×
×

ندوة المجتمع والأمن تناقش الجرائم الإلكترونية في كلية المك فهد الامنية

اجتمعت اللجنة العلمية لندوة المجتمع والأمن في دورتها الخامسة والتي تأتي تحت عنوان (الجرائم الإلكترونية) الملامح والابعاد برئاسة اللواء الدكتور سعيد بن محمد الغامدي رئيس اللجنة العلمية للندوة ومدير المعهد العالي للدراسات الأمنية بكلية الملك فهد الأمنية وذلك لاستعراض الأبحاث وأوراق العمل المقدمة للندوة ووضع التصور العام لبرنامج الجلسات.

وأوضح مدير إدارة العلاقات العامة ومركز تقنيات التعليم النقيب فيصل بن سعد البقمي بأن فكرة ندوة المجتمع والأمن انطلقت في الأساس من الحاجة إلى تعزيز الشراكة والتكامل بين المؤسسات المجتمعية والأمنية وذلك بعقد اللقاءات العلمية المتخصصة لتحليل ومناقشة الظواهر الاجتماعية والأمنية وفق أساليب علمية تستهدف إثراء المعرفة الأمنية برؤية منهجية تخطط غايتها لتحقيق الأمن بمفهومه الشامل.

مشيراً إلى أن ندوة المجتمع والأمن تعتبر من الندوات المهمة في كلية الملك فهد الأمنية والتي أقيمت على مدار السنوات الخمس الماضية وتتميز مشاركة هذا العام بوجود باحثين تقدموا بأوراق عمل وأبحاث من دول مجلس التعاون الخليجي.

إضافة إلى مشاركة عدد كبير من الباحثين السعوديين من ذوي الاختصاص وقد تجاوز عدد البحوث المقدمة في هذه الندوة الأربعين بحثاً وورقة عمل.

كما أن ندوة المجتمع والأمن تناقش في هذا العام في دورتها الخامسة الجرائم الإلكترونية الملامح والأبعاد، حيث تشتمل على خمسة محاور “المحور الأول” التشريعي والنظامي والذي يناقش الجريمة في منظورها الشرعي، والجريمة التقنية الحديثة، والاتفاقات والقوانين الخاصة بالجرائم الالكترونية.

إضافة إلى وضع الأدلة والقرائن الالكترونية في المحاكم، “والمحور الثاني” الأمني حيث يناقش الظواهر الأمنية المرتبطة بشبكة الانترنت وبالهواتف المحمولة، وآليات وبرامج مواجهة الجرائم الإلكترونية، والتحقيق في جرائم الانترنت، “والمحور الثالث” الفني (التقني) وهو الأدلة الالكترونية من وجهة النظر الفنية، وبرامج الإنترنت الحماية والمخاطر، وجرائم الهاتف الجوال “والمحور الرابع” العامل النفسي والإجتماعي حيث يناقش الأبعاد النفسية والاجتماعية للجريمة الإلكترونية، إضافة إلى دور الأسرة والمجتمع في مواجهة الجريمة الالكترونية “والمحور الخامس” الإعلامي يناقش دور الإعلام في التوعية بجرائم التقنية، وتوضيح صورة الجريمة الإلكترونية في وسائل الإعلام إضافة إلى الخصوصية والنشر الإلكتروني.

كما أضاف مدير مركز البحوث والدراسات الأمنية بالكلية الدكتور محمد المطوع بأن الندوة وبتوجيهات مباشرة من مدير عام الكلية اللواء عبدالرحمن بن عبدالعزيز الفدا ونائبه اللواء الدكتور خالد بن سليمان الخليوي تسعى إلى تحقيق الأهداف التي تهم المؤسسات المجتمعية والأمنية على حد سواء حيث تهدف إلى التعريف عن ملامح الجريمة الإلكترونية وأبعادها المحلية والإقليمية والعالمية وتسليط الضوء على المفاهيم المرتبطة بالجرائم الإلكترونية كما توضح الجهود التشريعية والإعلامية في مجال مواجهة الجرائم الإلكترونية، واستكشاف الأمكانات الأمنية والتقنية في مواجهة الجرائم الإلكترونية، واستكشاف الإمكانات الأمنية والتقنية في مواجهة الجرائم الإلكترونية إضافة إلى توضيح الاثار النفسية والإجتماعية المترتبة على الجريمة الإلكترونية.. مبينا أن هذه الندوة ستخضع قضايا البلوتوث والهاتف الجوال للبحث والدراسة.

  • 6152
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE