×
×

البحرين تدشن اول مختبر آلي للمكفوفين

دشنت البحرين اليوم مختبر بنك البحرين الإسلامي للحاسب الآلي” ليكون بذلك مختبرا تعليميا للحاسب الآلي الناطق فريدا من نوعه مخصصا للمكفوفين في مملكة البحرين، والذي جاء بتبرع من البنك كمساعدة للطلبة المكفوفين في بداية فصلهم الثاني من هذا العام الدراسي، واحتفل المعهد بحضور وزير التربية وزير التربية و التعليم الدكتور ماجد بن علي النعيمي ويوسف صالح خلف الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الإسلامي.

وقال يوسف صالح خلف ” أن مساعدتنا تأتي بمثابة شكر و تقدير و وقوف بجانب أناسا نذروا أنفسهم لخدمة إخوان لهم ممن فقدوا نعمة البصر، حيث بصبرهم و تعبهم و جهودهم استطاع المكفوفون في هذه المملكة نيل قسط كبير من التعليم و التأهيل، الأمر الذي لم يجعل فقدهم لنعمة البصر عقبة أمامهم تمنعهم من التحصيل العلمي”.

و يأتي دعم البنك للمعهد بإنشاء مختبرا للحاسب الآلي مساعدة من البنك في تعليم المكفوفين الولوج في الانترنت و محاولة الاستفادة القصوى منها، خصوصا و أن المختبر قد زود بأحدث أجهزة الحاسب الآلي المحمول و التقليدي التي زودت ببرامج متخصصة للمكفوفين تمكنهم من الاستماع إلى المواقع الالكترونية بعد أن يقوم البرنامج بترجمتها من نصوص مكتوبة إلى مسموعة، الأمر الذي يمكّن الطالب المكفوف من استخدام الجهاز و الولوج في الانترنت دون مساعدة من أحد.

ومن جانبه، ذكر عبدالواحد محمد الخياط مدير المعهد السعودي البحريني للمكفوفين ان إنشاء هذا المختبر المتخصص من شأنه أن يتيح الفرصة لأبنائنا الطلبة المكفوفين تعلم كيفية الإبحار في عالم المعلوماتية، شأنهم كشأن غيرهم من قرنائهم الطلبة المبصرين”.

جدير بالذكر، أن المعهد السعودي البحريني للمكفوفين يعتبر أول مؤسسة من نوعها في مملكة البحرين حيث يقوم بنشاطه منذ 32 عاما في المملكة و يعتبر من طلائع المعاهد في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

و يعنى المعهد بتنفيذ مختلف المشاريع لصالح المكفوفين. وتشمل أنشطة المعهد تعليم و تدريب و تأهيل من فقدوا نعمة البصر مستعينا بأحدث التقنيات الخاصة بمجال الاعاقة البصرية و توفير الكوادر المتخصصة، كما انه يتابع شئون الطلبة المكفوفين الدارسين بمدارس وزارة التربية و التعليم.

بالاضافة الى السعي الدؤوب لتوفير العمل المناسب لهم و دمجهم في المجتمع علما بأن خريجي المعهد يتجاوز عددهم المئات من مملكة البحرين و دول مجلس التعاون و الدول العربية الاسلامية.

و يوجد في الوقت الحاضر عدد من الطلبة المكفوفين من مختلف أنحاء المنطقة يتلقون دراستهم في المعهد، فيما يواصل بعض خريجيه دراساتهم العليا في الولايات المتحدة و المملكة المتحدة و سوريا و غيرها من الدول.

  • 6120
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE