خصائص جديدة.

وستقوم موزيلا بإعداد مكتبة مشتركة من الأكواد التي تم تجريبها وذلك ليقوم كاتبي الامتدادات بتنزيلها واستخدامها. كما ستقوم موزيلا بإعادة افتتاح موقعها الخاص بالامتدادات وذلك للتقليل من عدد الامتدادات المسجلة والتي تؤثر بدورها على أداء وتحميل المتصفح.

وبالنسبة لمتصفح (Firefox 4.0) فسيدعم لغة البرمجة (JavaScript 2) والسبب وراء الاستعانة بها هو تسهيل كتابة وتجميع برامج الإنترنت العالية الجودة بالنسبة لهؤلاء الذي لا يمتلكون الكثير من الخبرة للقيام بهذا الأمر.

  • 466
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE