×
×

نجاح كبير للتداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي باللغة العربية

أعلنت شركة الإمارات للأسهم والسندات المالية التي أطلقت خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي باللغة العربية للمرة الأولى على مستوى العالم أن الخدمة تشهد إقبالا كبيرا من العملاء وبما يجعل إدارة استثماراتهم في الأسواق المالية أكثر سهولة وفعالية.

وكانت شركة الإمارات للأسهم والسندات التي أطلقت هذه المبادرة خلال معرض جيتكس 2006 وبالتعاون مع شركة Emerging Technologies، قد حرصت من خلال مبادرتها الريادية هذه على مواكبة مستجدات عالم الأسواق المالية لتوفير كافة التقنيات والتكنولوجيا الحديثة لخدمة عملائها وإبقائهم على تواصل مستمر مع استثماراتهم أينما تواجدوا.

وعبر محمد علي ياسين، العضو المنتدب لشركة الإمارات للأسهم والسندات، عن سعادته بهذا الإقبال الكبير على خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي. إذ سارع كثير من العملاء وفور طرح هذه الخدمة إلى الاشتراك بها، مشيراً الى أن معظم الذين أقبلوا على هذه الخدمة هم المستثمرون الذين يريدون خيار التداول في الأسواق المالية ومواكبة حركتها والإطّلاع على حساباتهم شفهياً عبر الهاتف بالإضافة إلى استخدام شبكة الإنترنت.

وتتيح خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي للعملاء والمستثمرين إمكانية الاتصال على رقم محدد يتيح لهم الدخول إلى نظام إلكتروني يمكّنهم من إجراء عمليات البيع والشراء باستخدام الأوامر الصوتية بشكل فوري ومباشر بالإضافة إلى خدمات أخرى مثل الاستفسار عن الأسعار ورصيد الأسهم وحالة الطلبات.

وباستعمال الرقم 600-522525، يمكن لعملاء شركة الإمارات للأسهم والسندات أن يحصلوا على هذه الخدمة من داخل الدولة وخارجها. وتنضم خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي إلى باقة حلول الوساطة المالية المتطورة والمميزة التي تقدمها الإمارات للأسهم والسندات لعملائها، في حين ستساهم هذه الخدمة المميزة على تعزيز وضع الشركة في السوق المالي مما سيعمل على توسيع قاعدة عملائها المحليين والإقليميين.

وأضاف ياسين: »تعتبر هذه الخدمة قفزة نوعية في عالم الاستثمار والتداول الإلكتروني على الصعيد الإقليمي، ونحن فخورون بأن نكون السباقين في تقديم وتعريف المستثمرين بهذه التقنية الحديثة. لقد كانت الإمارات للأسهم والسندات رائدة وسبّاقة في مجالها وتمكنت من تحقيق نقلة نوعية في مجال تطوير طرق وأساليب التداول الإلكتروني للمستثمرين وبما يوفر على جميع عملائنا الوقت والجهد«.

وفي إشارة منه إلى آلية العمل القائمة على التعاون، عقّب ياسين قائلاً: »نحن لم نستثمر في التكنولوجيا الحديثة فحسب، بل عملنا يداً بيد مع المتخصصين لتطوير خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي لتشمل اللغة العربية. وانسجاماً مع قيمنا وثوابتنا، وانطلاقاً من الأهمية التي نوليها لعامل الوقت، جاءت مبادرتنا في هذا التوقيت بالذات مواكبةً للركب السريع والمتطور في هذا المجال«.

وأوضح ياسين أنه، وحسب نهج الإمارات للأسهم والسندات، لا تقتصر أهمية هذه الخدمة لكون شركة الإمارات للأسهم والسندات أول من يطبق خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي، بل الأهم هو سعيها إلى تطبيقها بشكل سليم وفعّال ومن المرة الأولى.

من جهته اعتبر ياسين مزرعاني المدير العام في شركة Emerging Technologies أن الإمارات للأسهم والسندات كانت أول من تنبّه لأهمية هذه التكنولوجيا الحديثة لما تقدمه من تسهيلات للمستثمرين. معتبراً أن الإمارات للأسهم والسندات تعتبر الشريك المثالي في إطلاق هذه الخدمة وبما يتماشى مع نهج الشركة وسعيها الدؤوب لتقديم حلول الوساطة المالية المتطورة لعملائها.

  • 6005
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE